...........
...........

..........

قاسم العبودي

..........

المرشحة الاعلامية
تضامن عبد المحسن

............

 .............

المرشحة الاديبة
عالية طالب الجبوري

............

المرشح الاعلامي
محمد الوادي
 

  

 .......

المرشحة الاعلامية  
منى الخرسان

 

 ...........

 المرشح الدكتور

فوزي الربيعي


........

المرشح 

أ د قاسم حسين صالح  


 ........

المرشح الاستاذ

أثيل الهر


......

 المرشحة الاستاذة 

منى الياس بولص عبدالله

  

 ......

المرشحة الاعلامية 

انتخاب عدنان القيسي

........

 

المرشحة الاعلامية 

مكارم المختار

.......

 المرشحة الاعلامية

ضحى المفتي

...............

السفير الجوادي
يرفع رأس العراق
 

د.علاء الجوادي 
......... 
..............  

..........
............
  


....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور الثامن
 

يحيى السماوي  

 

 

 

 

ملف مهرجان النور السابع

 .....................

فيلم عن
الدكتور عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 

 ملف

مهرجان النور السادس

.

 ملف

مهرجان النور الخامس

 

.

تغطية قناة آشور الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ والاهوار

.

تغطية قناة الديار الفضائية 

تغطية الفضائية السومرية

تغطية قناة الفيحاء في بابل 

 

ملف مهرجان النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة الرشيد الفضائية
لمهرجان النور الرابع للابداع

.

تغطية قناة آشور الفضائية
لمهرجان النور الرابع للابداع

 

تغطية قناة الفيحاء
لمهرجان النور في بابل

 

ملف مهرجان النور

الثالث للابداع 2008

 

 

 

ملف مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إنَّ عيد الغدير جاء بهياً وحفيّا بكلِّ زهْوٍ وفخْر

أ. د. عبد الإله الصائغ

اولا : قصيدة في ابن العلقمي  مع لمحة مهداة الى سماحة الشيخ علي القطبي  

الإمام مؤيد الدين بن العلقمي وعيد الغدير

قال المؤرخ الخزرجي وهو من الد خصوم ابن العلقمي ! قال  في وفيات 656 : وفي هذه السنة توفي الوزير مؤيد الدين محمد ىبن محمد بن العلقمي البغدادي الرافضي وكان عالما فاضلا اديبا حسن المحاضرة دمثالاخلاق كريم الطباع خير النفس كارها للظلم خبيرا بتدبير الملك لم يباشر بتهديم بيت ولا مصادرة مال ولا رد ملهوف اشتغل بالنحو وعلم الادب في شبيبته بالحلة ثم قدم بغداد ... ) وكان مؤيد الدين وهو الوزير الأول في خلافة المستعصم العباسي كان يزين بغداد ويأمر بعمل الولائم واظهار مراسيم الفرح فضلا عن انه يجزل العطاء للشعراء الذين يتبارون في توكيد وصية النبي صلوات الله عليه ! وقد اعترف بفضله القاصي والداني لكن عيبه الذي لم يغتفره له المؤرخون كونه رافضيا اي محبا لأهل بيت النبي الأمين صلوات الله عليه ! فكتب فيه عبد الاله الصائغ الحسيني المرعبي هذه القصيدة :

يا فارساً زانَ العمامةَ بالتُّقى     وازدانَ من عشقِ الوصيِّ بهاءَ

نوَّرْتَ فكرَكَ بالمعارفِ والحِجا       حتى بززتَ بفكرِكَ العلماءَ

وبذلْتَ عمْرَكَ بالجهاد ِ لكي ترى      نورَ الحقيقةِ يطْلُسُ الظلماء

يامن يرانيَ في هواه مبالغاً          حاكِ إناءَكَ ناضحاً ما شاء

هذا ثنائيَ إنْ اساءَكَ نبِّني            مَنْ ذا سيُطْرِبُ أُذنَكَ الصّماء

إنْ لم تجدْ فيه الذي انا واجدٌ       وَحَسِبْتَ قوليَ في هواه هباء

أتُرى يُضيرُ النورَ جاحدُ فضلِهِ       والشمسُ تعذرُ مقلةً عمياء

مِحَنُ الفحولِ بكلِّ عصرٍ أنهم        قِمَمٌ تحاكي في الذرى الجوزاء

فإذا همو مابين حاسدِ نعمةٍ           ومناكدٍ ومؤجِّجٍ شحناء

محنُ الفحولِ بكلِّ أرضٍ فضْلُهم       يهمي ليُغْدِقَ حولَه الآلاء

حٌُمَّ الزمانُ على الفحولِ لأنهم  قد أحسنوا لِمُداهِنٍ وأساء

فإذا تبَدَّلَتِ الوجوهُ همو همو  بنفاقهم صنعوا لنا الرؤساء

حكموا العراقَ فشرَّدوا أحرارَه  أرأيتَ موتى شرَّدوا الأحياء؟!

شعر عبدالاله الصائغ

  

ثانيا :  عيد الغدير عيد الفقراء  شعر عبد الاله الصائغ الحسيني المرعبي  

  

من لقلبي إذا تلكّأ شعري؟!    والجراح المخبّـآت بصدري
لم يخنّي شعري العتيدُ زمانَ الـــــــ ــــــحُبِّ والوصل في الليالي الغُرّ
ولقد رافق الشعر الحميم جنوني     يومَ حفَّتْ أحلى الظباء بمهري
في شبابي شَبَكْتُ أحلى الصبايا     فكأني وفّيتُ منهنَّ نذري
وإذا ما جُفيتُ يأرق عنِّــــــــــي     فهو بدري إذا جفاني بدري
بالقوافي أجفِّفُ الدمعَ هتّــــــا     ناً وأُخفي عن الشوامت ذعري
وإذا ما عََزَمْتُ وصفاً لليلى     قا ل شعري لبيك طوعك سحري
أنا اسطيع وصفَها دون ثوبٍ      فهيَ قَدٌّ وكلٌّ ما فيه مُغري !!
وهي كانون رغبةٍ وفتونٍ       حين تندى لعاشقٍ في الخِدْر
شعْرُها التِّبْرُ إذ يُشابُ بمسكٍ       حفَّ وجهاً يحكي اللُّجَيْنَ بجمر
يا لعينينِ كالسماء صفاءً        أو هما البحر لا قرارَ لبحر
وشفاهٍ كالتِّين تُغْري بقَضْمٍ       وتطيش العقولَ من دون خمر
خبأآ لؤلؤءأً يتيما وشهْداً       من رضابٍ ! فيا له من ثغر
أمْ ترى نهدها !! فصحْتُ كفاني       كُفَّ يا شعرُ عن غواية فكري
فالزمان استدار والعمر ولّى        ومقامي الأثيرُ عنديَ قبري
كلُّ خلٍّ خالَلْتُهُ بات نصلا     في فؤادي وقد جزاني بشَرِّ
ثمَّ أهلي (الكرام!! ) بات حراما   أن اراهم أهلي بآخِرِ عمري
و(نهاري !!) الذي ادّخرت لشيبي     صار نصلاً يهفو إليَّ لنحري
و(زماني !!) أهديتها كلَّ عمري    قَتَلَتْ فرحتي بطعنة غدْر !!
كلُّ شيءٍأحببته عاد وهماً     وغدا القاعُ جِنَّةً للبحر
فالعراقُ العظيمُ باتَ مزاداً      لأُولي أمره اللآم وأمري
ولإذا القاتلون باتوا الضحايا      بوجوه من الفضيحة صفر
وإذا الراقصون في كل عرس      وإذا الماتحون من كلِّ بئر
وبهاليل ابن (صبحة) باتوا     كوباء مستقتل مستشري
طال ليل الغريب والبرد قاس      والكآبات في دمائي تسري
من ترى سامعي لأُعْرِبَ حزناً      غال لي حيلتي وبدد صبري
ليس غير الإله يرعى عزيزا      باعه ناسُهُ بابخس سعر
والنبيُّ الأمينُ جَدِّي وحصني      صلواتي عليه سري وجهري
وعليٌّ حبيبه وحبيب اللّـــــــه جدي ، به تسامق قدري
يا علي إليك ازجي اعتذاري   إن ثقْلَ الأحزان يقصم ظهري
أنت جدي وجدُّ كُلِّ أبيٍّ               وملاذٌ لكلِّ نَفْلٍ حر
إنَّ عيد الغدير جاء بهياً            وحفيّا بكلِّ زهْوٍ وفخْر
ونذيراً لقوم نوحٍ ولوطٍ          ( سفْرُهًمْ يمَّحي لآخرِ سطر)
جاء عيد الغدير يا شعر غنِّ        بقوافيك ذي المعاني الغُرّ
فعلي مثلّثٌ لحروف                هي سرٌّ مطلْسَمٌ تحت سر
قالها واثقا سلوني عما          أغلق العلمُ عن فِطَحْلٍ وحَبْر
أنا باب لِلْعِلْمِ والسِّرُّ عندي   نقْطُ حَرْفِ النجاة في سطر(جفر)
غير أن السؤال مسَّ علوجاً           أبدلوا جنّةَ السّماء بقَفْر !!
وهمو قادةٌ بمينٍ وغَدْرٍ           والبداة الجفاة في كل عصر
فإذا ما دعا النبيُّ بخُــمٍ       ذا عليٌّ أخي الوصيُّ وصهري
هو ذا الوصيُّ مدّوا الأيادي          بايعوا طلعةَ التَّقيِّ البَرِّ
أنا مولىً لمن يوالي علياً              وشفيعٌ له بيوم الحشر
بخبخوا للوصيِّ ثم استطابوا       نَقْضَ عهدٍ فهم سلالة مَكْـر


 

أ. د. عبد الإله الصائغ


التعليقات

الاسم: علي الجبوري
التاريخ: 15/11/2011 11:36:47
روعه روعه

الاسم: راشد المرعبي
التاريخ: 07/11/2008 23:23:01
الى الاخ احمد المرعبي المحترم
تحية طيبة و بعد...
انا المدعو راشد المرعبي اقدر مجهودك على التواصل بين هذه العائلة الاكثرمن رائعة و مجيدة بتاريخها , و اتمنى منك المراسلة حتى يطيب الكلاموالسلامحتى اللقاء... .

الاسم: عثمان المرعبي
التاريخ: 08/04/2008 16:22:31
الى الاخ احمد المرعبي .

ضروري جدا ان تنواصل بشــان ما كتبت عنــه حيث إنني مهتم جدا بتاريخ عائلتنا .

وانا من آل مرعبي من لبنان وفي الاونة الاخيرة كانت هناك مؤتمر في الامارات في العاصمة ابوظبي حاولت ان اجمع معلومات الا انني للاسف لم اتكمن من ذالك .



شكرا لك

عثمان المرعبي

الاسم: حمود2009
التاريخ: 28/12/2007 10:49:30
أحسســــــــــنت

الاسم: أحمد المرعبي
التاريخ: 17/02/2007 09:28:08
ايميلي هو:
molautofe@yahoo.fr
أرجو ان نبقى على تواصل.. مع تحياتي الصادقة.
أحمد المرعبي

الاسم: أحمد المرعبي
التاريخ: 17/02/2007 09:26:39
حضرة البروفيسير عبدالأله الصائغ المحترم.
تحية طيبة و بعد,
قرأت لكم في وقت سابق مقالا قيما عن تاريخ آل المرعبي.. و اتمنى ان أدخل معك في تواصل من أجل معرفة المزيد مما عندكم عن هذه العائلة التي أنتمي اليها في فرعها في لبنان.. هذا مع العلم أن عائلة المرعبي لعبت و ما زالت تلعب دورا هاما في لبنان منذ العام 1714 عندما وصل الى شمال لبنان جدنا شديد بن ناصر المرعبي, و فرض حكمه على المنطقة الممتدة من جبيل في وسط لبنان و حتى حصن الأكراد في شمال سورية..
أرجو ان تبعثوا لي ببريدكم الألكتروني من أجل البقاء على تواصل دائم.. و تقبلوا فائق التقدير و الأحترام.
أحمد المرعبي

الاسم: علي القطبي
التاريخ: 08/01/2007 22:22:12
وما اجملها من هدية يا سيدي الصائغ في عيد الغدير الأغر
باقة شعره زاهية في حلة وردية دانية
تزهو بروحه الحانية من كف صائغ لئاليا
زاد العطاء من يد تسموا ببذل يرتقي ساميا




5000