.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


كيف نعالج الأضرار الناجمة عن إجازة الأمومة

غازي الجبوري

لا يختلف اثنان حول أهمية وضرورة إجازة الأمومة للطفل حديث الولادة إلا أن الواقع اثبت أن لها أضرارا كثيرة على المجتمع . فهناك العديد من المؤسسات والدوائر الحكومية يؤثر غياب الأمهات عن العمل تأثيرا كبيرا على سير أعمالها . وهناك مدارس نجد أن نسبة كبيرة من أعضاء هيئاتها التدريسية من الإناث قد تمتعن بإجازة الأمومة التي أمدها سنة كاملة وقد ترك ذلك مراحل دراسية كاملة بدون مدرسات أو معلمات ولاسيما في العلوم التطبيقية واللغة الانكليزية التي تعد من أصعب المناهج حيث أن نسبة هذه الاختصاصات قليلة جدا ويحدث أن تستمر المرأة بالإنجاب سنة بعد أخرى بشكل متواصل بحيث لاتنتهي إجازاتها لسنوات مما يضطر إدارات المدارس إلى تأجير محاضرين تدفع أجورهم من قبل أولياء أمور الطلبة في ظل ظروف مالية صعبة كما في العراق أما المدارس التي لم تجد محاضرين فان طلبتها ينهون السنة الدراسية بدون معلمين ومدرسين فتحدث حالات رسوب عديدة . وينسحب ذلك على دوائر أخرى ما أدى إلى تعطيل أو تأخير انجاز أعمال تلك الدوائر أو معاملات المواطنين .
إن إيجاد حل عملي وجذري لهذه الإشكالية أمر في غاية الضرورة وهناك خياران نعتقد أنهما مناسبان من بين خيارات عدة ، فالأول يتضمن إنشاء حضانات ملحقة في كل مدرسة أو معهد أو كلية أو دائرة حكومية تعمل فيها الإناث وقد لاتكون هناك حاجة لأكثر من غرفة واحدة بحيث تتوفر فيها كافة المستلزمات الضرورية للأطفال حديثي الولادة ويتم تعيين موظفات مختصات برعاية الأطفال وبذلك نكون قد وفرنا فرصة للطفل للرعاية الكاملة مع وجود أمه بقربه بحيث بإمكانها أن ترضعه وتطمأن عليه وتلبي احتياجاته كل فترة أثناء الدوام وفي المقابل يتم تقليص إجازة الأمومة من مدة سنة إلى شهر واحد فقط وفي حالة إصرار الأم على التمتع بالإجازة مع وجود الحضانة في مكان عملها تمنح إجازة بدون راتب حسب المدة التي تطلبها . أما الخيار الثاني فيتضمن زيادة عدد الدرجات الوظيفية في هذه المؤسسات والدوائر بحيث تغطي النقص الذي يحصل من جراء تمتع الأمهات بإجازات الأمومة كان يزاد العدد بنسبة لا تقل 50% . 

غازي الجبوري


التعليقات

الاسم: ملكة الحداد
التاريخ: 2009-02-12 16:46:36
انا متأكدة انت ما عندك اطفال ضغار ومسؤلية امرأة عاملة ولو كنت حاسس بمعناة المرأة العاملة وحرمانها من أستحقاقات أجازة الامومة لما طرحت هذه الفكرة التي لاتنم الا بعدم مراعاة ظروف المرأة العاملة- ان حرمان المراة العاملة مؤخرا من الاستحقاقات التي كانت تتمتع بها دفع بجميع النساء العزوف عن اجازة الامومةلما ترتب عليها من قطع في الراتب الكلي والمخصصات !!لان العائلة العراقية الان احوج ما تكون للفلس في ظل ارتفاع الاسعار وغلاء المعيشة وهل تدرك خطرعزوف النساء عن اجازة الامومة حاليا على الطفل والاسرة ؟!
- الرسول يوصيكم بالنساء خيرا حتى في حجة الوداع

الاسم: احمد
التاريخ: 2008-10-28 20:04:34
اخي العزيز اجازة الامومة ظرورية لان الطفل بحاجة الى امه ولايمكن ان تولد المراة وبعد غد تذهب الى الدوام الرسمي ( هاي وين صايرة ) هذه الامور مسؤلية الدوله عدنا كل هل الخريجين و كاعدين بالبيت خلى الحكومه اتوظف و اتخلي بديل

الاسم: زهير
التاريخ: 2008-10-25 21:50:47
لا حرام عليك تكطع رزق العالم والخيار الثاني افضل موووووووووووووووووواحسن ما فلوسنة تنصرف على الحروب




5000