هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


من باريس الى سجون صدام

فائق الربيعي

ذكرى انتصار ورحلة كفاح وجهاد امتدت على مدى ثلاثة عقود حينما كان د. فوزي حمزة  في باريس  معارضاً سياسياً  لنظام صدام المقبور, وفي مثل هذا اليوم السادس عشر من شباط  1986 قامت السلطات الفرنسية بإعتقاله لمدة أسبوع , وكانت سابقة خطيرة  وغير مسبوقة في التاريخ الفرنسي , أن تقوم الحكومة الفرنسية بإعتقال وتسليم معارضاً عراقياً الى نظام صدام  المقبور , ولقد تعرض في حينها إلى أشدّ أنواع التعذيب النفسي والجسدي من أجل النيل من عزيمته وثباته وبتالي النيل من ثبات وعزيمة المعارضة الأسلامية  العراقية  , فكان صموده اسطورياً  في مواجهة جلاديه , مما  أعطى  فرصة كبيرة للمعارضة  العراقية  للتحرك على المستويات كافة  عراقياً وعربياً  وعالمياً  , من أجل تحريره وإطلاق سراحه  من  مخالب السلطة الدكتاتورية  ووحشيتها وسجونها , وبالفعل  جرت جهود كبيرة وإستنائية , قامت بها منظمات  الدفاع  عن حقوق الانسان ومنظمات دولية وحقوقية اخرى , تعاونت بمجموعها  بالتسيق والعمل مع قوى المعارضة العراقية من أجل أطلاق سراحه وعودته إلى باريس , وبالفعل تحقق ذلك الحلم المستحيل , ولأول مرة يسجل إنجازاً وإنتصاراً  للمعارضة العراقية على دكتاتورية وتسلط النظام المقبور,  فكان أطلاق  سراحه  وإعادته إلى باريس , فرحة عارمة للشعب العراقي , تجلّت حرارتها في تبادل التهاني  ولكن بعيداً عن أعين السلطة , وكان ذلك  تقديراً  من الشعب العراقي   لقيمة  هكذا  إنتصار  , وفي الوقت الذي  امضى  د. فوزي حمزة  أكثر من سته أشهر من التعذيب والتنكيل في سجون صدام   , والتي طالت بمجموعها أغلب  أفراد اسرته وأبناء عمومته وأفراد عشيرته , وتجلت من خلال الفصل من دوائر الدوله أو الإعتقال والسجن , ومعه هذا كله استمر  د . فوزي حمزة  على نهجه وثباته و اصراره  في العمل الدؤوب  من أجل أسقاط الدكتاتورية وخلاص  الشعب  ليكون  الشعب العراقي سيد نفسه , وحراً  في اختيار ممثليه من الكفاءات الوطنية والعلمية , والمشهود لها بذلك  حرصاً وتفانياً ونزاهة ًوأخلاصاً من أجل بناء دولة المواطنة الصالحة وتأصيل أرادة التغير ,  وتمر علينا هذه الذكرى ونحن بأمس الحاجة لليدِ البيضاء الأمينة  على العراق أرضاً وشعباً  لتكون  المثال في النزاهة والاخلاص لوطنها وشعبها  , ومرشحنا لهذه المهمة د . فوزي حمزة  عن محافظة واسط , والذي باركت ترشيحه كل شرائح أبناء محافظته واقضيتها  من النعمانية والصويرة والحي والعزيزة  وكذلك النواحي والقصبات,  والمتمثلة بالنخب المثقفة والوطنية والسياسية والفنية والمستقلة وكذلك العمال والفلاحين والكسبة وكل أبناء  العشائر والقبائل  الكرام  , من ربيعة , وزبيد ,وشمر , وكل الغيارى من أبناء مجتمعنا العرقي الأصيل , ونحن نتضرع لله عزوجل دعاءاً  له بالتوفيق والسداد  .

فائق الربيعي


التعليقات

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2014-02-17 20:34:37

شيخنا الجليل عزيز عبد الواحد ما خطه يراعك من سطور فقد غمرنا بالفرح والسرور , وكان شذاً وعطور , ثم يا صديقي تهانيك جاءت لؤلؤ منثور , وزانها دعاءٌ منك بالود معمور .
وتقبل من اخيك الشكر وأسمى ايات التقدير والاحترام

الاسم: عزيز عبدالواحد
التاريخ: 2014-02-17 19:14:40
الماضي المشكور, والمستقبل المنظور مع هكذا عطاء.
تحياتي لكم جميعا ايها العزيز ابا حوراء .
تمنياتنا بالفوزوالنجاح للاخ الكريم الدكتور فوزي.
ودمتم.
اخوكم الشيخ
ـــــــــــ

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2014-02-17 16:48:25


حياك الله صديقي وأخي العزيز والسيد الجليل حيدر الفلوجي الموسوي وأحيكَ بالمحبة الاخوية وأحي حضورك الواعي والمساند وتقبل من اخيك الشكر و المودة والدعاء

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2014-02-17 13:51:35

صديقي الأعز الإعلامي القدير سعد جواد صالح القزاز سعادتي كبيرة بألق حضورك وعبق مفرداتك وبهاء دعائك , ودمت وسلمت لنا أخا وصديقا نعتز ونفتخر به ايها الانسان النبيل والوطني الغيور,

وتقبل من اخيك خالص مودّتي التي تعرف مع اسمى مقردات التقدير والشكر



الاسم: حيدر الفلوجي الموسوي
التاريخ: 2014-02-17 13:25:17
احسنت يا حاج وأبدعت في ذكركم للمجاهدين الحقيقيين، الذين هُمّشوا او من الذين رفضوا الواقع الحالي، ومما لا شك فيه فان في هؤلاء وامثالهم الامل في نهوض العراق الى مقام القمة

الاسم: سعد جواد صالح القزاز
التاريخ: 2014-02-16 23:49:05
اتمنى كل التوفيق للدكتور الفذ الذي قارع الدكتاتورية و اطلاق سراحه كان معجزة من الخالق الجبار و انتخابه ستتشرف العملية السياسية به و سنقول حينئذ انه اول غيور في العملية برمتها و نتفائل بعهد جديد لعراقنا الجريح المستباح وفقه الله لما في خير البلاد و العباد




5000