..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
جمعة عبدالله
.
رفيف الفارس
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كوثر الحب

تحسين عباس

المساءُ المُلبَّدُ  بسنارِكِ وحدَه الذي يُبلّلُ وحشتي

على شرفةِ الخيالِ تفترشُ التماعَتَها النجومُ

لتستحمَّ القصائدُ بكِ ويتوضأ العطر ...

 على جُرْفِ المواويل ينْفَخُني النايُ

وتسْرحُ بيَ أناشيدُ السهر.

لا تحزني . إن  راودكِ الأسى ... لا تحزني

لا حيلةَ تُهوِّدُني ،لا وسيلةَ تُلوِّنُ صبري  حين تَصلبُهُ الآهات

سوى تذكارِ لقائنا ،أمُدّهُ بساطَ شفاعة.

أنا كائنٌ دمعيّ وأنتِ أحداقُ حزن

رويدَكِ ، لا تذرفيني أغنيةً ريفية

لا تُكفِّنيني بصمتِكِ...

 اعلمُ انَّك تعْتَنقينَ التضحيةَ عقيدةَ حبّ

 تُلقينَ بآلامِكِ بعيداً عني ، تريقينَ همّي

ابتغاءَ مرضاتي ، لا يا حبيبتي ، فكلانا أنا و أنتِ كلانا .

وجهي  أدعيةٌ استهلكَتْها الامهات، وَجهُكِ اجوبةٌ مُؤجَّلة

أقطرُ من عينيكِ شوقاً وتقطرين من فَمي ليلاً

فيزدحمُ الاشتهاءُ على خاصِرةِ الوقت

مُلتحفاً اشراقة  الغد ،

لا صبرَ يأوِّلُني ، كلُّكِ مُسْتأمَنٌ في لهفتي

لا وهمَ يُغويكِ ، أنَّكِ مؤنثٌ مِنْ ( أنا )

رقيقةٌ أنتِ كعبقِ الزهورِ

حين يتسللُ في عاطفتي

ويَقطفُ كلَّ اهتمامي بأنامِلَ حَمراء.

يا أغنيتي التي خبّأتْها سوبرانو المطر ،

لا تصمتي وتهدري حنيني

على وسادة الغيب .

يا اطروحةَ الخيال، هزّي بمهدِ رغبتِي

يسّاقطُ عطشي

وتستلقي على نهديكِ سنينيَ الضائعة

اجمعي تاريخَ ميلادي ............ لعلَّلَ المسيحَ يهبطُ

من أعالي الدُعاء كي يُعمِّدنا  بكوثر الحبِّ

فتحيى القبلاتُ بينَ غيبوبة راعشةٍ

وشفاهٍ سكرى، تشربينَ  بآخر آهٍ

 كستناءَ  اللقاء.

 

 

 

 

تحسين عباس


التعليقات

الاسم: عبدالزهرة ﻻزم شباري
التاريخ: 04/05/2014 05:20:38
ايها المبدع ما اجمل ما تنطلق به في اجواء ارهاصاتك التي تحلق بك وبالقاريء مع اﻻثير في صباحات ندية اراك استلقيت على سني خلجاتك الضائعة بين شغاف اطروحة ساحتك المفضلة ! ما اجمل هذه النغمات اﻻدبية اخي العزيز اشد على يديك والى مزيد ايها المبدع ,!

الاسم: محمد مزيد
التاريخ: 25/04/2014 09:06:32
من أجمل ما قرأت وسمعت
وفقك الله.
للتواصل.:.www.mohamedmazid.com




5000