..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فتوى الجهاد من زاوية أخرى

صبيح الكعبي

 تزاحمت الاقدام وهرع الرجال والنساء معا في سباق مرثوني لامثيل له لمكاتب استقبال المتطوعين للدفاع عن البلد من شراذمة الجريمة وبراثن العبث ومخالب الشر بعد سماعهم للفتوى الجهادية الكفائية التي اعلنها ممثل المرجعية الرشيدة في كربلاء المقدسة لتكون بابا مشروعا للقتال والذود عن الوطن بعد ان تمادت يد الخراب على أجزاء مهمة من البلد هدفها اسقاطه وتدمير بناه وثلمة كرامة شعبه بمنهج دموي قلّ نظيره في العالم والتاريخ ليرسم سحابة حزنا على وجوه الشعب لاتفارقه ابدا ,ولذلك زحف الجمهوربالملايين لتسجيل اسماؤهم كمتطوعين في مكاتب الحشد الوطني لاستقبالهم وتسجيل اسماؤهم وتنظيم سجلاتهم مماأحدث ارباكا لدى المكلفين بتنظيم ذلك

للاعداد الكبيره التي ترغب بتلبية نداء المرجعية والذود عن حياض الوطن ومقدساته يضاف لذلك دعوات رؤوساء العشائر لابناءها والمنظمات الحزبية التي فعلت فعلها للتحشيد الجماهيري للالتحاق بساحات الوغى ومعسكرات التدريب ,هذه العملية  فاجأت الدولة بهذا الكم الهائل منهم لاء انها تخوض حرب ضروس مع اعداء الانسانية جلّ همها ردعه والثبات في مواقعها بعد ان تخاذل البعض وفرالاخروسلم البعض وباع شرف مهنته القليل منهم امام مغريات الدنيا وسحتها الحرام احدث ارباكا في القدمة الادارية عند الوحدات العسكرية المكلفة بادامة ماكنة الحرب وعمق المقاتل , ولاستقراء الحدث الاني دفع البعض من الحكومات المحلية مشكوره ان تنظم نفسها بكراديس تدريبيه بساحات مفتوحة ومعسكرات مغلقة لغرض تهيئتهم واعدادهم كوجبات لجبهات القتال , ومثل هذا العمل وكثرة الاقبال يتطلب الاعداد الجيد من مأكل ومبلس وخدمات اخرى عديده ليس من السهل على الدولة تهيأتها واستحضارها لظرفها الصعب التي تمر به , ولنجاح قرار المرجعية الحكيمة وعلى رأسها مفتاح الامان وسر الوحدة وقوة الارادة السيد علي الحسيني السيستاني دام ظله الوارف

ندعوا اصحاب المواكب الحسينية للتبرع باعادة بناء مواكبهم واعداد وجبات الطعام وتوفير الماء والمستلزمات الاخرى للمقاتلين وعلى الشكل التالي :-

آ- تهيأة وجبات الطعام وارسالها لمعسكرات التدريب كلا في محافظته .

ب-تهيأة وجبات الطعام وارسالها لجبهات القتال كلا في مدينته .

لادامة الزخم الجهادي لدى المتطوعين والمقاتلين كما فعلت وتفعل بالزيارات المليونية بتوفير ذلك لانه جهاد من زاوية اخرى لمساعدتهم في شد العزم وتوفير الحاجه و المعركة لاتكتمل الا بتوفيرمستلزماتها الضرورية الاخرى ونكون قد ساهمنا بانجاح الفتوى الجهاديه بزاوية آخر اكثر اهمية لحياة المقاتل .وما النصر الا من عند الله


صبيح الكعبي


التعليقات




5000