.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لأم الربيعين تعويذتي

علي عبد الحسن الهاشمي

نينوى ..أم الربيعين ، تلك الموصلية الآشورية الجميلة ،التي قبّح حسنها وباءٌ داعشي غريب، أدخل جراثيمه إليها من غرّه مجدٌ زائل، واعتقد بأن السئ يمكن اصلاحه بالأسوأ،فأجتزؤها من خاصرة الوطن ،وأحالوا ربيعيها الغضّين خريفاً اصفر تتقاذف أوراق نضارتها الخضر رياحه المحملة برائحة الموت والتخلّف ، فأحرقوا كنائسها العتيقة ،وهدموا معالم حضارتها، ثم دمّروا مراقد أوليائها،وسرقوا تراثها وهرّبوا آثارها لتتناقلها أيادي السماسرة في بورصات السوق السوداء العالمية.

وبين كل ذلك ...أرى الوطن حزينا ،تتلاقفه الأزمات ،تثقل كاهله أطماع الغرباء وعقوق الأبناء ،فتقدح في ذاكرتي المهترئة ،قصة حصار مدينة ستالينغراد ،وأتخيل الوطن كم سيكون سعيدا ومستبشرا لو أن ابنائه كانوا كأبناء تلك المدينة الروسية المثلجة ، التي عانى أهلها أهوال المرض والجوع جرّاء الحصار المدمر الذي فرضه الجيش الألماني أبان الحرب العالمية الثانية عام 1942 ، فصار أهلها يفترشون الثلوج ،ويلتحفون البرد ويسدّون رمق جياعهم باشلاء قتلاهم ، لكنهم وعندما قصفت الطائرات النازية مبنى المكتبة الوطنية في المدينة ،هبّوا جميعا لإطفاء الحريق الذي شبّ فيها، ويجمعون ماتناثر في الطرقات والأزقة من كتب ووثائق ومخطوطات ،حتى الأوراق التي تطايرت مع الرياح اقتفوا أثرها وأعادوها ، نسوا كل الآمهم ومعاناتهم ،ولم يذكروا الاّ صورة حضارتهم الخالدة .

وبينما تتصفح ذاكرتي تلك الحكايا ، أدرك بأن الشعب الواعي لقيمة حضارته ،هو الحرز الأعلى والتعويذة الأقوى التي يجب أن نعلقها فوق صدر الوطن ،ثم نسأله الصفح والسماح.

  

  

  

  

علي عبد الحسن الهاشمي


التعليقات




5000