..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


المرآة .. للكاتبة الهندية كمالا داس

  

كمالا داس - المرآة

ترجمة: عادل صالح الزبيدي

 

كمالا داس (1934-2009) شاعرة وقاصة وأديبة هندية من مواليد مدينة بونايوركولام بولاية كيرلا الهندية . بدأت مسيرتها الأدبية بوقت مبكر تحت تأثير والدتها وجدها الكاتب المعروف مينون، ثم بتشجيع من زوجها مادافا داس الذي تزوجت منه في سن الخامسة عشرة. بدأت نشر قصصها القصيرة بلغتها الملايالامية الأم ، وصدرت أولى مجموعاتها الشعرية باللغة الانكليزية بعنوان ((الصيف في كلكتا)) عام 1965 لتشكل صوتا جديدا في الشعر الهندي المكتوب بالانكليزية. نشرت داس العديد من المجموعات الشعرية والقصصية باللغتين فضلا عن سيرة ذاتية بعنوان ((قصتي)) وعدد من الروايات أبرزها بالانكليزية بعنوان ((أبجدية الشهوة)). نالت مؤلفاتها العديد من الجوائز داخل الهند وخارجها كما رشحت لنيل جائزة نوبل لعام 1984 .

 

المرآة

 

سهل أن تجعلي رجلا يحبك

كوني فقط صادقة بخصوص ما تريدين

كامرأة. قفي عارية  أمام المرآة معه

كي يرى نفسه انه هو الأقوى

ويصدق ذلك، وانك أنت الأكثر نعومة

وشبابا وجمالا بكثير. اعترفي

بإعجابك. لاحظي كمال

أعضاء جسمه، احمرار عينيه تحت

دوش الحمام، المشية الخجلى فوق أرضية الحمام،

إسقاطه المناشف، وطريقة تحركه

وهو يتبول. جميع التفاصيل الأثيرة التي تجعل

منه ذكرا ورجلك الوحيد. هبيه كل شيء،

هبيه كل ما يجعل منك امرأة، عبق

الشعر الطويل، مسك العرق بين الثديين،

الصدمة الدافئة لدم الحيض، وكل جوعك

الأنثوي الذي لا ينتهي. اجل، سهل

أن تجعلي رجلا يحبك، ولكن قد يكون عليك

أن تواجهي العيش بدونه فيما بعد.

أن تعيشي حياة تتنقلين فيها هنا وهناك

تلاقين غرباء، بعيونك التي

تخلت عن البحث، بدموع لا تسمع

إلا صوته الأخير ينادي باسمك

وبجسدك الذي كان يتوهج يوما تحت لمسته

كأنه نحاس مصقول، والآن خال وكئيب.

الدكتور عادل صالح الزبيدي


التعليقات




5000