..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حوار مع الفنانة السعودية سلمى الشيخ

عامر عبود الشيخ علي

الفنانة السعودية سلمى الشيخ وميض الروح وعبق الماضي

عندما تكون هناك ومضات جمالية لازمنة محملة في الذاكرة يسارع الفنان لالتقاطها  بعبقها الزكي ليكون صورة جميلة تأخذ المتلقي بعيدا عن الهم اليومي الى فضاءات تريح مخيلته، انها لوحات الفنانة التشكيلية سلمى الشيخ بأبوابها المزخرفة والاقواس والقبب والمنائر ومن خلال مشاركتها في ملتقى بغداد للفنون التشكيلية، التقينا بها وحاورناها          

هل القيود على المرأة هي الدافع لفنك التشكيلي ام الهواية؟
انا اهوى الفن منذ الطفولة ولان الظروف المادية الصعبة كانت لا تسمح بشراء مستلزمات الرسم، كنت دائمة الرسم على الجدران والسطوح والكتب، وغالبا ما كنت اعاقب من والدي على ذلك، وعندما كبرت كانت هناك قيود ابعدتني عن الفن لفترة طويلة، وكانت لي رغبة قوية لتكسير القيود والانطلاق نحو الفن التشكيلي، وفعلا استطعت التحرر والانطلاق بقوة لأسابق الزمن منذ فترة لا تتعدى الاربعة سنوات حتى اصل الى المستوى الذي كنت اسعى للوصول اليه قبل فوات الاوان.
هل هناك تأثير للبيئة التي تعيشين فيها على اعمالك الفنية؟
البيئة تركت لي اثر كبير لانها تؤثر على مجمل حياة الانسان والفن هو من ضمن الحياة التي نعيشها، احب ان ارسم التراث واميل الى عبق الماضي والطفولة الى منازلنا القديمة بزخارفها والابواب والمنارات واعشق النخلة وهي كل شيء في حياتي، واعشق الجمل لما يحمله من معاني كثيرة تتمثل بالصبر والتحمل، كل ذلك اثر في فني ونقلته الى لوحاتي.
هل طرحتي مشاكل المرأة بشكل عام والمرأة السعودية بشكل خاص في لوحاتك؟
الفنان اول مايتكلم عن نفسه وانا اتحدث في لوحاتي بواسطة اللون عن سلمى المرأة التي عانت وكيف تحدت ووصلت الى ماتريد، سلمى هي كأي امرأة عانت من الكثير من القيود والهموم والممنوعات، فكانت هذه البصمة في رسوماتي هي تعبير عن معاناة المرأة بشكل عام.
عند ضربات فرشاة الرسم على قطعة القماش وانزلاق الالوان عليها هل خططة لفكرة معينة؟
عندما ارسم لا اعرف ماذا ارسم ولم اخطط لفكرة معينة ولم استخدم التخطيط على الورقة ومن ثم نقلها الى اللوحة، بل تكون الفكرة وليدة اللوحة ثم بعد ذلك تجري الفرشاة ولا تتوقف، والفكرة تحاكي دواخل الفنان كما يحاكي الشاعر دواخله واحاسيسه.
اقرب لوحة اليك قمت برسمها ولا تستغنين عنها؟
هناك لوحتان اعتز بهما كثيرا ولا استطيع ان افرط بهما مهما كان سعرهما عاليا، لوحة الباب التي احبها كثيرا لاني احس انه يمثل ماض عريق عشته، هو الطفولة الجميلة التي عشتها، وكذلك لوحة الجمال المتراكبة والتي تمثل لي السحاب والغيوم.
لو طلب منك تقسيم تجربتك الفنية ووعيك الذاتي للفن من اين ستبدئين؟
سأبدأ بفن الطفولة لانه فن بريء، كما ان هناك مرحلة في حياتي وهي الاطول ابتعد فيها عن فني الشخصي بسبب الظروف الاجتماعية وطبيعة عملي، كنت مدرسة تربية فنية، وكل طاقتي الفنية للعمل، لذلك هذه المرحلة كانت من اجل العمل، وكل لوحاتي التي ارسمها وتشارك في المعارض لم تكن باسمي بل باسم المدرسة، بحيث لم احضى بلوحة واحدة عليها توقيعي، وكنت في غيبوبة تنبهت منها بعد ان تحولت بعد (19) عاما من التدريس الى وكيلة مشرفة، وعندما رأيت فنانات سبقوني كانوا طالبات ادرسهن مادة الرسم، لم احبط بل سابقة الزمن وبدأت ارسم بقوة بالشكل التقليدي والواقعي واشتركت في معارض محلية، حتى وجدت سلمى الفنانة والتي انطلقت خارج المملكة.
سؤالنا الاخير انطباعك عن ملتقى بغداد للفنون التشكيلية؟
شخصيا اعتبر هذا الملتقى من افضل المهرجانات الفنية التي شاركت بها وانا سعيدة جدا لاختياري من قبل وزارة الثقافة ودائرة الفنون التشكيلي لهذا الملتقى الفني الكبير لتبادل التجارب بين الفنانين العراقيين والعرب والاجانب، وانشاء الله ان تبقى بغداد محبة وسلاما.

 

ببليوغرافيا
سلمى علي طاهر الشيخ / المملكة العربية السعودية/ رئيسة لجنة الفن التشكيلي ورئيسة القسم النسائي في جمعية الثقافة والفنون في الاحساء.
المعارض الخارجية في مصر واليمن وبريطانيا وحصلت لوحتها على المركز الاول في جامعة نوبل.   

عامر عبود الشيخ علي


التعليقات




5000