..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فقراء الوطن تبتلعهم افاعي الفقر . . (سهى عبد الأمير مثالاً)

أحمد الشحماني

سهى عبد الأمير الشابه الجميلة في فترة عصرها الذهبي في الثمانينيات من القرن الماضي, تلك الفتاة البصراوية الشابه التي أطربت بصوتها الفاتن وخفت دمها وتمايلات حركاتها وضحكتها الآسرة للقلوب آلاف من عشاق اغانيها الجميلة ومنها اغنية (أعتب عليك) وأغنية (خلاني حبك حايرة) التي مازال يتذكرهما الجيل القديم, الجيل الذي اكتوى بنار الحب وحروب الوطن وعذابات الحصار قبل ثورة الانترنيت ومغريات ومداعبات الموبايل وهمسات الأي فول ولمسات الأي باد وغيرها من اجهزة الماكنه الانترنيتية الحديثة . . .
 
  سهى عبد الأمير واغنيتها الشهيرة (خلاني حبك حايرة . . )  
 أتراه الحب من جعلها حائرة . . أم أنه غدر الزمن ولعنة الأيام؟
ام أنه بعض من حثالات البشر الممسوخين الذين اقسموا ان يحولوا كل شيء جميل الى رماد ودخان . .؟!
فها هي الجميلة (سهى عبد الأمير) حوّلها هؤلاء الأشرار الممسوخين الى انسانة فاقدة العقل محطمة الأوصال . .
ولكن الله حتماً سينتقم لها من هؤلاء الممسوخين – الله يمهل ولا يهمل . . "وتلك الايام نداولها بين الناس" . . .
 
والحكمة تقول:
                    كل قوي للزمان يلين . . .
سهى عبد الأمير هي واحدة من عشرات بل ومئات من الفتيات والنساء اللواتي عصفت بهن حوادث الأيام وجعلت منهن محطة للضياع والتشرد والتسول في شوارع الزمن . .

لماذا سهى عبد الأمير وغيرها من النساء تضيق بهن دروب الحياة . .؟ اليس الأجدر ان تمتد لهن ايادي الرحمة من المسؤلين واصحاب القرار لانتشالهن من حالة البؤس والفقر والمرض والتسول والضياع . .؟

ربما هنالك فئة خيرة من الفنانين والمثقفين الطيبين الذين يتعاطفون مع سهى عبد الأمير ويمدون لها يد المساعدة والأيواء بقلوب تملئها الرحمة والمودة دون الافصاح عن اسماءهم وهذا شيء يدعوا للشكر والأمتنان والتقدير لطيب افعالهم - ولكن - وآه والف آه من تلك الملعونه الـ (لكن) التي دائما تقاطعنا بدون استئذان. . . ترى من لتلك الجيوش من الفقراء والأيتام والمشردين الذين ضاقت بهم الدنيا وخذلتهم دروب الحياة . .؟  

هبوا أيها الشرفاء وانتم يا اصحاب الأموال لأنتشال هؤلاء الفقراء والمعوزين والمشردين من هول الكارثة . . فوالله أنها أعظم الأعمال عند الله تعالى يوم لا تنفع لا اموالكم ولا مناصبكم ولا حساباتك المصرفية المتخومة بالمليارات في مصارف العم سام. .!

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ    سؤال بحجم آلام الفقراء . . .
ترى كيف ينام النائمون المتخومون بالمليارات وفقراء الوطن يحسبون نجوم الليل ويفترشون الطرقات وارصفة الشوارع . . ؟

عجباً لهؤلاء الذين يصرفون آلاف الدولارات في لياليهم الحمراء ويتسكعون في بارات وملاهي لبنان وعمان ودول الخليج واوربا . . يتراقصون مع العاهرات وبعد ساعات ترميهم تلك العاهرات في ليل الشوارع كما يرمي المدخن عود السكاير . . وتجردهم تلك العاهرات من اموالهم وتقول لهم وداعاً . . غداً موعدنا مع شدة آخرى من دولارات اموالكم . . .!

آه والف آه . . من لفقراء الوطن أيها الوطن الصامت . .؟
متى ينتهى صمتك أيها الوطن . . متى يتكلم فمك أيها الوطن . . ؟

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ    علي بن أبي طالب عليه السلام . . رجل العدالة الأنسانية . .
كان لا يضع رأسه على الوسادة قبل ان يتفقد فقراء الكوفة . . كان يطرق الأبواب باباً بابا ويتفقد الفقراء والمعوزين واحداً واحدا . .  ولم يظهر وجهه الملثم لكي يكون عمله خالصا لله وحده تعالى وليس رياءاً وتفاخراً.
كم انت رائع يا علي . .!
لله درك يا علي بن ابي طالب ما اعدلك . . !

أحمد الشحماني


التعليقات




5000