..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


اسلحه

رائد عمر العيدروسي

فلنُفَكّك المقاتلاتِ والقاذفات
!. فَلنُحيلها الى طائراتٍ شراعيّه
فَلنُصهِر المدافعَ والدبّابات
!. لتغدو مراكباً سياحية
نحنُ لا نستوردُ الأسلحة
إلاّ لتصريفِ
انتاجِ مصانعِ الأسلحة
ولنّضرِبُ بعضنا ببعضٍ
, عِبرَ قوّاتنا المسلّحة
فهذه الأسلحة
عبئً اضحت على اصحابِ القضية
تتلاشى همومنا في اُمسية
... حَريٌّ بنا , إقتيادنا الى مَسلخه
         - 2 -
اسرائيليّةٌ حسناء
وَ رعناء
رخيصةُ الثَمنِ
خضراءُ الدِمَنِ
رَصَدتنا نَتَغَنّى بالحُسام
نُنظِمُ شِعراً عنِ القوسِ والسِهام
وكثيرو الكلام
مُفرداتُنا تَتَقيّؤها وسائلُ الإعلام
!. عربٌ تجمعُنا الألفُ والّلام
تتوالى هزائمنا دونَ ثأرٍ ولا انتقام
مهما هَشَّموا لنا جماجماً
, وسحقوا عظام
نُجيدُ العَومَ في بحرٍ
امواجُهُ أوهام
... سواحِلُهُ منْ رُخام
       - 3 -
!!!. وَوَسْطَ هذا الزِحام
كَشَفَتْ الأسرائيليةُ
, عن مفاتِنِ السلام
, اَماطت عن نهديها الّلثام
قِطعَةً فقِطعةً تخلعُ
احداثَ التأريخِ بأنتظام
لِتَتولّى غرائزُنا المهام
ونحنُ في صَحوَتِنا نِيام
        - O -
فأسكتنا نيرانَ الهتافات
اجهضنا كلَّ الآهات
! تحرّرنا منَ الشعارات
لنتعايشَ بِسلام
لِنُمارِسَ الحُبَّ بسلام
معَ عمليةِ سلام
... وعلى العروبةِ السلام
        - 4 -
اِتّفاقاتُ الصُلحِ
خلفَ اسطُرِها بنودٌ غيرمُعلَنه
لا تَتَداولها السِنه
اتّفاقاتٌ تُحرِّمُ علينا الوعيد
مهما كانَ اجوَفاً
: وَوِفقها
سَلَّمنا لِلأسرائيليةِ الحُسام
اخرجنا منَ المتاحِفِ
, الأقواسَ والسِهام
- وهمسنا في أُُّذُنِ - المدام
نهوى انجابَ اولادٍ منها
!. بالحرام
يَحرِسونَ لنا عمليّةَ السلام
يحفِظونَ لنا بَيضَةَ الإسلام
وإذْ نُصَلّي صلاةَ الجماعة
!!. تكونُ لنا هيَ الإمامْ
وخلفَ الأبوابِ المُغلقه
ماذا كان ؟
!!. كانْ : كانْ ياما كان
كانَ هنالكَ جِنسٌ
... وشذوذٌ وغرام
وَ عُدنا منْ اوسلو ومدريد
!.. وعلى جِِباهِنا مَسَحاتُ سُخامْ

رائد عمر العيدروسي


التعليقات




5000