هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الدولة الطائفية

بوقفة رؤوف

خريطة العالم العربي الحالية , لم تكن هي خريطته قبل قرنين أو ثلاث ولم تكن هي قبل عشرة قرون ولم تكن هي قبل مئة قرن , فتغير الحدود وسقوط دول وقيام أخرى أمر سنني , طبيعي فلقد قامت الدولة الدينية ثم سقطت لتحل محلها الدولة الملكية ثم الدولة القومية , وتغير حدود الدول و طبيعتها نتيجة التغيرات الدولية , والتي تعتبر مثل طبقات الكرة الأرضية تتحرك في بطء لتتغير ملامح وأشكال القارات ومساحات البحار والمحيطات , وأحيانا تصطدم فتنتج الزلازل , والتغيرات الدولية وان كانت سنة سوسيوسياسية فإنها لا تحدث صدفة ولا عشوائية , بل هي نتاج دراسات اجتماعية ونفسية وإنسانية ولسانية وثقافية ولغوية وبنيوية وهي ليست وليدة فرد أو عمل يوم , بل هي وليدة مؤسسات ومعاهد ومنظمات دأبت على الدراسة والتشخيص والتحليل لسنوات إن لم نقل لعقود فان الدول العظمى لا بد لها من الحفاظ على عظمتها والإبقاء على رياديتها وذلك بإزالة كل عامل يحمل تهديد لها سواء كان تهديد مباشر أو غير مباشر , أما عن طريق افتعال الأزمات أو الضربات الاستباقية  , فالدول الكبرى تتحكم بالدول الصغرى محاولة احتكار التكنولوجيا لنفسها وإبقاء التخلف لغيرها حتى يتأتى لها استغلالها والسيطرة عليها , والمخطئ من يعتقد أن هذا التحكم يكون عن طريق الحكام فقط , صحيح أن تدخل القوى العظمى في تنصيب الحكام او إبقاؤهم , أو التخلص منهم في حالة إذا ما رأت إمكانية تعريض مصالحها للخطر أمر مفروغ منه , لكن الأهم من هذا هو الإبقاء على عدم وجود وعي جمعي للشعوب لنفض الغبار عنها والنهوض كما حدث مع شعب اليابان وشعب ألمانيا ,لأنه إذا حدثت إرهاصات نهضة شعبية فان الحكام لا بد لهم من مواكبتها فإما أن يتجددوا هم كذلك أو يتبددوا , فالقوى العظمى تعمل بالتنسيق مع الحكام للإبقاء على الشعوب العربية في حالة ثقافية زائفة لمن كانت شعوبها طوّاقة للثقافة(النموذج المصري) أو في حالة اللاثقافة (النموذج الليبي) أو حالة التدمير الثقافي الممنهج ( العراق وسوريا) , وبالتالي فالربيع العربي ما هو الا سايكس بيكو جديد [1] يعاد فيه  تقسيم جديد للمنطقة العربية ليس لأجل منع قيام وحدة بل من أجل منع التفكير بالوحدة لأن إشعال المنطقة والانتقال من الدولة القومية إلى الدولة الطائفية سيجعل العالم العربي حاله مثل حال الأندلس قبل السقوط فان كان حال الأندلس وقتها تعرف بممالك الطوائف فان حالنا بعد الربيع العربي يصبح طوائف دون ممالك , فقيام دولة كردية ودولة سنية ودولة مسيحية ودولة علوية ودولة اباضية تتقاتل فيما بينها وتتبادل البغضاء﴿ قُلْ هُوَ الْقَادِرُ عَلَى أَنْ يَبْعَثَ عَلَيْكُمْ عَذَابًا مِنْ فَوْقِكُمْ أَوْ مِنْ تَحْتِ أَرْجُلِكُمْ أَوْ يَلْبِسَكُمْ شِيَعًا وَيُذِيقَ بَعْضَكُمْ بَأْسَ بَعْضٍ انْظُرْ كَيْفَ نُصَرِّفُ الْآيَاتِ لَعَلَّهُمْ يَفْقَهُونَ ﴾ الأنعام 65

وهذه الخريطة الجديدة التي تنهار على أساسها الدولة القومية المستفيد منها ليس طائفة معينة , بل المستفيد هي الدول العظمى التي ستجهز هذه الدويلات الطائفية وتجيشها وتحميها ويصبح حالنا  كوصي شجع على مجموعة من الاتيام الاثرياء بعد ان قتل ابوهم وبسط حمايته عليهم يتغذى على ثروتهم باهامهم انهم اعداء لبعضهم فينفقون اموالهم من اجل الاسراف في حماية انفسهم وهو التاجر لهم والسمسار والوسيط والمستشار ....

 

ولأجل الشروع في تجسيد  الدول الطائفية لابد من تغليفه بحلم يدغدغ عاطفة الشعوب ويسحرها فيجعلها تحلم دون مقاومة ولا يوجد أفضل وأحسن من حلم التغيير , اسقاط رموز الفساد ولا حظ هنا حتى التركيز كان على رموز الفساد وليس على منظومة الفساد , فقد تم إسقاط رموز الفساد والإبقاء على منظومة الفساد التي هي جزء من آلية تغيير الخريطة العربية دون وعي منه فسقوط النظام العراقي والذي هو نظام قومي جعل الدولة العراقية تدخل في فراغ مؤسساتي , مع العمل على تدمير البنية التحتية وتدمير الحضارة العراقية بتدمير الشخصية العراقية وتحطيم إيباؤها وعزتها وكبرياؤها والقيام باغتيال العلماء والأستاذة الجامعيين , وتفشي ظاهرة الاختطاف والتعذيب والمفقودين واسكات أصوات الحكمة وإخماد صوت العقل

 

 

 

 

 

 



4  اتفاقية سايكس بيكو عام 1916، كانت تفاهمًا سريًا بين فرنسا والمملكة المتحدة بمصادقة من الإمبراطورية الروسية على اقتسام الهلال الخصيب بين فرنسا وبريطانيا لتحديد مناطق النفوذ في غرب آسيا بعد تهاوي الامبراطورية العثمانية، المسيطرة على هذه المنطقة، في الحرب العالمية الأولى.

تم الوصول إلى هذه الاتفاقية بين نوفمبر من عام 1915 ومايو من عام 1916 بمفاوضات سرية بين الدبلوماسي الفرنسي فرانسوا جورج بيكو والبريطاني مارك سايكس، وكانت على صورة تبادل وثائق تفاهم بين وزارات خارجية فرنسا وبريطانيا وروسيا القيصرية آنذاك. تم الكشف عن الاتفاق بوصول الشيوعيين إلى سدة الحكم في روسيا عام 1917، مما أثار الشعوب التي تمسها الاتفاقية وأحرج فرنسا وبريطانيا وكانت ردة الفعل الشعبية-الرسمية العربية المباشرة قد ظهرت في مراسلات حسين مكماهون.

تم تقسيم الهلال الخصيب بموجب الاتفاق، وحصلت فرنسا على الجزء الأكبر من الجناح الغربي من الهلال (سوريا ولبنان) ومنطقة الموصل في العراق. أما بريطانيا فامتدت مناطق سيطرتها من طرف بلاد الشام الجنوبي متوسعا بالإتجاه شرقا لتضم بغداد والبصرة وجميع المناطق الواقعة بين الخليج العربي والمنطقة الفرنسية في سوريا. كما تقرر أن تقع فلسطين تحت إدارة دولية يتم الاتفاق عليها بالتشاور بين بريطانيا وفرنسا وروسيا. ولكن الاتفاق نص على منح بريطانيا مينائي حيفا وعكا على أن يكون لفرنسا حرية استخدام ميناء حيفا، ومنحت فرنسا لبريطانيا بالمقابل استخدام ميناء الاسكندرونة الذي كان سيقع في حوزتها.

لاحقاً، وتخفيفاً للإحراج الذي أصيب به الفرنسيون والبريطانيون بعد كشف هذه الاتفاقية ووعد بلفور، صدر كتاب تشرشل الأبيض سنة 1922 ليوضح بلهجة مخففة أغراض السيطرة البريطانية على فلسطين. إلا أن محتوى اتفاقية سايكس-بيكو تم التأكيد عليه مجدداً في مؤتمر سان ريمو عام 1920. بعدها، أقر مجلس عصبة الأمم وثائق الانتداب على المناطق المعنية في 24 حزيران 1922. لإرضاء أتاتورك واستكمالاً لمخطط تقسيم وإضعاف سورية، عقدت في 1923 اتفاقية جديدة عرفت باسم معاهدة لوزان لتعديل الحدود التي أقرت في معاهدة سيفر. تم بموجب معاهدة لوزان التنازل عن الأقاليم السورية الشمالية لتركيا الأتاتوركية إضافة إلى بعض المناطق التي كانت قد أعطيت لليونان في المعاهدة السابقة.

قسمت هذه الاتفاقية وما تبعها سوريا الكبرى أو المشرق العربي إلى دول وكيانات سياسية كرست الحدود المرسومة بموجب هذه الاتفاقية والاتفاقيات الناجمة عنها:

•·         العراق، استقل عام 1932

•·         منطقة الانتداب الفرنسي على سوريا:

•o        سوريا، استقلت فعلياً عام 1946

•o        لبنان، استقل ككيان مستقل عام 1943.

•o        الأقاليم السورية الشمالية ضمت لتركيا

•·         منطقة الانتداب البريطاني على فلسطين:

•o        الأردن، استقل ككيان مستقل عام 1946 (كانت منطقة حكم ذاتي منذ 1922)

•o        فلسطين، انتهى مفعول صك انتداب عصبة الأمم على فلسطين يوم 14 أيار 1948 وجلى البريطانيون عنها. لكن في اليوم التالي أعلن قيام إسرائيل فوق أجزاء كبيرة من حدود الانتداب البريطاني على فلسطين وبدأ الصراع العربي الإسرائيلي، حيث في 1949 (إثر حرب 1948 وبعد إلغاء الانتداب البريطاني) قسمت فلسطين إلى ثلاث وحدات سياسية: إسرائيل والضفة الغربية وقطاع غزة. في عام 1994، قامت السلطة الوطنية الفلسطينية كسلطة شبه مستقلة تأسست وورثت أجزاء ضيقة من حدود الانتداب البريطاني السابق على الضفة الغربية لنهر الأردن ومنطقة غزة التي كانت تتبع مصر إدارياً.(المصدر ويكيبيديا)

 

بوقفة رؤوف


التعليقات




5000