..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


في مدينة مالمو انطلقت مسيرة الحب والولاء والعرفان تلبية لنداء المرجعية الرشيدة

محمد الكوفي

انطلقت مسيرة الحب والولاء والعرفان تلبية لنداء المرجعية الرشيدة.

وتعلن تطوعها للدفاع عن الوطن وشعبه ولرفع الروح المعنوية والكفاءة القتالية للمتطوعين. ضمت الآلاف في وسط مدينة مالمو/ جنوب السويد وذلك يوم السبت الموافق - 21/6/ 2014

* * * * * * * * * * * *

مقال خاص: إلى الإخوة الأعزاء في موقــــــع مركز نور الإعلامي‏, المحترمة.

تقرير- مفصل ومصور عن تظاهرة الجالية العراقية في مدينة مالمو / جنوب السويد

محمد الكوفي/ أبو جاسـم

* * * * * * * * * * * *

الإخوة والأخوات القراء الأعزاء والأخوة الطيبين العاملين في موقــــــع مركز نور الإعلامي‏, لمحترمة ،»،

بالخصوص الأخ المدير العام الاستاذ الكاتب الاعلامي السيد احمد الصائغ المحترم . والمسؤول والمشرف والكادر العام وأعضاء الموقع المحترمــين جميعاً، وأصحاب المواقع الإسلامية والعلمانية المحترمة وشكراً جزيلاً لكم جميعاً ،

* * * * * * * * * * * *

ِ ما يتعرضُ لهُ العراق من قبلِ داعش الإرهابي بجريمةِ ابادةٍ جماعية.

قامت بها الجالية العراقية تلبية لنداء المرجعية الدينية الرشيدة تطالب المجتمع الدولي بدعم العراق ضد الإرهاب الآثيم الذي استهدف دور العبادة من مساجد وحسينيات وكنائس". اعتبار جرائم "داعش" إبادة جماعية"

العراق: "علماء المسلمين" تدعو لوضع حد للمجازرَ التي ترتكبُها العصاباتُ الاجراميةُ في المَوصل وتكريت وديالى من قَتلٍ لأبناء القواتِ الامنيةِ والمدنيينَ تُعدُ جريمةَ ابادةٍ جماعية يَندى لها جبينُ الانسانيةِ جمعاءْ الامرُ الذي يتطلبُ ادانةً ورفضا دوليا واسعا فيما دعت المنظماتِ الدوليةَ والجهاتِ المختصةَ بالدفاعِ عن حقوقِ الانسان الى اسنادِ العراق في سبيلِ دحرِ الارهاب .

* * * * * * * * * * * *

في اليوم الثاني خرجت تظاهرة أخرى حضرها مئات من أبناء الجالية العراقية توافدوا إليها من مختلف المدن والقرى والمديريات.

يوم - الأحد22 - /06/2014- التجمع في ساحة الخضرة.

****** «1» ******

  

إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا وَظَلَمُوا لَمْ يَكُنِ اللَّهُ لِيَغْفِرَ لَهُمْ وَلا لِيَهْدِيَهُمْ طَرِيقاً {168} إِلاَّ طَرِيقَ جَهَنَّمَ خَالِدِينَ فِيهَـا أَبَداً, وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيراً. النساء: 168 - 169

****** «2» ******

ورفع المتظاهرون لافتات تندد بالتدخل السافر لبعض الدول العربية في منطقة الخليج في شئون العراق الداخلية وفي أثناء المسيرة الراجلة هتفت الجماهير ضد التدخلات الخارجية في شئونهم التي تستهدف الدولة العراقية المركزية الحديثة، وأشادوا بصمود الشعب العراقي المسلم الذي عان الويلات من العهد العفلقي السابق الذي كان يزداد يوماً بعد آخر.

****** «3» ******

تلبية لنداء المرجعية الدينية العليا في النجف الأشرف في يوم {21 / شعبان / 1435هـ } الموافق {20 / حزيران / 2014 م} طبقاً للبيان الصادر من مكتب سماحة السيد السيستاني - دام ظلّه - في النجف الأشرف حول التطورات الأمنية الأخيرة في محافظة نينوى" لحفظ الوطن" خطر كبير يهدد مستقبل العراق ووحدته واستقراره وأمنه نقف اليوم لمساندة ودعم الجيش العراقي و القوات الأمنية في حربها ضد الإرهاب الطائفي المقيت واحتجاجا على ما يتعرض له الشعب العراقي المسلم من انتهاك للحريات ومصادرة الحقوق من قبل المجاميع الإرهابية المسلحة المتمثلة بما يسمى منظمة "داعش" الإرهابي و بقايا فلول حزب البعث وما يدعمها من شعارات ومصطلحات غريبة.

****** «4» ******

شهدت مدينة مالمو/ جنوب السويد تظاهرة كبيرة عصر يومي السبت 21/ 6/2014 مسيرة عارمة لأبناء الجالية العراقية المقيمة في "مالمو" والنواحي والمدن البعيدة. على اختلاف مشاربها وأطيافها وهي خطوة رائدة في مدينة مالمو". التي جابت شوارع المدينة المذكورة وناشدت فيها المجتمع الأوروبي والدولي للعمل الجاد التدخل السريع ودعم الحكومة العراقية وجيشها الباسل في حربه العادلة ضد إرهاب المقيت والتنظيمات المتطرفة أمثال منظمة "داعش"، أو التنظيم الذي عرف في البداية بـ الدولة الإسلامية في العراق، قبل أن يتطور مع الأزمة السورية ليصبح الدولةَ الإسلامية في العراق والشام، ولد عام 2006 من رحم الإرهاب المتنامي في المنطقة وبات اليوم أكثر التنظيمات الإرهابية في العالم عنفا ودموية ونحو مساربَ خطيرة تهدد الأمن القومي والإقْليْمي لبلدان العالَم الإسلامي، وتترك مفاعيلَ سلبيةً تمزقُ النسيجَ الاجتماعي وتدمر الوحدة الوطنية وتحدث شُرُوخاً نفسية ووجدانية وانشطارات وَتشظيات اجتماعية وفكرية وسياسية يصعُبُ ترميمُها حينئذ.

أقول" الجماعات التي تريق الدم لن تحافظ على دماء المسلمين.

يجب على مجلس الأمن والجهات المعنية بضرورة التدخل العاجل وممارسة دورها في إنقاذ المدنيين في العراق وتحمل مسؤولياتها القانونية والأخلاقية في ذلك.

والعمل الجاد والسريع لإيقاف نزيف الدم العراقي وإنهاء سلب ونهب وغصب ثروات العراق النفطية. وجرائم القتل والانتهاكات الصارخة لحقوق الإنسان التي ترتكبها فلول حزب البعث العفلقي أو ما يسما بمنظمة "داعش" الإرهابي الدموي في السفك والذبح والقتل بأجهزتها القمعية ضد المدنيين الأبرياء.

****** «5» ******

ورفع المشاركون في المسيرة ألبوسترات أو الملصقات ألجداريه(Poster) وتنقل معظم الملصقات رسالة بسيطة تجمع بين الكلمات والرسوم أو الصور. التي لاقت استحسان الجميع ،واللافتات التي تبين للرأي العام الأجنبي والسويدي حقيقة ما يجري في داخل العراق من بانتهاكات لـ حقوق الإنسان من جانب قوات ما يسمى " بتنظيم " داعش" والتنظيمات الموالية لها وأعمالها الإجرامية ضد المدنيين العزل من السلاح. كما رافقت هذه اللافتات بعض من شبابنا وشاباتنا وهما يشرحون لهم أسباب التظاهرة مع التوضيح للمارة وباللغة السويدية السويد.Sweden‏، الإنجليزية (بالإنجليزية:English) ، يوضحون لهم حقيقة الإجرام والمجازر التي ارتكبتها التنظيمات الإرهابية في مناطق مختلفة من العراق تحت غطاء ديني يخفي دواعيها الطائفية المقيتة. كما دعا المتظاهرون الشعب السويدي التضامن مع الشعب العراقي المسلم الصديق وحكومته في حربهم ضد الإرهاب الدولي الذي يتعرض له العراق على يد الإرهاب والتطرف الديني المتنامي في المنطقة والوقوف ضده ليس كونه يشكل عدوا مشتركاً للشعبين الصديقين، بل لكونه تهديدا لجميع شعوب العالم الحرة المحب للسلام للعمل على تدعيم السلم، وترسيخ الأمن، في العالم ،

****** « 6 » ******

وشارك في هذه المسيرة التظاهرية الحاشدة أبناء الجالية العراقية بمختلف أفكارهم وانتماءاتهم الدينية والحزبية المختلفة بكافة أطيافهم وقوم يأتهم ومذاهبهم ومعتقداتهم على اختلاف مشاربهم الدينة والمذهبة". التظاهرة الحاشدة ضمة كافة المكونات العرقية، القومية والدينية السياسية والفكرية والشبابية في مدينة مالمو/ جنوب السويد،

يتقدمهم السادة أصحاب الفضيلة العلماء الأعلام والمشايخ والشخصيات المعروفة وقادة الأحزاب السياسية والقوى الإسلامية والمشارب المختلفة, والإخوة الكتاب والإعلاميين والشعراء ولفيف من الشعراء ,الأدباء والفنانين.

شمله جمع غفير من الأخوة ألاجئين من أبناء الجالية العربية والإسلامية في مدينة مالمو/ جنوب السويد وكان المشاركون من مختلف الأطياف المسلمة ومن مختلف المؤسسات الإعلامية والثقافية

المسيرة الراجلة الكبرى كانت بمشاركة الأخوة العراقيين والعرب المسلمين اللبنانيين والإيرانيين والأفغان وغيرهم من المسلمين الأجانب المقيمة في مالمو / جنوب السويد وشارك في التظاهرة الحاشدة شخصيات سياسية وأكاديمية وإعلامية عراقية ومنظمات المجتمع المدني في مسيرة تضامنية تدعو للتكاتف سويتًاً لنصرة الجيش العراقي، كما ناشد نشطأ عراقيون كافة البعثات الدبلوماسية المعتمدة لدى السويد والحكومة السويدية والبرلمان السويدي برسائل ومذكرات تدعوهم إلى العمل بموجبات القانون الدولي لدعم العراق وحكومته في حربها ضد الإرهاب الدولي الذي يعد واجهة للموت والدمار والتخلف خلاف مما تدعو إليها التعاليم الإسلامية الحنيفة. كذلك أحاط الناشطون الذكر في مذكراتهم من إن الدين الإسلامي جاء لنشر قيم التسامح والسلام والعدل ويؤكد على أهمية العيش المشترك وينأى بنفسه عن ممارسات هذه الفصائل المجرمة التي أصبحت شراً ضد شعوب العالم جميعها وتهديدا حقيقياً للقيم الإنسانية النبيلة.

جابت شوارع المدينة وناشدت فيها المجتمع الدولي للتدخل السريع ودعم الحكومة العراقية وجيشها الباسل في حربه ضروس ضد الإرهاب والتنظيمات الإجرامية المتطرفة "داعش". وفلول حزب البعث الإجرامية اللاتي باتت اليوم أكثر التنظيمات الإرهابية في العالم عنفاً ودموية في التاريخ الحديث في العراق وسورية وبلدان إسلامية أخرى تحت ظل الجهاد الإسلامي المزيف أهل الاغتيالات والتفجيرات التي تقوم بها عصابات "داعش" منظمة إرهابية تقوم بارتكاب جرائم إبادة إنَ المجازرَ التي ترتكبُها العصاباتُ الإجرامية في المَوصل وتكريت ودياله من قَتلٍ لأبناء القواتِ الأمنية والمدنيينَ تُعدُ جريمةَ إبادة جماعية يَندى لها جبينُ الإنسانية جمعاءْ الأمر الذي يتطلبُ إدانة ورفضا دوليا واسعا فيما دعت المنظماتِ الدوليةَ والجهاتِ المختصةَ بالدفاعِ عن حقوقِ الإنسان إلى إسناد العراق في سبيلِ دحرِ الإرهاب المسيطر على أغلب المدن العراقية وبسببهم تعرض العراقيون بجميع أديانهم وطوائفهم إلى تهديدات الإرهابيين. على العقلاء وقف نزيف دماء الأبرياء".

ونحن إذ ندعو أبناء شعبنا العراقي الجريح إلى التكاتف مع الحكومة والقوات الأمنية للحفاظ على ما تم إنجازه على كافة الأصعدة الأمنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والمعيشية.

****** «7» ******

وبنفس التوقيت هناك مسيرة أخرى جرت في العاصمة السويدية استوكهولم وكذلك في العاصمة الدنماركية كوبنهاكن خرج كوبنهاكن خرج أبناء العراق الغيارا من أبناء الجالية المغتربة للغرض نفسه.

****** « 8 » ******

مسيرة بالآلاف في مالمو / جنوب السويد من جميع أطياف موزاييك العراقيكل الأحزاب والتيارات السياسية والطوائف المختلفة ,الكردية ,العربية , الشيعية ,السنية , و إخواننا الصابئة المندائية والنصارى والمسيح وأشور وتركمان العقيدة و الأيزيدية ، أو اليزيديون أو البازيديه ، "الشبك"، الذين هم أحد فرق الشيعة دراويش، يتهمونهم بالغلاة في الإسلام، ، وغﯾرھم من اﻷقلﯾات، وبقيه المكونات التي تشكل المجتمع العراقي وردد الجميع هتاف واحد وهو  { لبيك ياعراق } .

المشاركون بينهم أطفال وشباب وشابات ورجال ونساء حاملين الأعلام العراقية ومنددين بالاحتلال الأجنبي لمدونهم الشمالية. يحملون اللافتات والأعلام تعبيراً لرفضهم وادانتهم الإرهاب والاعتداء على حرمات الشعب العراقي المسلم وتتضامن مع المؤسسات المسئولة عن الأمن. مرددين جميعا كلمة لبيك ياعراق وشعارات مناهضة للإرهاب ومن مدن مختلفة منها فكشو وكرستيان ستاد وهلسنبوري يستأد    تلبوري يتبوري كارلسكرونة هلمستاد ومدن اخرى وفدوا إلى مالمو .

****** « 9 » ******

وما يريد المتظاهرون إيصاله إلى الحكّومة والجيش العراقية والقوى الشعبية والمتطوعين. ,

نحن نرفع أصواتنا عالين نحن ندين الإرهاب لا دين له ولا وطن ومنبوذ من الجميع. ، ـ أيا كان مصدره، وكانت معاذيره ـ، فإن موقفنا منه لا يُستمد من أدبيات الـ {CIA} ولا من إعلام الإثارة والتهويل، ولا من الفلسفات الاعتذارية التي طغت على تفكير الكثيرين من المهتمين بالشأن العام في الوطن العربي والعالم الإسلامي. وإنما نصدر في موقفنا من الإرهاب عن {مرجعيتنا} الخاصة، وهي منهج الإسلام. الإعلاميين العراقيين والمقتربين لن يثنيهم عن أداء رسالتهم في إيصال صوت الحق والحقيقة وتعرية أدوات المؤامرة على العلماء المسلمين، وقادة المجتمع في العراق.

خلايا الارهاب تستهدف الدعاة ورجال الدين وابناء الوطن والوطن يجب علينا الحذر منهم والوقوف صفا واحدا ضدهم. نحن وبحمد الله ننعم بالأمن والأمان وندين بدين الإسلام وبغير هذه النعمة لا نرضى.

علمائنا ثقة وولاة أمرنا أهل عدل وقيادتنا حكيمة الرأي بلادنا مستهدف والتوعية مطلوبة من الجميع اللهم يا رب اجعل كيد من أرادنا بسوء أو كيد في نحره اللهم أن هؤلاء مجرمون يسعون في الأرض فسادا يقتلون ويفجرون ويرعبون الآمنين في مدننا الشمالية والوسط، اللهم احمي جيشنا وحوزتنا منهم واحمي علمائنا منهم واحمي شبابنا منهم انك على كل شيء قدير.

كل الجهات التي تقف وراء هذه الجرائم المنكرة. والانتهاكات لحقوق الإنسان التي ارتكبت ولازالت ترتكب إلى يومنا هذا بحق الأبرياء الشيعة والأقليات الدينية الأخرى في العراق سببها العنصرية المقيتة والفئوية الخبيثة التي يقوم بها الأحزاب والأديان الإسلامية المتطرفة العميلة وعصابات منظمة "داعش" الإرهابية وبإشراف ودعم سعودي قطري وأمريكي وإسرائيلي،

مماسبق أن ا" داعيش" حرکة سﯾا سﯾة عنصرﯾة متطرفة ترميلحکم العالم کلھ من خﻼل أجندتها وأموال رغد التي تصرف في تموين الخلايا النائمة حزب البعث المنحل الذي اتخذ اسماً جديداً أطلقوا عليه "داعش"، أو التنظيم الذي عرف في البداية بالدولة الإسلامية في العراق،

هؤلاء ذكرهم في قوله تعالى‏:‏‏{‏‏وَمِنَ النَّاسِ مَن يَعْبُدُ اللَّهَ عَلَى حَرْفٍ }، دائما نيام - نسبة مقولة الناس نيام فإذا ماتوا انتبهوا - كنتم تأكلوا من خيرات العراق وتتعلموا وتتعالجوا وتمرحوا وتسرحوا بين أهلها الطيبين وأرضها الطيبة - كل ذلك وانتم نيام . وطلبتم الانفصال عن الحكومة المركزية وانتم نيام . وألان حاربتمونا تريدون قتلنا ومحو ذكرنا عن الوجود وتتسلطون على رقابنا وثروات العراق مرتاً أخرى وتسوموننا سوء العذاب، تعدون فيكم نزل الإسلام ونحن الكفرة الإسلام منكم براء امة الكفر ساعدوكم في الاستيلاء على محافظة نينوى، وبعض المناطق في محافظتي كركوك، وصلاح الدين. وأخير طلبتم المساعدة من الأكراد وتركيا وإسرائيل وعرب الجنسية وانتم نيام.

ومهما كان جبروت الأعداء ومها جمع الجيوش " داعيش" وفلول البعث فلن يستطيع محونا ذكرنا. نحن الشيعة الموالين للعترة الهادية {ع} نقول لهؤلاء التكفيريين كيدوا كيدكم واسعوا سعيكم وناصبوا جهدكم فو الله لن تمحوا ذكرنا ولن تميتوا وحينا ولن تطفئوا نورنا فما أيامكم ألا عدد وجمعكم ألا بدد ورأيكم إلا فند عندما ينادي ألمناد ألا لعنة الله على القوم الظالمين الكاذبين...

نحن شيعه نتبع قادتنا علماؤنا هم عزنا وفخرنا .

المرجع الديني الأعلى آية الله العظمى السيد علي السيستاني {دام ظله } إمام التسامح وصمام امن العراق. حوزته في الخطوط الأولى في الجبهات القتال هؤلاء هم قادتنا وعلماؤنا فلينظر العالم لا تنسوه من دعاؤكم وجميع المجاهدين.

السيد علي السيستاني {دام ظله } أكد المرجع الشيعي الأعلى في العراق آية الله السيد علي السيستاني الثلاثاء،

انه لا خلافات حقيقية بين السنة والشيعة، مشيرا إلى انه خادم لجميع العراقيين, نعم: الشيعة والسنة في العراق متحابون ومتقاربون أحيانا تكون هناك انفعالات عاطفية .. لكن تبقى المحبة والمودة بين الطائفتين رغم انف الحاقدين.

أعدائنا نيام يريدوننا أن نختلف ما بيننا شيعتا وأسنة بعدما انفضحوا راحوا يتصيدون بالماء العكر, يضنون ننسى دماء شهدائنا في المناطق الشيعية في الوسط والجنوب وديالى والموصل ومن يراهن على تدويل العراق فهو مخطئ.

، وإن كنتم تريدون لعب دورٍ خبيث أخر كما لعبوه من قبلكم ممن ارتدوا عباءة الدين فأنتم واهمون، وان كنتم تريدون تمرير مؤامراتكم البائسة باسم الدين والديانة فأنتم واهمون وما نريدكم أن تعرفوه، انتم البعثيين المتشددين اخترتم اسماً جديداً بإطار جديد يحمل اسم " داعيش" الجهاد والمقاومة منذ 2003 وحتى الساعة أيضا مصرين على هذا التوجه الخطاء علمائكم إذن اكبر فاشلين لأنهم رجال لحاياهم إلى الأرض وغير مؤدبين بأدب الإسلام قتلة طواغيت الأرض، هم ناس لا يعرفون شيئاً عن طبيعة هذا الدين! هل ديننا دين القتل والذبح والنحر وكله تدليسا على الله وشرعه ؟ إن أول واجب على مَن يَلِي أمور المسلمين تطبيق شريعة الله فيهم،

أصدرتم الآلاف من الفتاوى التكفيرية ضد شيعة العراق والعالم الإسلامي عن طريق ملايين الخطب الرنانة في الجمعة وغيروه- يُطيلونَ فيهِ الخُطبة، ويُقصرون الصلاة، يُبَدُّونَ فيه أهواءَهم قبلَ أعمالهم.

بشهادة الكثيرين؛ فإن المواقف العملية أكثر تأثيرا في سلوكيات الناس من ملايين الخطب والكتب التي يقومون بقراءتها، وهو ما يعني أن كلمة واحدة منك،. قد تكون سببا في تحويل مسار حياة مجتمع بأكمله.

الفعل المخزي و المخزي جدا، لكن الستر أولى و المبتز أكثر جرما،

ما قاموا به أزلام مأيسما " داعيش " يعد جريمة الإرهابية جنائية. الحوادث الأخيرة التي وقعت في العراق برهنة حقدهم الدفين لهذا الشعب ! عصابة مرتبطة بالقاعدة مسؤولة عن عمليات قتل وتفخيخ سيارات لقتل أهلنا وإخواننا وأخواتنا شباناً وشيوخا سيدفع ثمنها عصابات " داعيش" فلول البعث عاجلا غير أجل وسيكون إثم السكوت علمائكم عنها في رقابهم التي مددوها خدمة " لدعيش" ومن والاهم من سفاكي بدماء شهدائنا ومعاناة شعبنا،

****** «10» ******

انطلقت المسيرة وطافت شوارع المدينة متجهة نحو مقرها الرئيسي, ألقي بيان المسيرة سماحة حجة الإسلام لشيخ الحاج عزيز عبد الواحد إمام جمعة وجماعة بمدينة مالمو / جنوب السويد، حيث جاء في البيان الإشادة بالدور الكبير لنداءَ المرجعيةِ الدينية الرشيدة ومناشدة أبناء الجالية العراقية المحترمة المجتمع الدولي بأسم الإنسانية السامية والأعراف والقوانين الدولية ولوائح حقوق الإنسان، باتخاذ موقف حاسم وواضح حيال الإحداث في العراق.

أقول: مناشدة أبناء الجالية العراقية المجتمع الدولي بأسم الإنسانية السامية والأعراف والقوانين الدولية، حق من حقوق الإنسان التي اعتبروها أحد العوامل الرئيسية لتحقيق التقدم والنمو في دول العالم، نطالب باتخاذ موقف حاسم وواضح حيال الأحداث تقع في العراق. " إن الإرهاب لا دين ولا طائفة له، وهو موجه ضد الإنسانية ككل، وما يجري ألان على أراض وطننا الحبيب العراق الجريح من هجوم إرهابي واسع وبدعم إقليمي،

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ديباجة;لما كان الاعتراف بالكرامة المتأصلة في جميع أعضاء الأسرة البشرية وبحقوقهم المتساوية الثابتة هو أساس الحرية والعدل والسلام في العالم.

http://www.un.org/ar/documents/udhr/

****** «11» ******

وبنفس التوقيت هناك مسيرة اخرى جرت في العاصمة السويدية استوكهولم وكذلك في العاصمة الدنماركية كوبنهاكن خرج ابناء العراق الغيارى من ابناء الجالية المغتربة للغرض نفسه .

https://www.facebook.com/iraqi.dk?fref=nf

نعم نعم للوطن أقامت الجالية العراقية في الدنمارك تظاهره أمام البرلمان الدنماركي شارك فيها جمع غفير من الأطياف والمذاهب الإسلامية ومن جميع محافظات التابعة للعاصمة الدنماركية -كوبنهاكن - رنكستد -اودنسه-هورسس- فأيله -ارهوس البورك- السنه - والشيعة - الكرد - التركمان -الصابئة -المسيحيين -وقد سلمت مذكرة استنكار الى عضوة البرلمان الدنماركي حول انتهاكات داعش الإرهابية في العراق الجريح.

****** «12» ******

وفي اليوم الثاني كانت هناك مسيرة أخرى جرت في مدينة مالمو/ جنوب السويد وكذلك ويوم الأحد ــــ 22/06/2014- التجمع كان في  MÖLLEVÅNGRORGETإلى ساحة  الخضرة ما لفون توريت أبناء العراق الغيأرى في هذا الوطن الجريح وخاصة أبناء أبناء الجالية العراقية المغتربة والذين جاءوا لنصرة العراق الجريح،

الختام كان النشيد الوطني العراقي - موطني - قرءوه جميعًا بصوتٍ واحد شجي ثم بعدها الدعاء لسلامة وحفظ العراق وشعبه المظلوم واللعنة والويل والثبور على أعداء الوطن منظمة "داعش" الإرهابية المقيتة إذ ستكون ارض الموصل الحبيبة مقبرة " لداعش" ومن لف لفهم بإذن الله تعالى.

****** «13» ******

رئيس اللجنة المشرفة على هذه المسيرة الحاج أبو زهراء الحمزأوي الذي أوقف حياته على الدعوة إلى الإسلام، وجعل رسالته في الحياة إعلاءَ كلمة الحق،

صدح صوته عالياً . وقد استمع الحضور بآذان صاغية الى هتافه { لبيك يا عراق } وذلك أثناء انطلاق المسيرة التظاهرة وحتى لحظة ختام المسيرة .

"الأجهزة الأمنية اتخذت جميع التدابير اللازمة لحماية التظاهرة"،

****** «14» ******

أعلام المجلس الاعلى الاسلامي العراقي / الدنمارك / مالمو السويد

ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

تقرير إخباري: خاص: عمران الياسري موقع شبكة الوحدة الإسلامية المحترمة.

http://www.alwhda.com/?act=shownews&id=2055

https://www.facebook.com/alwhd/media_set?set=a.672867489433401.1073741880.100001304694567&type=1&l=79f8a4f88e

 

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

أعلام المجلس الاعلى الاسلامي العراقي / الدنمارك / مالمو السويد.

  

 

 

 

  

محمد الكوفي


التعليقات




5000