..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة دائرة الفنون التشكيلية ليوم الاحد 23-3-2014

عامر عبود الشيخ علي

 دائرة الفنون التشكيلية تحتفل بأنتهاء دورة المرسم الحر 

في يوم بهيج تلون بالوان المحبة والفرح وعلى قاعة المرسم الحر في وزارة الثقافة اختتمت يوم الاربعاء 19/3/2014، بحضور مدير عام دائرة الفنون التشكيلية د. جمال العتابي دورة المرسم الحر، التي امتدت لاسبوعين تعلم خلالها الفنانين المبتدئين والهواة المهارات الفنية للتخطيط الاولي ومعلومات نظرية عن المدارس الفنية واستعراض أهم التجارب، وقد كان عددهم (14) مشاركا.


وقال الدكتور العتابي في كلمة له بالمناسبة "انه شئ جميل ومفرح ان نلتقي اليوم وان يكون العنصر النسوي من بين المتدربين والمشاركين في هذه الدورة ونفرح ايضا ان الاستجابة لهذه المبادرة التي نظمها المرسم كانت جيدة, واصفا هذا المكان بالواحة الجميلة التي نرى فيها الألوان وتجتمع علاقات المحبة والصداقة وهي إحدى الأهداف الأساسية التي يسعى المرسم الى تحقيقها".


مضيفا "نطمح ان تكون المشاركة أوسع وان تتحول الى معرض للمشاركين والى مادة للإعلام والصحافة والفضائيات لتسليط الضوء على واحد من نشاطات هذه الدائرة".
من جانبه أوضح مدير المرسم الحر الفنان خالد المبارك "ان الدورة كانت ناجحة من حيث جودة المستويات المشاركة واستيعابهم للمحاضرات والتدريب العملي مما يحفز الدائرة على الاستمرار في أقامة مثل هذه الدورات التي تستهدف تنمية التعبير الفني للمشاركين وإكسابهم المهارات الجيدة في فن الرسم".

الى ذلك قالت ندى الحسناوي وهي إحدى المحاضرات في الدورة "اننا في البداية قمنا باكتشاف المستويات الحقيقية لمهارة المشاركين والتي كانت متفاوتة بطبيعتها مما ساعدنا على التوجه بالمعلومة إليهم بشكل يتناسب مع مستوياتهم , والحمد لله كان تلقيهم للتقنيات والتدريب جيدا جدا".


وأعربت المشاركة ضحى عواد علي عن سرورها بالمشاركة بالدورة "مشيرة الى ان الدورة كانت مفيدة للتعرف على أساليب ومدارس الرسم وفي صقل معلوماتها في هذا المجال بشكل مركز يساعدها حتى في البيت من خلال تمكنها من رعاية أطفالها من الناحية الفنية".


وفي ختام الفعالية قدم مدير عام دائرة الفنون التشكيلية الشهادات التقديرية على المشاركين والمحاضرين والإداريين والإعلاميين الذي أسهموا في إنجاح هذه الدورة.
وتأتي إقامة الدورة ضمن سلسلة الدورات التي تقيمها دائرة الفنون التشكيلية في المرسم الحر بهدف تنمية المهارات الفنية والثقافة العامة في مجال فن الرسم من خلال الانفتاح على مختلف الأجيال وإشراكها في هذه الدورات.

 

ربيع المرأة في عيدها ينثر الوانه على قاعات دائرة الفنون التشكيلية

                                                                                                   

  تناثرت الالوان وسادت الفرحة والابتسامة على محيا حشد كبير من الحضور على قاعات دائرة الفنون التشكيلية ، التي احتفلت يوم الاثنين 10/3/2014 برعاية وزير الثقافة د. سعدون الدليمي بيوم المرأة العالمي والمعرض الفني السنوي الشامل الذي ضم اكثر من سبعين عملا فنيا، تنوعت تلك الأعمال المشاركة  مابين رسم وخزف ونحت، وحمل عنوان( كل الألوان والربيع انتِ).

  احتفالية الوزارة، شملت القاء كلمات بالمناسبة وقصائد شعرية، وعزف منفرد على آلتي العود والكمان، وقدمت فرقة نجاح عبد الغفور اغاني من  التراث العراقي الاصيل اطربت الجمهور الذي تفاعل معها .

  وكيل وزارة الثقافة مهند الدليمي قال خلال افتتاحه المعرض:" انا سعيد اليوم لاني اقف بهذا الاحتفال البهي المشرق بعيد المرأة العالمي، وانا لا اريد ان انظر واتحدث عن دور المرأة في المجتمع لان التنظير هو شيء افتراضي، لكني اتحدث عن واقعها الحياتي فكل القوانين والتشريعات هيأت مساحة مهمة للمرأة في كل المستويات السياسية والاجتماعية والاقتصادية.

  واضاف:" اللوحات التي عرضت اليوم وما تضمنته من الوان ومواضيع يعكس الروح الزاهية للمرأة العراقية، هذه الروحية والاشراقة الجميلة التي تجعلنا نعلم ان المرأة العراقية رغم الظروف تنبض بالابداع والحياة والامل.

   وأكد جمال العتابي مدير عام دائرة الفنون "المعرض يمتاز بخصوصية مميزة وهي ان المرأة العراقية تؤكد جدارتها اليوم في قيادة المجتمع وان تكون مشاركة وفاعلة ومؤثرة، دهشت للكثير من الاعمال فيها لون وحركة وعمق فني .

واضاف:" المرأة العراقية دائما منبع للجمال وسر الحياة الذي لاينقطع

وهناك تجارب مهمة وتستحق التقدير وحمل المعرض مستويات مختلفة  ومتباينة وجميعها محاولات لتقديم شيء مميز علينا رعايتها والاهتمام بها لان وراء كل تلك الاعمال يمكن القول ان العراقية ليست ساذجة او سطحية لكنها تحاول العمل بدأب لتصل الى مستويات اجمل.

ووصف العتابي اعمال المشاركات النحتية بأنها  الافضل من اعمال الرسم وحازت على اعجاب الجمهور .أب أب

وحضرت الحفل كل من زهرة الجبوري مديرة أعلام وزارة الثقافة والمستشارة الثقافية في السفارة الأمريكية التي قالت في كلمتها "يسعدني ان امثل السفارة الامريكية بهذا المعرض في عيد المرأة العالمي، ويسعدني ان ارى اعمال الفنانات من كل انحاء العراق وكيف لهن القدرة والشجاعة ليعبرن عن ما بداخلهن، وليؤكدن على انهن قادرات على القيادة والتعبير عن مايجول في انفسهن في المجتمع. 

  الفنانة زينب الركابي احدى المشاركات في المعرض الشامل قالت:" اخذت المرأة  حقها في الحياة وبدأت تشارك اكثر في المعارض الفنية وتحظى بالجوائز والتكريمات وهي تستحقه لانها الافضل بين كل نساء العالم.

  واضافت:" المرأة نجحت ان تظهر ابداعها رغم الظروف الصعبة التي يعيشها البلد.

وعن طبيعة عملها قالت:" شاركت بعمل يمثل امرأة محطمة، بسبب مشاكلها الصعبة لكن العمل الفني من الخارج يوحي بالجمال وهذه هي المرأة العراقية تخبأ احزانها وتعكس جمالها فقط للاخرين.

  اما الفنانة ضحى محمد منير قالت "ان ابداع المرأة لا ينضب لانها تحمل معاناة وقهر اكثر من الرجل وتلك الهموم غالبا ما تتحول الى ثيمة ومن ثم الى الوان على اللوحة لتتأطر بابداعها، وان تجد فسحة امل من خلال فنها".

    وفي ختام الاحتفالية، منحت المشاركات شهادات تقديرية لاعمالهن، مع تمنيات بتواصل مواسم الجمال والابداع العراقي المميز.

 

 

عامر عبود الشيخ علي


التعليقات




5000