..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رد على مقال الكاتبة وفاء اسماعيل: أنا معك و"يللا بينا نقاوم كل من مطرحه"

شبعاد جبار

مقالة الكاتبة وفاء اسماعيل : مصداقية المقاومة العراقية ... وتضليل البنتاجون !!!!   

 

في البدء أنا معك  ومع المقاومة  ومع كل مقاوم  شريف..شريف" ها" يقاوم الامريكان من اجل الوطن فليس هناك أمر على المرء من الشعور بان وطنه تحت وطأة الاحتلال وأن شعبه يعاني الظلم والقتل والفقر ونهب الثروات وان خيرات البلد يستمتع بها الاجنبي دونه هو ..فلااحد يحب المحتل او يحب ان يكون بلده محتلا..ولقد فعل الامريكان كمحتلين "الهوايل" والعتب أو " الشرهه عليكم كما نقول جميعا في الجنوب والخليج العربي"..فأنتم  من سهلتم لهم الطريق  ليدخلوا من أراضيكم وبحاركم وقواعدكم  دون ان تنبسوا ببنت شفة ..والسؤال الذي يطرح نفسه وبالعامية لانني احب العامية كلش هواية:

شحدا مابدا لكي تتغير الامور فترسلوا المنتحرين المقاومين الان" وبعد ان دخل المحتل عبر بواباتكم "  وتجشموهم  عناء السفر فقط  ليطعجوا دبابة  او ليثقبوا تاير " عجلة يعني"   ولتكون الضحايا الابرياء من العراقيين اضعافا مضاعفة  ؟؟؟؟؟

سننسى تخاذلكم هذا وسنفترض حسن النية بكم وانكم كما نحن خدعتم بهدف الامريكان  وتعالي نفكر معا  ونقاوم معا ولكن  كل من "مطرحه ِ"كما تقولون انتم  

 

عزيزتي

لابد ان اعترف لك  بان طول المقال قلل الرغبة لدي في اكماله" ولك ان تاخذي هذا بنظر الاعتبار في مقالاتك القادمة  فتتجنبي الاسهاب كي تكسبي قراؤك"

افعندما جذبني العنوان وهذا يحسب لك  .. قرأت الفقرات الاولى منه ثم حركت المؤشر الى الاسفل ليفاجئني  طول  المقال  

ولكنني اكتفيت بما قرأت وتابعت قراءة التعليق

وهممت بدءا  بان اكتب تعليقا  بسيطا  ولكن وجدتني اكتب مقالا اكثرمنه تعقيبا ارجوالا يكون ثقيلا على القراء ايضا فاخسرهم ..  وحسمت امري .. فليكن اذن سيكون ردي هكذا

 بصراحة أحزنني جدا رد الاستاذ علي الموسوي  وودت لو اعتذرت عنه لك ..( فأنت معذورة  أراك مهووسة بنفس الشعارات التي أطاحت بالعراق "وودتنا بداهيه"

الماجدة العراقية !!!

سينتحرون على اسوار بغداد !!!)

ولكني لن اعلق عليها انما اعود لاكمل:

انني لو  فعلتها واعتذرت لك  لوجدتني مدينة بالاعتذار للسيد الموسوي عنك  اذ ربما بل من المؤكد ان تكون المقاومة "الشريفة" التي تتحدثين عنها قد أزهقت روح عزيزة لديه ,و أكون عندها أسبب له الالم   واسبب  الالم معه  لمئات الالوف من ضحايا المقاومة ..وأسبب الالم لنفسي  ايضا وأنا اجد انه بحجة المقاومة يقتل شعب و  يخرب الوطن وتسيل الدماء ..حتى ظن المحتل الا حل الا ببناء الحواجز بين اهلينا تمهيدا لتقسيم الوطن.

تقولين:

" ليعرف كل عراقي  ان قوات التحالف التي جاءت لتحريره من صدام ماهم إلا عصابات  ومافيا  تتحكم بهم وبمصائرهم وأن شروط الانضمام للجيش الأمريكي أصبحت تستثني الأخلاق والالتزام بالقانون.. فكيف نقبل على ارض العراق ان يكون  سا حة لعتاة الإجرام  ونتهم مقاومتنا البطلة في العراق  بعدم المصداقية  وننعتها بالتمرد والإرهاب ؟ وماذا سيقدم هؤلاء  السفلة للعراق سوى القتل والدمار ونشر الرذيلة والفساد والشذوذ والمخدرات ؟"

              

عزيزتي

كل عراقي يعرف منذ البدء ان امريكا ماجاءت لسواد عيوننا الحلوة , بالضبط كما كان يعرف كل عربي ومن ضمنهم رؤساء الدول العربية بأنهم ماكانوا يستطعيون ان يقولوا لهم : لانسمح ان تكون أرضنا الممر الذي يوصل الى العراق .ولكنكم سمحتم بذلك جميعا .ولم تصرخي حينذاك لتستنهضي همم انتحارييكم المستعدين دوما لتفجير انفسهم  في العراق  فقط  ولايهم ان يقتلوا مئات من الضحايا مقابل جرح جندي امريكي واحد اوتخريب عجلة عسكرية ..انهم اولادنا عزيزتي واهلنا ولانستطيع التفريط بهم مقابل عجلة.. لتعلمي ذلك جيدا.

وانا معك انهم سفلة محتلين لم يقدموا سوى الدمار والخراب الذي شاركتم انتم ايضا  بتقديمه لنا بتوريد انتحارييكم لقتل اولادنا وحرق ثرواتنا وتخريب بنيتنا التحتية هذا ان نسينا انكم فتحتم لهم الطريق للدخول ولن ننسى.

عزيزتي :يبدو انك لم تسمعي السيد رئيس جمهوريتكم وهو يقول لصدام" دي امريكا يابه" لقد فهمها رئيسكم وفهمها المشجعين منكم على المقاومة وفهمها المنتحرون انفسهم فخافوا ان ينتحروا بقاعدة السيلية ويقتلوا جنديا امريكيا واحدا او يفجرون انفسهم في حاملة طائرات ممن دخلت السويس ربما خافوا على جلودهم من الدبغ  بعد الانتحار على يد الامريكان  كما خاف من المفتون منهم ليفتوا بقتل العراقين بحجة المتعاونين ونسوا ان جميع الدول العربية تعاونت لتسهل الامر لدخول الامريكان  وتذكروا فقط  "دي امريكا يابه" فاتجهوا بمعدات مقاومتهم النتنة الى اجساد اطفالنا البريئة..ألا تعسا لكل مقاومة يذهب ضحيتها "عرضا" هذا الكم الهائل  من الضحايا.. أي وطن هذا الذي   سيكون بلا مستقبل وبلا شعب ..وأي وطن هذا الذي سيعيش  وبه هذا الكم المرعب من الثكالى والارامل والايتام  ..سيبقى مجرد أرض بلا شعب  .. وعندها سيرثنا الامريكان بحكم تواجدهم على أرضنا.."التواجد الذي ماكان ليكون لولا الاجواء العربية المفتوحة ارضا وماءا وسماء.. " ونحن ياصديقتي لانؤمن بوطنٍ دون شعب ..فالشعوب هي التي تصنع الاوطان

ولندع العتب الان جانبا فلقد ارتكبتكم الاخطاء بحقنا ومازلتم ترتكبون ..وتعالي نعمل ولكن ليس بصمت هذه المرة  ..

فبما اننا نحن الاثنتين..  لانحتمل وجود المحتل على أرضنا وطبعا معنا الكثيرين ..  تعالي نقاوم الامريكان كل من" مطرحه" ومطرحهه هذه ليست غريبة عليك  ودعيني اشرح لك

مارايكم انتم العرب وخصوصا وانكم  اثبتم انكم تستطيعون ان تجندوا الكثير من الانتحاريين الذين يودون الدخول الى الجنة فدعيني ادلك على باب لايقتل فيه الابرياء العراقيين  وربما ..ربما العهدة على من يفتي طبعا ربما يقود الى الجنه التي ترومونها بقتل الامريكي المحتل

عزيزتي :لقد فوّت انتحارييكم فرصا كثيرة ..فربما  كان  باب الجنة "مفتوحا" لوفجر نفسه في احد المرافئ التي رست بها القطع العسكرية الامريكية في سيناءكم  اذ ربما "وكثرت الربمات" انها ستحصد بعض الامريكان او تدمر معداتهم او تعطلهم عن الهجوم.. ولكنهم لم يفعلوا  .. دي امريكا يابه

 ولكن لاتفوتي الفرصة  الان  في حثهم لان يقاوموا الامريكان في مصالحهم حيث انتم فلماذا الطريق مفتوح كل مرة لهم من لدنكم ليدخلوا حتى تنصبوا لهم كمينا في العراق لايصيبهم بل يصيب ناسنا  "ليش تتعبو ن شبابكم وتدزوهم النا خو من يمكم .. انصحكم  ان تدرسوا الجدوى الاقتصادية لهذه الفكرة ستجديها مجدية واقتصادية وربما الفرق في السعر تستفادون منه  تشترون بيه بطيخة صيفي  يطمئنكم على ان اولاد العراق قادرين على اخراج المحتل  فقط اتركوهم ليعيشوا ليقوموا بهذه المهمة

تعالي نعمل بجد  فهناك " درب اخر" : هناك في قطر قاعدة ة السيلية التي كانت تدار منها ومازالت  جميع العمليات العسكرية ضد العراق هل نسيتموها؟  وجهي نداءك الحماسي هذا  الى ابناء المقاومة في قطر والخليج العربي "هناك اللقمة أكثر دسما" والانتحاري من تشتعل روحه لن تذهب هدرا ربما  "راح ياخذ بطريقه كم واحد امريكي"

ماذا لو اكفيتمونا  أنتم شر الامريكان وهم يقاتلونا من بلدانكم وأخذتم هذه المهمة الصغيرة على عاتقكم  ."على الاقل من قبيل الندم على سماحكم لهم بالمرور دون تحريك ساكن او تفجير انتحاري واحد في قطعاتهم" وتركتم لنا الامريكان هنا فهم أعداؤنا نحن  وكما اخرجنا الانكليز من قبل سنخرجهم باذن الله ولكن اتركوا لنا شبابنا الذي سيتصدون لهم.. نعم. نحن نتكفل بهم في وطننا..وانا أضمن لك ذلك وقد أعلنتها  مرارا بان اكون اول المتطوعين عندما تتجه فوهة البندقية نحو المحتل  ..على الاقل نحن  نعرف بعضنا البعض وسوف نميز بين العيون الزرقاء وعيون اولاد الملحة  ..كما نستطيع التفريق بين سحنة المكسيكي وسحنة ابن ولايتي "ثم تعاي اقول لكِ " اننا لانجيد ثقافة الانتحار لاننا قوم يحبون الحياة  وشعب يحب البناء ولكننا لنا طرقنا في المقاومة  وقد سجل لنا التاريخ ذلك .. ولم يطلب عراقي واحد  ان يدخل الجنة باشلاء الابرياء قط..

ان فعلتيها ياصديقتي واستطعت ان تشحذي همم الشبان عندكم ليكونوا وقودا للامريكان في مراكز تسيير العمليات العسكرية خارج العراق" بدلا من ان يتكبدوا عناء السفر ويجون عندنا  عالفاضي " تكونين اديت واجبا مضاعفا, اولهم انك قدتِ ابناء بلدك على الطريق الصحيح المؤدي الى المقاومة "هزا ا ازا بدكم تقاوموا الامريكان مش العراقيين " وثانيهما ساهمت في حفظ  ارواحا بريئة تزهقها مقاومتكم الفذة  .. والله ان فعلتيها.. واستطعت ان توجهي اهتماهم الى قاعدة السيلية ستكونين فعلا من ابطال المقاومة وستدخلين الجنة دون الحاجة لتفجير نفسك فباب الجنة لايفتح للارواح القذرة والنوايا السيئةا  

اعتذر مرة اخرى للقراء  لطول الرد.. فربما  تأتي على طول المقالات ِ الردودُ

 

شبعاد جبار


التعليقات

الاسم: فجر
التاريخ: 12/03/2009 21:31:07
صراحة موضوع يستاهل النقاش
ولكن اود ان اشكر الصحافية وفاء اسماعيل على كتاباته الرائعة وسوف ابدأ اشارك معكم .

الاسم: ابو العلا العباسي
التاريخ: 07/05/2008 13:11:51
تحية اكبار واجلال سيدتي شبعاد.قد احسست والله بالبلسم الذي خرج من فيك واكبر فيك صدقك ونقاءك العراقيين يانخلة العراق الاصيلة.هؤلاء الطلقاء اشدكفرا ونفاقاكماوصفهم جل من وصف وهم الموسومون بالصغار والقماءة. سنشد جراحناونخرج المحتل ونيني عراقناوان كره اعراب اليوم ومتاسلمي هذا الزمن الاغبر وجيران السوء .ويل لقتلة احرارالعراق واطفاله وحرائره ونخيله,وايم الله ليحتلبنها دما وليتبعنها ندما.

الاسم: علي الموسوي
التاريخ: 03/05/2008 15:19:50
الاستاذة العزيزة شبعاد...
في البدء اود ان اوضح انا لست مع الاحتلال ولا مع المندلقين من الهناك من فرس وسعوديين وسوريين الخ من ال....
لكن انت اعرف مني بالمثل العراقي الذي يقول"اللي ايده بالثلج مو مثل اللي ايده بالنار" ونحن كلنا منفيون ولا نعلم بالذي يحصل بالداخل لكنني ربما من احدث المنفيين فتجرعت رؤية صديق حياتي مراد ذا الستة عشر ربيعا وهو يذبح من الوريد الى الوريد اضافة الى بتر ساق عمي ووفاة اكثر من عشرين شخصا في عشيرتي...
انا اكره من يتدخل بشؤون العراق وابنائه...لا توجد مقاومة شريفة واخرى غير شريفة توجد فقط"مقاومة" وهذا ما لم المسه في العراق طوال حياتي بل هناك من يحرق الابار ويقتل اربعين طفلا في حي العامل من اجل ان يموت جنديان امريكيان...
الاستاذة شبعاد لقد عبثوا بجروحنا كثيرا
محبتي
علي

الاسم: البعيد
التاريخ: 03/05/2008 12:24:44
والعراقيون إذا أصبتهم مصيبة ، قالوا : إنا للعراق وإنا اليه راجعون !
عراق ترضع اطفاله الشبعاوات .. لن تجد شمس الحريه غيره مستقرا لها! وإن طال الزمن !
تحيه اعجاب للضمير المقاوم . الفاضح للزيف !
هتيئا لليراع الذي تمسكين سيدتي شبعاد

الاسم: عدنان طعمة الشطري
التاريخ: 03/05/2008 12:06:07
الرائعة شبعاد
اي مقاومة شريفة يتحدثون عنها وهم استدرجوا جميع المعتوهين والاغبياء الى بلادنا لينتحروا فينا ويشبعوننا قتلا ,, اي مقومة تلك التي تقتل امريكي واحد ومعه عشرات بل المئات من العراقيين الابرياء العزل , انها فقط المقاومة غير الشريفة , والتي يديرها اصحاب اللحى القذرة من اجل تنفيذ اجنده خارجية هدفها تدمير العراق وخراب البصرة وتحية لحسك الوطني ياشبعاد

الاسم: علي حسين الخباز
التاريخ: 03/05/2008 01:42:56
عزيزتي شبعاد هذا الصوت الوطني هو صوت غيور عارف بمجريات الامور ومثل هؤلاء القوم خدعوا بالشعارات الرنانة التي تطلقها بعض الفضائييات فانا ارى ان نبدا معهم من الف باء وربما سيفهمون فالمقاومة التي تبدأ بجسدي وبجسد شعبي ضد الامريكان هي مدعومة منه وقد ظهرت الاحداث مصداقية هذا التشخيص وما هؤلاء الا بعض اصداء تلك الفضائييات التي تلهج بالعروبة وتستقبل اعتى شخصيات اسرائيل وتحصل على مباركتها فقط اردت ان اوضح حالة واحدة كنت اخشاها منذ زمن صار العرب بعبع يتمنى أي عراقي لهم الخراب وهذا هو المسعى الذي سعى اليه الامريكان واعوانهم الحكام العرب ولك مني افضل التحايا

الاسم: طارق حربي
التاريخ: 03/05/2008 00:51:27
تحية لشبعاد الانسانة التي حملت هموم شعبها وأعلتها على كل شيء في هذه الحياةالفانية، تحية لك من أخت عراقية طيبة ومخلصة لشعبك ووطنك، قرأت ردك بإعجاب وكان موجعا، شحنة الألم الصادق فيه حولته إلى سخرية مرة، لايكفنا العربان شرهم ومفخخاتهم وأحزمتهم الناسفة مالم نقف بوجوههم اليابسة دائما، ألا بعدا لهم ولفضائياتهم وأقلامهم وأخيرا نساء، كان الأولى بماأعطاهن الله من حنان وأنوثة أن ينظرن إلى أطفال العراق الجرحى والجياع ويشفقن على شعب العراق بدل صب الزيت على النار كما تفعل قناة الجزيرة.




5000