..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


التهريج: خلط وتجاوز وتجاهل للحدود

داود الماجدي

هرج: الهَرْجُ: الاختلاط؛
هَرَجَ الناس يَهْرِجُون، بالكسر، هَرْجاً من الاختلاط أَي اختلطوا.
وأَصل الهَرْج: الكثرة في المشي والاتساعُ.
والهَرْجُ: الفتنة في آخر الزمان.
مع بدا الدعاية الانتخابية للقوائم والكيانت التي تتبارى في سباقها الانتخابي الذي من المفروض
 ان يكون سباق تنافسي شريف مبني على اخلاقيات وظوابط مهنية عالية وتليق بالمرشح
او الكتلة المنظوي تحتها ذالك المرشح،
ولانة سوف يمثل شريحة من الجمهور الذي سوف يمنحة الثقة ليكون المدافع عن حقوقة
داخل قبة البرلمان القادم نرى وللااسف لشديد يتسابقون في القنوات الفظائية لتشهير
 والسب والتسقيط بدلان من ان يستعرض برنامجة الانتخابي وما الذي سو يقدمة وما ينتظرة
المواطن الذي غلب على امرة
يظاف الى ذالك اللادهى والامر بعض القنوات الفظائة التي باعت ظمائرها واصبحت محل
للسخرية والتهريج وتناسو اخلاقيات المهنة التي يادونها  وكانة هناك عداء شخصي معلن
يحاولون تظليل الناس من خلال برامج التهريج ونسو ان الشعب العراقي بات على علم
 ومعرفة اكثر من اي وقت مظى ولا تنطلي علية هذة البرامج المدفوعة الثمن

على عكس من ذالك هناك محطات فظائة تناقش وتحلل الامور بشكل مقبول وموضوعي
ونفتخر باغلب الشباب من الرجال والنساء مقدمي البرامج وباللاخص السياسة
يقومون بطرح الاسألة  ضمن الموضوع المطروح ان كان سياسيا او اجتماعيا او رياظي
واسألة محرجة في بعض الاحيان

نصيحتي المتواضعة الى كل الاخوة من المرشحين والمرشحات ان يضعوا نصب
اعينهم حب الوطن والولاء المطلق ولاينجرفوا الى الامور التي تؤدي حالة من التوتر
بين ابناء الشعب الواحد
والى الاعلام ومن يتصدى في الواجة لبعض القنوات المغرضة ان ينتبهو الى انفسهم
وفي اي وادي يسيرون وليعودو الى رشدهم ولتقوا الله بدماء ابناء هذا الشعب الصابر
لان الاعلام رسالة انسانية ومهنة يتشرف بها الكثير

داود الماجدي


التعليقات




5000