.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مسح ضوئي .. نواقيس البصرة

مقداد مسعود

أقف على كورنيش شط العرب،مع  عوائل مسيحية  لاوجود لها الآن إلاّ... في المنافي..لأستقبلك ِ يا 2014

أذهب ..بقاطي الكحلى مع المسيحيات الانيقات الى كنيسة مارا فرام للكاثوليك السريان ،يسبقني يا أولاد جدكم وجدتكم وأعمامكم وأخوالكن وعماتكن.. نستمع الى (أبونا) بجلبابه القدسي، نتأمل حمل الله ، عيسى بن مريم عليه السلام  في جدارية تواجهنا وهويحنو علينا مسيحيين ومسلمين ومدائيين، يحنو علينا ويغادر صليبه ويحتضننا كلنا فنرتل معه(على الأرض السلام وفي الناس المسرة)..ومن دفء الكنيسة، تعلن كل البواخر الراسيات في شط العرب، (أنقصفت من الطرفين في الحرب العراقية الإيرانية )،ويمتزج قرع نواقيس كنائس البصرة،وكاتدرائية (المحبول بها بلادنس) ،الكائنة في شارع فرعي من سوق الخندق ..وهذه الكاتدرائية ،من أقدم كنائس البصرة وهي أم كنائسها، بل من أقدم كنائس العراق.. أطلعتُ على بعض أرشيفها  الخاص بأنشطة الكاتدرائية في القرن التاسع عشر.. في 1991- 1992..

...................................................... لنعد لتلك الليلة من تلك السنوات الحالمة بعينين مفتوحين ،نصغي

لصفارات البواخر،و أغاني الشبان الأنيقين ،تعطر وتضيء  شارع الوطني، في تلك السنوات من سبعينيات القرن العشرين..وفي النادي الآثوري ،نادي الميناء، نادي النفط ،وفي بيوت كمب الأرمن  تتعالى البهجة والمسرات و صوت تلك الغيتارة البصرية، وعفيفة اسكندر، تحيّ ليلة الليالي في نادي نفط الجنوب.....

يبتسم شباب العائلة يبتسم الجيل الجديد من كلا الجنسين

يتبادل الكل إبتسامة غامضة وشفيفة ، فأعلق مبتسما بكل الوجوه : نعم كانت حلما جميلا تلك السنوات في الروزنامة العراقية ..

والآن...يا أحبتي متى يتحقق الحلم ثانية ؟

 يا أنتن ويا أنتم؟

مقداد مسعود


التعليقات

الاسم: مقداد مسعود
التاريخ: 2014-01-01 14:44:01
الدكتور عصام حسون المحترم
أسعد الله أعوامك ..كل عام وأنت بخير وسرور وإبداع..
ممتن لقراءتك المنصفة،

الاسم: مجيد الأسدي
التاريخ: 2014-01-01 03:50:27
ايها الشاكي ايها الباكي لا عودة بعد..تشوهت الصورة الجميلة وتربع الغراب الأسود سيدا ورحل الأحبة وتحولت كنيستك في القشلة الى سكنة شرذمة تسمى الحواسم تعلق رايات الحسين على باب (فريدة صليبا ميردخان)

الاسم: د.عصام حسون
التاريخ: 2013-12-31 22:05:39

الاديب والشاعر المبدع مقداد مسعود !
تحايا ليلة راس السنه الجميله.....
ان شاء الله يتحقق الحلم للجميع لعودة المهجرين من كل الطوائف والاديان,وانا ارى الحلم قريب كلما اقتربنا
من الانتخابات المقبله,وهي الخطوة الاولى من الفرج
والحل, ولابد بعدها ان تتظافر الجهود من اجل
التغيير والتغيير والتغيير..
فهي الفرصه الاخيره التي ينبغي ان يساهم بها
الشرفاء والاكفاء,لاعادة بناء المواطن والوطن...
تحياتي لكم وعام 2014 لايشبه الاعوام السابقه
وكل عام وانتم بسعاده وخير!




5000