..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


دور الاقليم في تقسيم العراق ولماذا الاصرار على تنحيه المالكي

عبد الامير محسن ال مغير

نشرت وكالات الانباء اخيرا ان 150 ممولا لعصابات داعش في حملتها بأتجاه العراق وان 20 من هؤلاء المموليين هم من السعوديه و10 من كبار التجار العراقيين وينتمي اولئك المموليين الى قرابه 80 دوله ونقلت تلك المعلومات بأن للاقليم دور هام جدا في تلك العمليه فأعلان ما يسميه مسعود البرزاني بالاستقلال الذي نطق به علنا لاول مره بعد احداث الموصل وقال بأنه سيطرح الموضوع على السيد كيري عند زيارته اربيل وان العراق لا يمكن ان يرجع الى وضعه السابق وتراجع فيما بعد بقوله بأن الوقت لا يلائم الاستقلال ويبدوا ان اميركا لا توافق على توجهاته الانفصاليه هذه وبعد زيارته كركوك يوم 26/6/2014 قال بأن الماده 140 تم انجازها وطبعا براي العراقيين ان ذلك الانجاز قد حصل غدرا ويضيف البرزاني ان الحكومه العراقيه لم توافق على ابداء العون من قبل الاقليم ضد عصابات داعش في حين البرزاني لحد يوم 24/6/2014 يصرح بأن لا علاقه للاقليم بما يدور في العراق وبعد انتهازه لفرصه وجود داعش واجتياحه للمدن العراقيه لم يوافق رئيس الوزراء على اقوال الخائن اثيل النجيفي عندما هرب الى اربيل وقال بأن لديه خطه بأخراج داعش من الموصل بالتعاون مع البيشمركه ومن الاحداث المهمه هذا الاسبوع اجتماع كل من اسامه النجيفي واياد علاوي وصالح المطلك مع سعود الفيصل يوم 26/6/2014 في باريس لتلقي اخر التعليمات منه في مسأله تشكيل الحكومه العراقيه والتعامل مع داعش وسعود الفيصل هذا هو الذي ورط صدام في الحرب مع ايران حيث ذكر صدام ذلك التوريط صراحة عندما اختلف مع ال سعود وقد صرح السيد بها الاعرجي يوم 26/6 ايضا بأن لاتوجد شخصيه سياسيه تتناسب مع خطوره الاحداث وبما يمر به العراق وربما تشكيل حكومه شراكه وطنيه تؤدي نصف الحل وقد رشح الائتلاف الوطني كل من عادل عبد المهدي واحمد الجلبي لمنصب رئيس الوزراء ويضيف بأننا امهلنا ائتلاف دوله القانون لترشيح ممثلهم خلال اليومين القادمين يا سبحان الله بهاء الاعرجي الذي ترأس اللجنه القانونيه في الدوره ما قبل الاخيره ولجنه النزاهه لم يقدم حتى نسبه 5% مما يقدمه الرجل المخلص في مجال هاتين اللجنتين اللتين تعتبران من اكثر اللجان خطوره في مجلس النواب وانشغل في مسائل جانيه ابعد ما تكون عن مهامه ويقول بعض الشخصيات من المحامين ورجال القانون سيما من اهالي الكاظميه بأ السيد بهاء الاعرجي اخر من يستطيع محاربه الفساد وتشريع القوانيين لذلك بحكم تورطه بمسائل غايه في الوضوح والخطوره لذا وجدناه صامة ولم يقم بخدش مشاعر زملائه الودودون معه في المجلس اما مايخص المرشوحون احمد الجلبي وعادل عبد المهدي لرأسه مجلس الوزراء فأن الائتلاف الوطني لم يكن موفقا في ذلك الترشيح لأن الاول يحمله العراقيون مسؤوليه تهديم البنيه التحتيه في العراق وكونه لا يمثل قطاع واسع من الجماهير بنتيجه الانتخابات الاخيره وتحوله المستمر من الاهواء الغربيه بأتجاه ايران اما السيد عادل عبد المهدي فلم تنطبق عليه الشروط التي ثبتها الائتلاف الوطني نفسه لأختيار اي مرشح لذلك المنصب واما السيد الجعفري فلا نضنه يتورط من جديد  مع ابالسه اهل الكوفه وبقايا عمر ابن العاص الجدد ونقلت وكالات الانباء اخيرا بان الحكومه العراقيه  اشترت طائرات (سيخوي ) مستعمله من روسيا بعد ان يأست من تجهيزها بطائرات اف16 الامريكيه وعندما سمع السوريون تصريح كارنر الحاكم المدني في العراق عام 2003 ان منطقتي الشام والعراق يراد لها اعاده تقسيم من جديد لأن دولها وحسب قوله لم يعاد ترتيبها من جديد منذ سقوط الدوله العثمانيه ولحد الان  فحصل رد فعل مناسب بوجه اقامه كيان لداعش من قبل الجيش العربي السوري حيث تشبه عقليه القائمين على تلك العصابات عقليه انسان العهود الحجريه وعلى العراقيين ان يقوموا بما عليهم وبأسرع ما يمكن لتقويض وجود هذه العصابات وبالاستعانه مع بعض الدول المجاوره ويقول المحلل العسكري احمد الشريفي لقناه الحره يوم 26/6/2014 في برنامج بالعراقي لو كانت هناك فرقه محموله جوا جاهزه في الساعات الاولى لاحداث الموصل يوم 10/6 لما استطاعت تلك العصابات ان تحصل على موطئ قدم لها في الموصل  وان صفقه السلاح مع روسيا عرقل تنفيذها الفساد وذوي القصد السيء الذين يبيتون الشر ضد وحده هذا الوطن ومما يثير الانتباه ان احد الحاضرين في ذلك البرنامج يقول بأنه لا يؤمن بسياسه المؤامره ويأخذ بسياسه ظاهر الحال ومثل هذا الكلام بدء يغزو اوساطنا الثقافيه كثمره لسياسه العولما لنبقى نائمين ولا نحس بما حولنا فالعالم الان يسير بأجمعه وفق خطه امريكيه صهيونيه مبنيه على التأمر  وهناك قدمات او طلائع ثقافيه للغرب تمثل هذه الدعوات وقد سبق ان كتبنا بوجوب التعامل بضبط الحدود السوريه العراقيه وان تكون تلك القوات ضاربه سيما في قاطع دهوك ونصحنا بأن الاقليم يأخذ دور سياسي خارج مضمون الدستور العراقي ويدعوا علنا نحو التقسيم فدعواته لاشاعه الاقاليم هي مرحله هامه بالوصول الى اهدافه لتحقيق شعار بايدن وها قد اتضحت الاهداف سواء من تصريح كارنر الاخير او تصريحات السيد مسعود البرزاني او الطلب الاسرائيلي للولايات المتحده يوم 25/6/2014 المتضمن اعتبار استقلال الاقليم عن العراق امر مفروغ منه وبدلا من ان يستجمع الساسه قواهم لدعم القوات المسلحه وتوفير مستلزمات النصر نرى تضييع الوقت سدى على حساب مستقبل هذا الوطن والعراقيون لا يصدقون مطلقا بأن الاتحاد الروسي يمتنع عن تزويد العراق بطائرات حديثه وعوامل عديده وقفت حائلا بوجهه تسليح الجيش العراقي وهي واضحه للعيان منها موقف الاقليم ومسلك بعض القاده والمستشاريين داخل المؤسسه العسكريه وتردد الحكومه حيث نراها تفتش عن المؤن العسكريه في كرواتيا في حين صربيا تمتلك احدث الطائرات المقاتله وتطلب من جيكيا 7 طائرات قديمه هلوكوبتر يراد تحديثها في حين بأستطاعتها ان تشتري عشرات الطائرات الحديثه جدا من روسيا وحصل يوم 24/6/2014 اغتيال منير القافلي رئيس مجلس مدينه كركوك وصرح احد الساسه التركمان بأن البيشمركه ينسقون مع الارهاب لأغتيال شخصيات تركمانيه وصرح وزير الطاقه في كردستان بأن الاقليم سيباشر في تصدير النفط من كركوك وشمال الموصل اظافه الى نفط الاقليم وبذلك سيوفر المال للأقليم والطاقه لتركيه واظاف بأنهم سوف يعطون نصف نفط كركوك (كصدقه) لحكومه المركز واول دوله قام بزيارتها المشير السيسي بعد انتخابه رئيس للجمهوريه في مصر للجزائر تعطي دلالات كبيره فعلاقات مصر بالجزائر حميمه نتيجه دعمها للثوره الجزائريه اضافه الى ان الجزائر كانت اول من اكتوى بنار الارهاب وبقيت تعاني ولا زالت من الضغوط الغربيه بنتيجه تطلعاتها التحرريه ولا بد لوزاره الخارجيه العراقيه من تحديث حيث لم تثبت لحد الأن بوجود اي دور لها بالذود عن مصالح البلد دوليا او اقليميا ويكرر المحللون السياسيون بأن اختصار الولايات المتحده عن استعمال الطائرات المسيره سيطيل من امد الحرب كما حصل في اليمن والصومال وليبيا والعلاج هو القوه الجويه الضاربه والقوات المنقوله جوا اما حديث الساعه حول تشكيل الحكومه فهو ليس يجري حول المالكي بقدر ما هو يتعلق بمنصب رئيس الوزراء ومحاوله الالتفاف على الشرعيه وحتى على العمليه السياسيه برمتها وربما تأخذ الحقيقه كامله من افواه الصبيان كما يقولون فالصبي ليس بقياس العمر فقط وانما في العقليه ايضا فعندما يظهر (علي حاتم) وهو مزمجرا وصائحا نحن لا نريد عمليه سياسيه ولا دستور فأذا داعش وعلي حاتم وامثاله يرومون تغيير النظام الديمقراطي بكامله ومسعود البرزاني يزعم بأنه ديمقراطي وعلماني الا انه اصبح حاضنه اساسيه لجميع المتخلفين بمجرد كونهم يعلنون عدائهم لمستقبل العراق وشعبه وفي مسأله خيانه اثيل النجيفي وبما يوفر احالته للمحكمه بتهمه الخيانه العظمى لسعيه لتقسيم العراق حيث عرض في قناه الحره يوم 25/6/2014 في برنامج بالعراقي عرض المحلل السياسي مانع عادل كتاب رسمي صادر بتوقيع المجرم اثيل النجيفي بتاريخ 6/6/2014 موجه الى شعب ديوان المحافظه وكافه الدوائر فيها يأمر بحرق جميع المستمسكات والكتب الرسميه التي بتوقيع المحافظ بما فيها الاضابير التي تقرر حقوقا للدوله وعقود المشاريع الحكوميه وبذلك يكون اثيل النجيفي على علم بما سيحصل حيث ان تاريخ صدور الكتاب قبل اربعه ايام من بدء الاحداث التي حصلت يوم 10/6/2014 وبذلك يعتبر شريك اصلي في تلك الجريمه ونؤكد على ضروره الاسراع بطرد عناصر داعش من العراق وبالتنسيق والتعاون مع القوات السوريه حيث البلدين مهددين اراضيهما بالتقسيم وكون هذه المناطق الشاسعه لا تطهر الا بسلاح جو ضارب كسلاح الجو السوري حيث كافه المدن المتاخمه للحدود العراقيه السوريه وبالجانب العراقي اصبحت ملاذا لتلك العصابات ولا يمكن الاخذ بدعوات وقف اطلاق النار فورا حيث الجهه المقابله من عصابات داعش تعتبر فئه مارقه خارجه على الشرع والقانون ومدعومه من قبل جهات اجنبيه معاديه للعراق وتهدد وحدته ولا يمكن ضمان استجابتها لوقف متقابل لأطلاق النار لا بل بالعكس ستستثمر وقف اطلاق النار بالتقدم في هجومها وما يؤلم حقا اننا نرى تلك العصابات تنفذ الاعدام الفوري ودون محاكمه بالجنود العراقيين بمجرد انهم لم يرددوا دوله الشام والعراق الاسلاميه  صالحه في حين نرى الحكومه مستمره في توفير الرفاه والعيش الرغيد لأكثر العصابات المتوحشه في تاريخ البشريه دون ان تنفذ بها حكم القانون ويقول وزير العدل بأن من يعرقل تنفيذ الاعدام بهؤلاء المجرميين هو السيد وكيل رئيس الجمهوريه حيث لم يصادق على تلك الاحكام ولا نخفي الموقف للمثقفين العراقين يشعرون بأنهم لا زالوا ورغم الدروس القاسيه على مايبدو يعيشون ضمن نطاق المساومات وتناقلت وكالات الانباء بأنه يوم 26/6/2014 بأن البيشمركه نظموا استمارات لأهالي تلعفر تتضمن موافقه لكل واحد منهم استماره يوقعها بالموافقه بالانظمام للاقليم ولم يقوموا بتوقيع تلك الاستمارات 


عبد الامير محسن ال مغير


التعليقات




5000