..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صابر حجازى يحاور الاديبة والشاعرة الجزائرية عطر بوقرة

صابر حجازى

  صابر حجازى يحاور الاديبة والشاعرة الجزائرية عطر بوقرة 

  الشاعرة عطربوقرة، هي شاعرة جزائرية  شابة ، كبرت وترعرعت منذ نعومة أظفارها على حب المطالعة والكتابة، ما ساهم بتنمية حسها الشعري وصقل موهبتها الشعرية التي تميزت بها بين أقرانها، ثم كان لها عدد من المشاركات الشعرية في عدد من المواقع العربية على شبكة الإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي..وكان لنا معها هذا الحوار عن تجربتها الادبية وكذلك رؤئ تتحدث عنها في الواقع الجزائري الادبي والعربي

  

س :- كيف تقدمين نفسك للقراء؟.

..عطر بوقرة...

الربيع فصلي المفضل ،أخترت زهوره الطلقة الاولى لاشعاري ...أعشق الرحيل بين الحروف ...أبحر داخل ذاتي لارسم حروفي الرمنسية الممزوجة بلهيب الكلمات التي تخترق مشاعر الانسانية...رغم ذلك أحافظ عن توازن أفكاري مع مراعة بعض الاعتبارات التي التعكس الاستقرار وخاصة في المرحلة الاولى...بهذا المعني إبداعي يتناسل في أتاء الوجع الإنساني ...كأنه طوفان ...يربكني ويكهربني...ينقلني من مكان الى مكان اخر لا اعرفه ...الشعر كالنبات يرتوي من دمي بأستمرار

  

س:- انتاجك الادبي  نبذ عنه؟

... لدي ديوان (أنت قدري)..جاهز ان شاء الله للطباعة  يحمل احاسيس عاطفية انسانية من اعماق تفاؤلي ومذاق حسي ... اما مشروعي (اهديك عمري) شعرهو في الانجاز...هو مفاجآت احلامي الابداعية ...والان اكتب في روايتي التي راوغتني ...في الشهور القادمة تكون الجاهزة

  

س:- اذن اسمعينا قصيدة  -انت قدري - طالما جاءت الاشارة اليها ؟

  

انت قدري

  ''''''''''''''''''

  

  قلت لك انت قدري...

يا من تدرك ثورة شعري ملتهب الحنين...

يامن زرعت في ضحكتي نغمة البلابل..

سحرا من ذاك الشرود...

أحلامي مثل فتات الظماء...

  كالهمس بالورد الاحمر تحت المطر...

 أيها البعيد...

مساءاتي تغفو حين تغيب ...

  فلقد أصبح صمتي رقعة للبوح...

  يخترق كتب العلم فوق كفك الذي

  يداعب كراسي فوق ثمار الانوثة...

  انت قدري...

انا التي رسمتك على شفتين الاطفال...

وفي لب القوافي التي تغطي جسدي

  في رحلة الليل البعيد...

  الممزوج بدمك المعطر بالياسمين...

  حبك يلبسني...يؤلمني...ماجمل الالم في

  حضرتك...سيدى...

ما اروع الحب الذي يغرقني في بحار قلبك...

وما اروع لهفتك التي تسبح في دمي...

تلمس شفتي تائهة في زورق الحنين...

أنا رفة الفراشة...

  لذة اللهفة كالورد على الوجنتين...

انا ريحانة الانثى...

انت الموج يعزف لحنه على شفتي...

 أجج البحر صوبي

  بأهازيج المسك ...والعصافير...وألوف الالحان

المعجونة بعبق أنفاسي...

ياعطر للحق الجلي...

غريقا في نشوتي فوق صدري الخفوق...

  رحيق التمرد في ثغري...

  تغشيه ابتسامات تفوق بياض النجوم...

  قدري إني احبك...قدري اذوب في سهو

  قلبك الخافق للحب ...

للحياه... كطيف يمربأضواء الجمال...

حبك يثور بدخلي ...

  يعلن ثورته المؤجلة في لهفة الوتر ...

كهمس الصباح ...

الساحر النضر...

يناجي نغمات البلابل في الحقول ...

  موشحة بعطر الزهر...

  ولم يبوح...ولم يقل...إني شريدة للثمل...

  ..............

  

س:- ما هي مشاكل الكاتب العربي في الوقت الراهن؟...وما هي العاراقيل التي تواجهه في نشركتاباته والتوصل مع القاريء؟

... الكاتب العربي يعاني من نقص التحفيز والترويج امنتوجه الادبي ...وخاصة العديد من الكتاب العرب الشباب يجدون معيقات فيما يخص الطبع والنشر (نقطة ثابة)

  

س :- بماذا يميز الشعر الجزائري عن غيره من الوطن العربي؟

... بالنسبة للنص الشعرى الجزائري ،فله ما يميزه عن غيره..مثلا نلمس في شعر مفدي زكريا ،ارتباطه بالثورة الجزائرية ،فالكاتب الجزائري يحمل الوان وطنه وانتمائه الجغرافي...واصدقك القول الشعر الجزائري الحديث المعاصر موضوع جدير بالنقاش والدراسة ..وان كان الشعر يخاطب الانسان في اي مكان وزمان اي انه عابر للحدود للازمنة

  

س:- برأيك هل هناك حركة نهضة بالشعر الجزائري ...وهل انت متفائلة بهذاالشأن .؟

ج نعم هناك نهضة شعرية حداثية رسمت لنفسها شخصية مستقلة تحاكي الواقع الجزائري والانساني ،طبعا انا متفئلة هناك اقلام مجتهدة ورائعة قادرة ان تدخل التاريخ من بابه الشاسع

  

س :- القصيدة ليست أوزانًا وقوافي مجردة، بل هي تعبير عن معاناة إنسانية تتوفَّر فيها الفكرة والصورة والانفعال والإيقاع .فما هو معيار الشعر الحقيقي ؟

.. طبعا كما قلت انت يجب تتوفر فيها الفكرة والصورة والاحاسيس الانسانية الجميلة المميزة بكل ما فيها من عبئا من المعاناة ...وتضل القصيدة الحرة الاجمل والاروع

  

س :- متى بدات كتابة الشعر- وهل من شاعر معين تأثرت به في بداياتك؟

.. بداياتي كانت مع القصة والخاطرة ،لاانفي انها كانت خربشات اثناء العشرية الدموية إنذاك كنت صغيرة لكن بعدها تحولت الى الشعر ،تلاشيت بين نصوص الشاعر المدهش نزار القباني والشاعر العظيم فاروق جويدة والكثير من الشعراء العظماء

  

س :- ماهي اول القصيدة كتبتيها وتري انها اول قصيدة ابدعتي فيها؟.

.. طبعا فيه قصائد كثيرة لكن اقول ( البحر القلق ) لها لون خاص ...فيها شموخ ...كبرياء ...أنسانيتي التي تلوح من جرحا يتدفق عمق زخمي الشعري دون مبالغة

  

س:-  ماهي انسب الاوقات لكِ لكتابة القصيدة؟

.. أسكن نفسي ...أبحث عن الهدوءأثناء الكتابة ...ليست مرتبطة بالوقت او المكان ،لكن أهجر الواقع الذي لا يعجبني،الشعر هو الذي يكتبني...يداعبني كالوحي ...كالحب الملائكي في رحلة تفتيش عن لهفة المتعة المنغمة كالدهشة العذبة

  

س:- يقول الكثيرون إن كتابة القصيده في الصحف والمجلات أصبحت لا تحظى باهتمام الكثيرين بعد ظهور المنتديات على الانترنت ، لأن النتائج التي يتلقاها الشاعر على المنتديات فورية بينما هي في معظم الأحيان سلبية في الصحف؛فما رايك ؟

...كما نعلم الشبكة العنكوبتية جعلت العالم قرية صغيرة بكل ما ينزل فيها يوزع كومض البرق في الارجاء متجاوزا بذلك الحدود والمكان ولذا لا نتفاجأ...ولذا المنتديات اكثر رواجا للقصيدة وللادب من الصحف ورغم ذلك تبقى للصحف هييبتها في أحتضان القصيدة فلديها جمهورها العريض

وهذا هو رابط صفحتي :-

https://www.facebook.com/bougaraelatra

  

س:- مشروعك المستقبلي - كيف تحلمي به - وماهو الحلم الابي الذي تصبو الى تحقيقه؟

....طبعا حلمي الذي اطمح اليه طبع اعمالي ...احلم ان يكون انا تواصل مع القاريء العربي

  

  س:-  ألا تظنين بأن وضع المرأة العربيه تطور؟

..... الطمأنينة كئيبة ليس كذلك؟؟

أنتهي الصراع بين الرجل والمراة الى المستوى الإنساني...انا ارفض ان اضع السكين على الجرح؟؟

ويكفي انها حققت وجودها وانسايتها

  

ٍس:-ماهو رأيك وبصراحة بالشعر والادب في الوطن العربي ؟ ماهو مستوى نتاجاته من وجهة نظرك كمثقفة عربية ؟

... الشعرالعربي تغير في المحتوى والشكل ...جعلت الشاعر ينتقل من مرحلة الاحياء والذات الى مرحلة التحررمن قيودالتقليد...وهونتيجة طبيعية محمودةومرحب بها ...لكن هناك نكران للجميل من طرف بعض الشعراءالذين هجروه الى الرواية...أما الادب العربي فهو منتعش رغم نقص المقروئية...

والنهضة بالادب والشعر ليست مسؤولية المبدع وحده...أصدقك القول يجب تكاتف الجهود سواء كانت نقدية او إعلامية او هيئات ثقافية.

  

س:- ماهي اقرب قصائد الشاعرة عطربوقرة الى نفسها مع ذكرها؟

  ...كل قصائدي تنتج من اعماقي لكن اقدر اقول.. (انت قدري ) ..(أهديك عمري) ..(فوانيس الشوق)

وساعرض نص :-

  

  

فوانيس  الشوق والحنين

  ............................

  

. ماذا تهديني إن غنيت حبك ...

ومن الشعر رسمت حروفك إكليل من الجنون...

هو ذلك الحنين الذي يتهادى حلوه...

  يبحر كالزورق الضرير...

لا تقل إني آهة الشوق القاصف...

  اختفى سحره في صوتي الرخيم...

انا اجوب ربوع حبك كالبلبل الشادي ...

باللهو العاشق الجميل...

  انا مازلت طفلة في حبك ...حبيبي...

مازلت اغازل شواطئك في حضرة الزهر الوسيم...

ماذا تهديني إن زرعت فيك ضوءا من احلامي...

ورميت فوق روابي حضورك

 سكينة الوجود...

  يا من سلبت حنينا من قلبي ...

  وفوق ضفاف صدري تنهل الضياء رحيقا

من وحي تلك الشجون...

  نحن نحيا خلف المسافات ربيعا ...

  حسبنا حبنا تركنا كطفلين في غض الزهور...

  ...........

حبك مازال غريقا في عطري ...

  مازال ينثراحلامي آهة الناي...

غربة الشوق انت ...حبيبي ...

انك لا تري اضرار الغاب في حناي ...

ومن يرحم خواطر العصون في هذا لون الداجي...

حين تهب ابتساماتك على شفتي ...

  يغشيها تيه حبك الحنون...

  هذي هي انا ...حبيبي...

  أه ...ما اروع إعصار حضورك ...

 في رقة دلالي الممزوج بالريحان والذهول...

  .........

  ولبست حلة من سحرك الرهيب ...

وقبلت تلك الزهوربوحي لم تراه...

  وبين نسيمات الشوق قطفت سكرات الحنين ...

فكيف الحب بين جفوني تاه؟...

  انا اعشق لحنك العجيب ...حبيبي...الذي

 فاز بقلبي دون الاه...

  كلما سألت عنك قلبي ،تناولت قلمي الذي

  تواريه اريج الشجون مما وراء رداه...

  وللحزن لوعة ،بها مزقت حلقات شعره

  المرسل في كل حين ينهل من ضياه...

  لماذا تسألني عن قلبي...

إن ضاع رشده بهمس الورد...وراء

  اللهيب يسقيه عذب غناه...

وكيف للحمام الزاجل تداعبه الريح...

  بهمس الامومة يكتمل مداه...

فأنا لتمس عمق العمق...

  نبوة الحب تغزل رفضي لكل المعتقدات في رؤاه...

لم اكن رقما في حضرة الريحان ...

  لم أكن سوى انشودة تنشد غصونك بما يرضي الإله

 ...

س:- واخير الكلمة التي تحب ان تقوليها في ختام هذه المقابلة

... اتمني ان اكون خفيفة الظل عليك وعلي القراء استاذي الفاضل الاديب المصري صابر حجازى  وانا سعيدة بهذا اللقاء الجميل ...من الجزائر العذبة

احيكم وفي الختام اقول كل مبدع  شاهدا على عصره

  

س :- هل تتكرم علينا شاعرتنا بقصيدة في ختام تلك المقابلة ؟

...نعم و عنوانها

  

  

  ( للحب مولد اخر)

-----------

  

  

مازلت قادرة عن إذهالك...

أتمادى بين عفوات الليل ...

وبين غيوم الصدى...

حنيني خابية هذا العمر ..

سألهب ضياء الفجر فوق كفي...

أمتص لفح نبوءاتي الملفوفة بأسراري...

أبحر فيك لاجد خلاصتك

في تيهي...

أهتف على مدخل معبدك...

أنت جنوني...

ضبابا من وهمي ...

يرتل خشوع الحنين ...وتشرده

في أنات أوجاعي ...

فأحتضني ...انا لغة الحب...

همسة الجرح...

يوقظ فيك رحلة الشوق ...والتمني...

للحب مولد أخر...تراني أغوص

بين دفاترك ...

أختفي كالحرف في حلة أشعارك...

أعذرني ...سيدى ...مازلت أنتظر

بلبل الغاب ...

مثل العند ليب المسافر في

رغبة أحتواك...بعيدا عن غفوة الاحبة ...

لحظة منسية من همسك الذي كدهشة من

نبوءاتي المقدسة...

أعذرني سيدى...

انا التي منحتك تأشيرة الدخول لحقل الياسمين...

لآحسك مابين وريقات حكاياك التي

نامت بداخلي سنينا...

كلوحة معلقة على جدارجرحي...

تساوي سواري المعطربحسي الجميل

أروع من ضني ...ومن رقة الجفون...

ومن العشق ملء الخوابي...

فاض الشوق الدفين ...يمسي بصدري كالحنين...

بهمسك عند الغروب ...

حنون كالاماني...

أتاني يذكرني باللهفة ولفح النحيب...

بالمساء ...وبعشقي العنيد.

  

  

*****************************  

كنوز ادبية ..لمواهب حقيقية

  

  ان غالبية المهتمين بالشان الثقافي والابداعي والكتابة الادبية بشكل عام يعانون من ضائلة المعلومات الشخصية عن اصحاب الابداعات الثقافية، والتي من شانها ان تساهم في فرصة ايصال رسالتهم واعمالهم وافكارهم مع القارئ الذى له اهتمام بانتاجهم الفكري والتواصل معهم ليس فقط من خلال ابداعاتهم وكتاباتهم ، في حين هناك من هم علي الساحة يطنطنون بشكل مغالي فية  ،لذلك فان اللقاءات بهم والحوار معهم  من اجل  اتاحة الفرص امامهم للتعبيرعن ذواتهم ومشوارهم الشخصي في مجال الابداع والكتابة ..لهذا السبب كانت هذة هي الحلقة رقم -19- من السلسلة التي تحمل عنوان ( كنوز ادبية لمواهب حقيقة ) والتي ان شاء الله اكتبها عن ومع بعض هذا الاسماء

*صابر حجازى ..اديب وكاتب وشاعر مصرى

  الصفحه الادبيه

http://www.facebook.com/SaberHegazi

الصفحة الشخصية

http://www.facebook.com/hegazy.s

صابر حجازى


التعليقات

الاسم: الاديب المصرى صابر حجازى
التاريخ: 12/09/2014 22:36:12
هذة هي الحلقة رقم -19- من السلسلة التي تحمل عنوان ( كنوز ادبية لمواهب حقيقة ) والتي ان شاء الله سنكمل الباقي الذى يمتد الي نفس الرقم
تحياااتي
وانتظروني




5000