..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الأزهار والدمع.. إلى شوقي بزيع

علوان حسين

أحب ُ شرودي بها والبحر ّ

مطر ٌ ينث ُ من صوتها

كم أود ُ لو أطيل َ التحديق ُ في وجهها .

في عينيها إخضرار ٌ عجيب ٌ وعلى شفتيها دم ٌ

أكثر ُ حمرة ً من شهوة ٍ متأججة .

ملامحها الوديعة جميلة ٌ أكثر ُ مما ينبغي

إبتسامتها ربما الأكثر عمقا ً من الأزهار ِ والدمع ِ .

لولا الحب لكانت الحياة ُ غلطة ً

الموسيقى أو الحب ُ أيهما أكثر ُ ضرورة ً للعيش ِ ؟

تحت سماء ٍ يمكن ُ لمسها بالأصابع ِ

كم يلزمني من الخمر لأصحو قليلا ً

من نفسي ومن التفجع ِ والسحر ِ ؟

منتصف ُ الليل ِ والأشباح ُ ومخلب ُ قط ٍ

يخدش ُ متاهة َ الظلام ِ

لم أكن ْ وحدي

كانت ْ الجدران ُ والمرآة ُ ونافورة ٌ صعدت ْ بغتة

كثعبان ٍ من بؤبؤ عيني ّ .

كانت ْ سماء ٌ تنهار ُ

وموسيقى تتفتح ُ كامرأة ٍ في حلم .

غابة ٌ مهجورة ٌ في قلبي تستيقظ ُ خضراء َ مرتجفة ً

وكان السيف ُ يوغل ُ عميقا ً وعلى مهل ٍ في بحيرة َ الحنان ِ .

حبق ٌ أزرعه ُ قبلات ٍ وأقطفه ُ موتا ً يانعا ً على صدرها

ثلج ٌ يذوب ُ وصحراء ٌ تكبر ُ ونيران ٌ تسربت ْ كالينبوع من شفتي ّ

والقبلة ُ تفر ُ كالعصفور من غصن ٍ إلى غصن ٍ

من بئر ٍ إلى سر ٍ كالحسرة ِ والحنين ِ إلى قصة ٍ أو ضياع .

أقطف ُ أصابعها برعما ً برعما ً كما يقطف ُ الجنود ُ أحلام َ الرعية ِ

سأترك ُ لحيتي تطول ُ كالحزن ِ والأغنية .

في ممرات العتمة ِ لا أحد َ ينجو من التجوال ِ

خائفا ً أو وحيدا ً أو حالما ً تحت القطار ِ .

تأتيني رائحة ُ قصيدة ٍ محترقة

عطر ٌ يسري من بين الكلمات ِ

وجثة ُ شاعر ٍ تتفسخ ُ قرب َ النافذة .

شاعر من العراق يعيش وحيدا ً في العتمة

علوان حسين


التعليقات

الاسم: علوان حسين
التاريخ: 16/10/2013 09:25:52
المبدعة فاطمة الزهراء بولعراس ..
أهديك زهرة مقطوفة من حديقة القلب وباقة ً من دموعي . لك مني كل الود .

الاسم: علوان حسين
التاريخ: 16/10/2013 09:23:57
الشاعر الصديق جلال جاف ( الأزرق )
أحلم أن أكتب قصيدة ً زرقاء كمطر ٍ يهطل من قمر , حتى تلك اللحظة ستظل صديق الأزهار ورفيق الدمع , دمت في تألق وشعر مع خالص الود .

الاسم: الازرق / جلال جاف
التاريخ: 15/10/2013 19:12:17
والقبلة ُ تفر ُ كالعصفور من غصن ٍ إلى غصن ٍ

من بئر ٍ إلى سر ٍ كالحسرة ِ والحنين ِ إلى قصة ٍ أو ضياع .

=========

الشاعر الراقي الصديق العزيز

علوان حسين

نورت ثقافات بهذا النص الذي يفيض حنانا وحميمية ورقة

تحية العيد وكل عام وانت بالف خير وابداع وسعادة
احترامي الكبير

الاسم: فاطمة الزهراء بولعراس
التاريخ: 15/10/2013 19:05:53
الأستاذ الكريم علوان جسين
تحية إعجاب لنصك الجميل
كل عام وأنت بخير
صحة عيدك
سأترك ُ لحيتي تطول ُ كالحزن ِ والأغنية .

في ممرات العتمة ِ لا أحد َ ينجو من التجوال ِ

خائفا ً أو وحيدا ً أو حالما ً تحت القطار ِ .

تأتيني رائحة ُ قصيدة ٍ محترقة

عطر ٌ يسري من بين الكلمات ِ

وجثة ُ شاعر ٍ تتفسخ ُ قرب َ النافذة .

شاعر من العراق يعيش وحيدا ً في العتمة

احترامي الكبير




5000