..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


رسالة الحزب الشيوعي العراقي الاخبارية ليوم 29-12-2013

الحزب الشيوعي العراقي

مركز الإتصالات الإعلامية ( ماتع )

ـ

  

  

أكد التحالف المدني الديمقراطي، أن السبيل لإحداث تحوّل مغاير في مجرى بناء الدولة العراقية نحو الافضل، نحو الرخاء والعدالة والاستقرار والدولة المدنية الديمقراطية، يتوقف قبل كل شيء على منع استمرار هيمنة قوى المحاصصة والفساد على مقادير مجلس النواب.

وقال التحالف انه "سيعمل، من جميع المواقع، وفي كل الاحوال، على ترجمة تحقيق هذا التوجه، بالاستناد الى الجماهير صاحبة المصلحة بالتغيير".

جاء ذلك في بيان وجهه التحالف يوم أمس، إلى عموم أبناء الشعب ممن يتطلعون الى دولة مدنية عصرية، تلقت "طريق الشعب" نسخة منه، وورد فيه: اننا ممثلو التحالف المدني الديمقراطي، من احزاب وتجمعات وشخصيات جمعتنا ارادة التغيير الشامل لكل موروثات نظام الدكتاتورية المستبد ونظام المحاصصة البغيض، وتعاهدنا على العمل المشترك، العابر للطائفية والاثنية، كفريق واحد، من اجل وضع حد لمعاناة الملايين، وحماية ثروة البلاد من الاهدار والنهب ومواجهة النشاط الارهابي الاجرامي وكل النشاطات المليشوية المسلحة، ومعافاة العلاقة بين المكونات والطوائف بترسيخ اسس المواطنة والمساواة وتحريم الاخضاع والتهديد والتهميش.

وقال البيان: لقد تابعتم على مدار السنوات العشر الماضية كيف تعاملت القوى السياسية المتنفذة مع السلطة وكيف سخرتها للصراعات الفئوية، وللاستفراد بتقرير مصير البلاد، والاستحواذ على المال العام، والتوظيف السيئ للقانون، وكيف انعكس كل ذلك في تشوه دور مجلس النواب وشله عن تأدية واجباته الرقابية والتشريعية وتحوله الى مسرح للضجيج وتسويف الوقت للتهرب من التعهدات التي قطعها النواب لناخبيهم.

وتابع أنه "في هذا المنحدر المخيف تراجعت مناسيب حقوق الانسان وممارسة الحريات العامة والفردية تحت اجراءات الردع الأمنية اللادستورية، كما فقدت الهيئات المستقلة طبيعتها كسلطات دستورية غير حكومية بعد ان اخضعتها قيادة الحكومة الى مشيئتها وفرضت عليها ادارات موالية، فيما تحولت الوزارات ومؤسسات الدولة الى اقطاعيات محاصصية وجهوية وفئوية، وشارفت البلاد، في مرات عدة، على السقوط في هاوية الاحتراب الطائفي الاهلي المفتوح، وساحة صراع مكشوفة للدول المجاورة".

وأوضح: ان فشل السلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية ترك ويترك اثارا عميقة في المجتمع مما سيحمل الاجيال مشكلات مستقبلية مدمرة، وبخاصة ما يتعلق بنتائج الفوارق الطبقية والاجتماعية الهائلة".

وختم التحالف المدني الديمقراطي بيانه بالقول: ان تحالفنا إذ يضع هذه الحقائق بين يدي ابناء شعبنا فانه يعرف ان السبيل لإحداث تحول مغاير في مجرى بناء الدولة العراقية نحو الافضل، نحو الرخاء والعدالة والاستقرار والدولة المدنية الديمقراطية، يتوقف قبل كل شيء على منع استمرار هيمنة قوى المحاصصة والفساد على مقادير مجلس النواب، وانه سيعمل، من جميع المواقع، وفي كل الاحوال، على ترجمة تحقيق هذا التوجه، بالاستناد الى الجماهير صاحبة المصلحة بالتغيير.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

جريدة "طريق الشعب" ص 1

الاحد 29/ 12/ 2013 

 

الحزب الشيوعي العراقي

مركز الإتصالات الإعلامية ( ماتع )

   

شهد الرصيف الممتد امام مقر اللجنة المركزية للحزب الشيوعي العراقي في ساحة الاندلس ببغداد، قبيل ظهيرة الخميس الماضي، افتتاح معرض متنقل بعنوان "حركة الانصار الشيوعية العراقية في الصورة الفوتوغرافية".

 وجاءت اقامة المعرض في اطار فعاليات الاحتفال بالعيد الثمانين للحزب الشيوعي العراقي، وحضر الافتتاح حشد من المواطنين المهتمين والعديد من المثقفين والاعلاميين والانصار السابقين من فرع بغداد لرابطة الانصار الشيوعيين العراقيين.

وقال مفيد الجزائري في كلمة الافتتاح ان المعرض "يعود بنا الى صفحة منيرة اخرى في المسيرة المديدة المجيدة للحزب، صفحة الكفاح الانصاري المسلح الحافل بالمآثر والتضحيات الكبرى، ضد انظمة الدكتاتورية والظلم والقهر".

واضاف "نستذكر تلك الصفحة اللامعة عبر هذا المعرض الفوتوغرافي، الذي يضم صورا من السجل المشرف للانصار الشيوعيين، في عقد نضالهم البطولي الممتد بين اواخر سبعينيات واواخر ثمانينيات القرن الماضي وهو استذكار لبعض من لحظات وتفاصيل الحياة الصعبة، التي عاشوها في احضان جبال كردستان ووديانها، وعلى قممها وفي شعابها، من دون ان يتناول  طبعا التجربة الغنية ذاتها، التي لا مجال للخوض فيها هنا، على رصيف الشارع".

ويضم المعرض ما يزيد على 60 صورة فوتوغرافية للانصار المقاتلين بالسلاح، التقطت خلال سنوات الكفاح الذي خاضوه ضد النظام الصدامي في مواقع مختلفة من اقليم كردستان، من غربه الى شرقه ومن اقصى الشمال حتى جنوبه.

واوضح الجزائري ان غاية المعرض هي تعريف ابناء شعبنا بهذا الجانب من جوانب كفاح الشيوعيين العراقيين في سبيل الشعب والوطن، في غمار مسيرة الثمانين عاما الماضية، "لذلك نزل المعرض الى هنا، الى الشارع، حيث الناس والحركة والحياة النابضة، ولذلك ايضا سينتقل يوم الجمعة الى شارع المتنبي، ليستقبل جمهوره الذي يزدحم به كل جمعة ويضج، وللسبب نفسه سينتقل السبت الى منطقة شعبية بغدادية عريقة، هي منطقة الصدرية" علما ان مهمة المعرض لن تنتهي في الصدرية، فبعد ذلك "سنسعى الى اعادة افتتاحه في مناطق اخرى من بغداد، بل وسنعمل الى نقله الى المحافظات الاخرى".

هذا وفي يوم امس الاول، الجمعة، انتقل المعرض الى القشلة بشارع المتنبي، حيث بقي مفتوحا طيلة ساعات الصباح والظهيرة، واقبل على زيارة المعرض كثيرون من المواطنين الذين يؤمون شارع المتنبي في مثل هذا اليوم من كل اسبوع.

ومن جانب آخر ابلغ مصدر في ادارة المعرض "طريق الشعب" ان "اسبابا امنية واجرائية حالت، للاسف، دون افتتاح المعرض امس السبت في منطقة الصدرية".

لكنه اشار الى ان ابناء مركز قضاء الحي بمحافظة واسط ستتاح لهم يوم الجمعة القادم فرصة الاطلاع على المعرض، الذي سيفتتح هناك في مناسبة الاحتفال الجماهيري بذكرى انتفاضة مدينتهم سنة 1956 ضد النظام الملكي الرجعي.

رسالة الحزب الشيوعي العراقي


التعليقات




5000