..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حوار مع بكر شواني مترجم عمالقة الأدب الإنساني

بدل رفو المزوري

بكر شواني مترجم عمالقة الأدب الإنساني:

باموك وكمال ونسين يعشقون كوردستان

حوار :بدل رفو

المانيا

تختلف الاحاديث واللقاءات من ضيف الى ضيف وحين يكون اللقاء مع احد المبدعين الكورد في حقل الترجمة وطرق ابواب اعمال الحائز على جائزة نوبل للادب (اورهان باموك) و يشار كمال وعزيز نسين يكون للحديث نكهة خاصة،بكر شواني العاشق لمدينة كركوك،اكمل مراحل دراسته في جمجمال وينتهي به المطاف في بغداد ودراسة هندسة النفط ربما يعود يوما الى مكان ميلاده خبيرا نفطيا لكنه يتخذ طريق الغربة والمهجر وليكون احد ابرز المترجمين الكورد لابرز اعمال المكتبة الانسانية وضمن لقاءاتي مع المبدعين في المهجر تحدث لي بكر شواني في مكتبه الواقع في قلب مدينة كولن الالمانية بكل صراحة عن همومه واوجاع الاديب الكوردي :

{ ما الذي شدَ المترجم بكر شواني الى ترجمة الادب التركي وعمالقة الادب الانساني واخص بالذكر(اورهان باموك،عزيز نسين،يشار كمال)؟

- أسباب عديدة شدتني وتشدني الى ترجمة الأدب التركي الى اللغة الكوردية من أبرزها الاعتقاد الراسخ بأن تجارب الشعوب في الأدب والثقافة تكمل بعضها البعض. نحن نعيش جنبا الى جنب مع العرب والترك والفرس ولابد لنا أن نكون مطلعين على نتاجاتهم الأدبية والثقافية كما علينا أن ننقل لهم ما ينتجه مبدعينا من روائع الأدب والنتاج الثقافي. أما سبب توجهي الى ترجمة أعمال اورهان باموك ويشار كمال وعزيز نسين هو ان هؤلاء الكتاب تخطوا الحدود التركية والادب التركي وأصبحوا جزءا من الادب الانساني العالمي ومن حق القارئ الكوردي أن يتمتع بادبهم والوصول الى هذا الهدف يكون بطبيعة الحال عن طريق الترجمة.

{ يقول الشاعر الفرنسي(بيار ليريس)بان ترجمة الشعر امر مستحيل وعدم ترجمته ايضا مستحيل وماذا يقول بكر شواني؟

- ترجمة الشعر هي مهمة شاقة بشكل عام ولكن الحاجة لنقل الابداع الثقافي هي ما تدفع ببعض المترجمين على الاستمرار في ترجمته.

{ تدرس الاستشراق في بون وترجمة الاعمال عن التركية والالمانية فما هو دور الاثنان الترجمة والاستشراق في حوار الحضارات؟

- في بادىء الامر استفاد الغرب كثيرا من علم الاستشراق في التعرف على الشرق وخباياه وكنوزه الغزيرة. كما تعرف الشرق على الغرب وابداعاته الادبية والثقافية اي لا يمكن الحديث او التطرق الى حوار الحضارات دون الارتكاز على الترجمة والاستشراق.

{تعيش في مملكة الترجمة والاستشراق والاعلام وقبلها كممثل ومذيع تلفزيوني ..ماهو خطابك الانساني لكل هذه الابداعات؟

- خطابي الانساني كان دائما ولايزال هو ان اعطي ما يمكنني اعطائه للادب والثقافة واللغة الكوردية  والى الشعب الكردي الذي هو جزء من الانسانية.

{ هل قدرت ان تجمع شيئا في مجال الاستشراق حول ما كتبه المستشرقون حول بلاد الكورد؟وهل الاستشراق في صراع مع الترجمة في عالمك؟

- اني حاليا بصدد جمع بعض المواضيع التي كتبها المستشرقون بشآن الكورد وبلادهم ولكن هذا عمل شاق ويحتاج الى البحث المتأني والوقت الكثير. آما الاستشراق فهو ليس في صراع مع الترجمة في عالمي لانني في هذه المرحلة اركز على الترجمة من اللغة التركية بشكل أساسي.

{ اسطنبول مدينة الذكريات لدى اورهان باموك فكيف قدرت ان تعيش اجوائها حين ترجمتها الى الكوردية؟

- في النصف الاول من تسعينيات القرن الماضي قدر لي أن أعيش فترة من الزمن في اسطنبول وهذه كانت بداية تعرفي على المدينة ولغة اهل البلاد وعندما بدأت بقراءة روايات باموك في السنوات التالية شعرت وكأنني أعيش نفس الاجواء التي يتطرق اليها الكاتب في اعماله الادبية وفي كل زيارة لي الى اسطنبول لابد لي من زيارة بعض الازقة والاماكن التي وردت ذكرها في بعض روايات باموك.

{ :كيف تقيم المترجم الناجح وهل الترجمة فن وابداع او نوع من انواع الادب؟

- برأي أن المترجم الناجح هو من له المام ثقافي بالمادة التي يريد ترجمتها وان يكون المترجم موضوعيا ولا يبدي رأيه بالمادة المترجمة ويعبر بشكل صادق عن فكرة المؤلف. الاعتقاد العام هو ان الترجمة فن  مستقل بذاته حيث أنه يعتمد على الإبداع والحس اللغوي والقدرة على تقريب الثقافات وهو يمكن جميع البشرية من التواصل والاستفادة من خبرات بعضهم البعض.

{ هل للترجمة اعرافها وتقاليدها  وماهو دور الجامعات في كوردستان لتطوير الترجمة؟

- توجد اقسام اللغات والترجمة في بعض جامعات كوردستان ولكن لاادري كيف تدرس الترجمة فيها. تستطيع الجامعات عمل الكثير من اجل الترجمة من والى اللغة الكوردية وبامكان الجامعات ان تساعد في تأسيس مؤسسة ترجمة وطنية ونقابة خاصة بالمترجمين في كوردستان.

{ هل تمكن المترجم الكوردي ان ينقل صورة جميلة للشعوب الاخرى حول بلاده؟

- حركة الترجمة من اللغة الكوردية الى اللغات الاخرى هي حركة ضعيفة جدا وغير منظمة وهذا ادى ويؤدي الى عدم تمكن المترجم الكردي من نقل صورة حقيقية عن بلاده للشعوب الآخرى. هذا الحال يحتاج الى التغيير الجذري ان كنا نريد ايصال صوتنا الى الاخر.

{ هل لدينا ازمة ترجمة في كوردستان ام ازمة دعم مادي وموسسات للترجمة ام عدم وجود كفاءات؟

- لا ارى ازمة للترجمة في كوردستان خصوصا الترجمة الى الكوردية لان الكفاءات موجودة ويمكن تطويرها في حال وجود دعم مالي حقيقي ووجود مؤسسات وطنية للترجمة تكون مسؤولة عن تنظيم عمل المترجمين والترجمة.

{ اليست كوردستان بحاجة ماسة الى موسسة ترجمة كبيرة من اجل ايصال الصوت الكوردي بكل اللغات وكيف يمكن تحقيق ذلك؟

- بكل التاكيد كوردستان بحاجة ماسة وضرورية الى مؤسسة ترجمة كبيرة تعمل باتجاهين؛ الاشراف على عملية الترجمة من اللغات الاخرى الى اللغة الكردية وذلك من اجل اغناء ادبنا وثقافتنا ومن اجل التواصل مع الشعوب الاخرى. اما الوظيفة الثانية لمؤسسة لهذه هي الترجمة من اللغة الكوردية الى اللغات الاخرى من اجل ايصال الصوت الكوردي الى الاخرين. اتمنى ان تقوم الحكومة المقبلة في كوردستان بهذه الخطوة لان العمل من اجل النهوض بالادب والثقافة يقع بالدرجة الاولى على عاتق الحكومة. كما نحتاج نحن في كوردستان الى تأسيس منظمة او نقابة خاصة بالمترجمين اسوة بالشعوب الاخرى وهذه هي مهمة المترجمين انفسهم ولكن بدعم من البرلمان والحكومة.

{ للترجمة مفهومان الامانة والخيانة  فكيف تفهم انت الترجمة وهذين المفهومين؟

- الترجمة هي امانة ولايمكن التصرف بالنص الاصلي لان الترجمة بالتصرف يعتبر خيانة حقيقية لروح وجوهر النص الاصلي.

{ عملت مذيعا لاول قناة فضائية في تاريخ الكورد(ميد)في اصعب الظروف لكل اجزاء كوردستان ،ما هو انطباعك وذكرياتك لتلك المرحلة وكيف تقيم القنوات الفضائية الكوردية وهل نحن بحاجة الى هذا الكم ؟

- صحيح تلك الظروف كانت صعبة للغاية ولكن كما اصدر البدردخانيون جريدة "كردستان" على اعتاب القرن العشرين قام احفادهم بتأسيس اول قناة فضائية كوردية على اعتاب القرن الواحد والعشرين. بشكل عام عندي انطباعات وذكريات جميلة عن تلك المرحلة والتي احاول ان اتطرق اليها في مذكراتي مستقبلا. اما فيما يتعلق بالقنوات الفضائية الكوردية  اعتقد انا ان المشكلة ليس في الكم بل في النوع. فاذا تمكنت بعض القنوات من الوصول الى معيار العمل التلفزيوني في الدول المتقدمة واصبح لدينا سوق اعلامي حقيقي عندها يتقلص عدد القنوات بحكم التغيير في طبيعة العمل الاعلامي.

 { هل يلقى المترجم بكر شواني الدعم من وزارة الثقافة في الاقليم والموسسات الثقافية من اجل خدمة الكورد وثقافتهم؟

-لقد تلقينا دعما في عام 2011 من اجل ترجمة حوالي 150 شعرا للشاعر الكبير شيركو بيكس حيث قمنا انا والزميل الكاتب والمترجم والاعلامي سيروان رحيم والزميل الكاتب والمترجم آزاد دلوار بترجمة الاشعار ومن ثم طبعها في اسطنبول في ديوان انيق تحت عنوان "مطر الشعر من الجنوب". ولكن كما ذكرت اعلاه نحن بحاجة الى ان ننظم عملية الترجمة في اطار مؤسساتي لكي يستفيد المترجمون والترجمة من الامكانات المتوافرة في كوردستان.

{ ما هو دور ممثليات اقليم كوردستان في الخارج في دعم الثقافة والفن؟

- لا تقدم ممثليات حكومة اقليم كوردستان في الخارج دعما حقيقيا للثقافة والفن لانه لايوجد اساسا برنامج واضح لحكومة كوردستان في هذا المجال.

 الدعم الحقيقي والمؤثر للثقافة الكوردية في الخارج يكون بفتح مؤسسات ثقافية كوردية بشــــكل تدريجي في المدن الكبيرة ذي الاعداد الكبيرة للجالية الكوردية.

احدى كتب المترجم بكر شواني‎

المترجم بكر شواني مع الاديب يشار كمال

بدل رفو مع المترجم بكر شواني في مكتبه في الماني

ا

بكر شواني بعيدا عن الترجمة وقريب من الطبيعة

بكر شواني ترجم ليشار كمال‎

بكر شواني في مكان عمله‎

بكر شواني مع المطرب الراحل يارام تيكرام والاديب سيروان رحيم

روايات اورهان باموك التي ترجمت من قبل بكر شواني‎

بدل رفو المزوري


التعليقات




5000