..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


شاهد مشفش حاجة

محمد حسين مخيلف

من أهم ما تتميز به المسرحيات الكوميدية المصرية والتي تكون من بطولة النجم الكبير عادل إمام هو التركيز على جانب نقدي هادف بصورة تثير عواطف المشاهد وتمتعه وفي نفس الوقت تعمل على إيصال الرسالة النقدية المراد إيصالها الى الجهات المعنية لذلك تجد ان اغلب متابعي هذا النوع من المسرحيات يستطيعون مشاهدة اي عمل مسرحي من أعمال هذا الفنان المتعددة من دون ان يصيبهم الملل ولعل صاحب هذه السطور احدهم . ومسرحية ( شاهد مشفش حاجة) إحدى تلك الأعمال الرائعة. سقنا هذه المقدمة في هذا المقال من اجل الدخول المباشرالى أهم القضايا التي تشغل بال المهتمين بالشأن الكروي في عراقنا الحبيب فلا يخفى على احدٍ ان قضية محكمة الكأس الدولية تتصدر مشاكل الساحة الكروية العراقية وما أثارته هذه المحكمة في قرارها الأخير بحل الاتحاد العراقي المركزي للعبة من زوبعة كبيرة في الوسط الرياضي أفرحت البعض وحزن بسببها البعض الأخر لكن في النهاية ان هذا القرار قد صدر وحصل على الاعتراف الدولي بعد ان صدر من محكمة دولية يلتزم الجميع بتنفيذ قراراتها وبعد مصادقة الاتحاد الدولي الفيفا على فقرات القرار ظهر الأخير بمظهر يثير السخرية بكل ماتحمله هذه الكلمة من معنى بل كان دور الاتحاد الدولي كدور الشاهد في المسرحية المصرية واقصد هنا إصراره على قيام المكتب التنفيذي للاتحاد العراقي الكروي بتنظيم انتخابات يراد لها ان تتصف بالشفافية والنزاهة وبالأمس القريب كان بطلاً لأنتخابات سابقة رافقتها خروقات فاضحة حسب كلام المحكمة الدولية ومن جانب أخر وساخر أيضا يسمح الاتحاد الدولي للمتهمين بالخروقات بتنظيم مؤتمر انتخابي يكونوا فيه من بين المرشحين لشغل كابينة الاتحاد الجديد وكأن العراق قد فرغ من الكفاءات العلمية والقانونية والرياضية والتي لم تستطيع تنظيم الانتخابات بالصورة المطلوبة وكما تريد زمرة السويسري بلاتر ومن ثم ان قرار المحكمة الرياضية الدولية واضح وصريح لكن الشاهد الزور أغمض عينيه عن الحقيقة وهذا ماجرى بعد ان تم تكليف الاتحاد الغير شرعي لتنظيم انتخابات شرعية وشفافة !!!! فهل من المعقول ان تكون الانتخابات القادمة حرة ونزيهة ؟؟؟؟ هذا ما سيظهره المؤتمر الانتخابي المقرر عقده في الشهر القادم ... ومن العام القادم .... والسلام .

محمد حسين مخيلف


التعليقات




5000