.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


لا تعجبي ابنتي

احسان السباعي

لا تعجبي ابنتي
ان كتبت من وجعي قصيدي
وآذبت في نار الحسرة حديدي
قد عشت عمري لم اجد غير الغدر
بكل معترك ترويه الحكايا على الصعيد
إذ نسيت ...
تحاصرني الذكرى
ساخرة تردد نشيدي
وتصب في جوفي آهات
تنوء في وريدي
اني اهرب ،تصدني الأوتاد
وتشل خطواتي العرجاء قيودي
انا في براثن السنون أعلق صابرة
بصهوة الوجود
دمعتي أخفيها
وبسمتي ارميها
في وجه الحشود
لا تعجبي ابنتي
ان نحت بالصرخة
اعلن صدودي
أو قطعت بالحروف الميتاق التليد
فالألم كالدمار يصرخ بقلبي
يزلزل عهودي
عشرون عاما لم اجد فيها غير الجحود
ناحت بإشعاري صحائف البلوى
تزخر بالخلود
وكنت ابنتي
زورقا مترفقا مجدافه بفوادي
نغمة دافئة
تستفيق مع الهوى
تسعد اعيادي
عشرون عاما ضاعت مراسيها
وتاه شراعي
والموج حطم مقودي
وكنت ابنتي اللحن الطروب
يعزف على أوتار عودي
تزهو على عينيك نجوى
في غدي
لا تعجبي ابنتي
ان ضاع العمر بالمر
فحلمي معك
لن يبدده الأسى البليد
انت الفتون الجميل
يوقظ في يدي
عهدا رقيقا
يحنو لروضك الرحيب
فغردي .وزغردي
وانسجي من ألمي أغنية
تطوي أوجاع العمر
العتيد
ولا تكرري عهدي

احسان السباعي


التعليقات

الاسم: احسان السباعي
التاريخ: 2013-10-12 20:58:08
سيدي المصطفى العمري حين ينسحب من تحت أرجلنا العمر تكتشف كم كنا مخدوعين لا نملك سوى ان نصرخ حسرة راجين من الله يلهمنا الصبر تحياتي لكلماتك الجميلة ودمت باطيب المنى
احسان

الاسم: المصطفى العمري
التاريخ: 2013-10-10 13:32:59
تحاصرني الذكرى
ساخرة تردد نشيدي
وتصب في جوفي آهات
تنوء في وريدي
اني اهرب ،تصدني الأوتاد
وتشل خطواتي العرجاء قيودي
انا في براثن السنون أعلق صابرة

الأستاذة إحسان السباعي بين ما يجب أن يكون وما هو كائن تبقى الضمائر الحية للإكتواء فريسة. هذا حال أهل الدنيا . تلاقينا الأيام بأهل الأخلاق وأهل الخديعة. وبما أن الإحتراق مخلوق وموجود فلابد أن تشوى بجمره الضمائر الحية.
رحم الله صاحب: من يهن يسهل الهوان عليه == ما لجرح بميت إيلام.
شكرا لك أستاذة على هذا الإبداع الهادف.
لك التقدير العميق.




5000