..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ترجمة لقصيدة الشاعر جون كيتس (ولىَ اليوم بكل مواطنِ حلاوتهِ)

نيفين ضياء الدين

ترجمة: نيفين ضياء الدين

  

The Day Is Gone, And All Its Sweets Are Gone

John Keats

The day is gone, and all its sweets are gone!

Sweet voice, sweet lips, soft hand, and softer breast,

Warm breath, light whisper, tender semitone,

Bright eyes, accomplished shape, and lang'rous waist!

Faded the flower and all its budded charms,

Faded the sight of beauty from my eyes,

Faded the shape of beauty from my arms,

Faded the voice, warmth, whiteness, paradise-

Vanished unseasonably at shut of eve,

When the dusk holiday-or holinight

Of fragrant-curtained love begins to weave

The woof of darkness thick, for hid delight;

But, as I've read love's missal through today,

He'll let me sleep, seeing I fast and pray.

ترجمة القصيدة باللغة العربية:

  

ولىَ اليوم بكل مواطن حلاوتهِ!

صوتٌ شجيّ, شفاةٌ جميلةٌ, وصدرٌ يفيضُ بالرقة

نفسٌ دافْ,همسٌ خفيف,وشبة نغمة ناعمة,

عيونٌ لامعة,يُلازمها ظلٌ وساعاتٍ طويلةٍ ضائعة!

خفتت الوردة وكل براعمها الجميلة,

ولت نظرة الجمال فى عيوني,

و خفت شكل الجمال بين هامات أذرُعي,

خبأَ الصوت والدفْ و البياض, والجنة!

إضمحلت جميعها دونما إستئذان وقُطعت وحُجرت على حواء,

عندما يبدأُ غزل رائحة الحُبِ فى التشكُل فى غسق الأجازةِ أو إجازة منتصف الليلِ

ولُحمة سماكة نسيج اللون الأسودِ التي تُخفي اللذة!

ولكن بما أني قرأتُ كتاب قُداس الحُب خلال اليومِ,

فسيجعلني أنامُ وأرى نفسي صائماً و مُصلياً.

  

القاهرة

11\10\2013

نيفين ضياء الدين


التعليقات




5000