..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ثورة تموز وواقعنا اليوم

عامر عبود الشيخ علي

احتشدت القوى الوطنية وفي طليعتها الحزب الشيوعي العراقي يوم الاثنين 14/7/2014 في وقفة جماهيرية حاشدة عند ساحة الفردوس في بغداد للاحتفال بالذكرى السادسة والخمسون لثورة تموز المجيدة، تلك الثورة الخالدة التي تعتبر صفحة مشرقة من صفحات تأريخنا الوطني في سبيل الحرية والاستقلال والعدالة الاجتماعية. الثورة التي لا يتجاوز عمرها الخمسة سنوات قدمت خلالها ما عجزت عن تقديمه كل الانظمة والحكومات التي اعقبتها بعد ان تكالبت عليها قوى الشر من القومين واعداء الحرية والانسانية.

وقد حضر هذه الوقفة حميد مجيد موسى سكرتير الحزب الشيوعي العراقي واعضاء اللجنة المركزية وجمع غفير من ابناء الشعب العراقي ومثقفيه ووسائل الاعلام   

وفي هذه المناسبة بينت تضامن عبد المحسن عضو الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الانسان في العراق "نحن في وقفتنا هذه ندعوا القوى السياسية المتنفذة الى وحدة الصف لتشكيل حكومة وطنية والاستفادة من العبر التأريخية لثورة تموز الخالدة بزعامة عبد الكريم قاسم الذي جعل من الهوية الوطنية هي الهوية الام للشعب العراقي وترك كل الهويات الفرعية والطائفية التي من شأنها تفرقة الشعب وتمزيق وحدة الصف الوطني، كما ندعو الى اقرار الموازنة والتصدي للارهاب بكل اشكاله والسعي الى الاهتمام بالعوائل النازحة من مناطق النزاع وتوفير الدعم الكامل لها".

اما الناشط المدني حيدر عبد الهادي قال "في ظل استذكار هذه المناسبة الخالدة في قلوبنا والتي وحدت العراقيين شعبا وارضا وسارت بهم نحو التقدم والتطور برغم عمرها القصير، نرى اليوم وبعد انتهاء حقبة الدكتاتورية والاستبداد ان القوى السياسية المتنفذة تتصارع على المكاسب والنفوذ والدليل على ذلك ان الجلسة البرلمانية لانتخاب رئيس مجلس النواب ونائبيه قد تأجلت لاكثر من مرة لعدم توافق الكتل واعتمادهم المحاصصة الطائفية والقومية التي تسعى الى تجزئة البلد من خلال الاعتماد على الهويات الفرعية، وكان على هؤلاء الساسة ان يتخذوا من دروس تلك الثورة العظيمة وزعيمها الوطني عبد الكريم قاسم درسا في حب الوطن ونكران الذات والعمل من اجل كل مكونات الشعب العراقي.

 

     

 

عامر عبود الشيخ علي


التعليقات




5000