..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الظهور والفكر الغربي....!!؟

يحلم الباحثون والمهتمون في العالم الغربي دوما بالرجل الخارق (السوبرمانSuperman) ويصوروا ذلك في ادبياتهم وافلامهم الكثيرة حتى بات ادبائهم يتعكزوا على هذا المنحي ويختلقوا نوعا جديدا من الادب يسمى بادب الخيال العلمي(scientific fiction)، ولم تكن التسلية هدفا مباشرا لهذا المنحى فحسب بل المعنى التربوي والسياسي والاقتصادي والبحث عن الموارد الطبيعية كالنفط هو الجوهر المقصود من وراء ذلك. واستمر العالم الغربي التركيز على تلك الفكرة والتي تتبنى مبدا السيطرة والهيمنة التي تميز هذا المعسكر ،و صوروها وزوقوها والبسوها حلى وثياب مزركشة بشكل مبالغ فيه لتبدو مبهرة ومقبولة من جميع المجتمعات في العالم لما تحويه من روح التسلية ومداعبة مشاعر الانسان واشباع رغباته النفسية والذاتية لحب القوة والهيمنة والسيطرة ولا ادري هل هذا جزء من خوف من حتمية ظهور المهدي المنتظر(عج) ام استفزازعلمي لمعرفة خفايا الموضوع واسراره والاحاطة بجوانبه.....!؟
اما نحن الشرقيون فقد تقبلنا تلك الهجمة الاعلامية و العلمية برحابة صدر واسميناها (بالاكشنAction )مع اننا نملك حقيقتها المنتظرة والتي تكمن في جوهر الدين الاسلامي وروح المذهب الجعفري و التي يتعزز فيها الفكر الخيالي(metaphysical or supernatural)الغربي بجوهر الحقيقة الالهية ليذوب ببودقة واحدة وهو مبدأ الامامة والمهدي المنتظر(عجل الله فرجه الشريف) حتى باتت الفكرة الغربية الخيالية تصب في مبدا الفكر الشيعي للمهدي المنتظر مع وضوح الفرق بين الاثنين وهو الفرق بين الحقيقة والخيال فلو دمج الاعتقادين معا لتحقيق العدل ونبذ الهيمنة والاستغلال من خارطة العالم بشكل اشمل.
يتضح من ذلك ان الفكر الغربي يؤمن بحقيقة الامام المهدي المنتظر ، حتى اكثر من بعض الطوائف الاسلامية ، ويعد نفسه لاستقبالها ومحاربتها لكنه يجهل نوع الاسلحة التي سيستخدمها المهدي المنتظر للسيطرة على العالم ونشر العدل فيه وذلك واضح في اعلامه وادبياته لو اخذ بعين الاعتبار كم الافتراضات الخيالية التي يغذي بها المجتمعات والدليل الملموس في ذلك هو دابه الحثيث و المتواصل على انتاج الاسلحة الكيمياوية والذرية والالكترونية وتسخير كل امكانياته التكنولوجية و العلمية لخدمة ذلك المنحي واصراره على فرض روح العولمة ومنع الدول الاخرى وخصوصا الدول الاسلامية من امتلاك اي نوع من السلاح يفوق قدرة السلاح الغربي او الامريكي...اذا العالم بحاجة لرجل خارق بصورة فعلية ليخصله من الظلم والتسلط........!!؟

عبد الرزاق عوده الغالبي


التعليقات




5000