هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تسكنني كالعسل في قارورة

سامي العامري

النغمات التي تَرْشح من غصيناتٍ متمايلة

لا بد وأنَّ وراءها صفَّ فراشاتٍ

تتقدمه فراشةٌ فردٌ

وأما عصا المايسترو فخرطومها !

وهذا الصباح لا أدري بمَ بلَّلني

ولكني أذكر رعود الليلة الماضية

والتي أشعلتني وسيجارتي تحت المطر

وهذا الصباح وليد تلك الذكرى الرعدية

واهٍ كم مضى عليها من قرون استشعار !؟

 

ـــــــــــ

 

الذاكرةُ التي تسكنك
هي ليست ذاكرتك كما قد تتخيل
رغم أنك صانعها
بل هي تبقى كياناً محايداً
كجزيرةٍ معزولة
بإمكانها أن تكونَ محطةَ استراحةٍ هنيئةٍ
في سفرك الروحي
ويمكن أن تكون مأوىً لقراصنةٍ
يستلبون كل ما في لحظتك الراهنة من هناء

 

ـــــــــــ

 

قال لي وكأنه اخترعَ الذرَّة :
وصلتُ باريس
وصعدتُ
في برج الفيل
فقلتُ له مصححاً : برج إيفل وليس برج الفيل
قال : العفو
قلتُ له : هي بقيت عليك ؟
حاولْ أنْ تلتقطَ لك صوراً أمام آثار الحضارات القديمة
وأنت تلحس الآيس كريم
فقال : الله كريم !

 

ـــــــــــ

 

تتخيلُ أني أحبُّها ...
أحبتكِ أفعى !
وهل أتسلَّقُ شجرةً
تتشاجرُ على غصونها الجرداء
سناجبُ الشبِق !؟

 

ـــــــــــ

 

إمراة

مشيتُها كما ترفُّ نحلة

لا بالمعنى السلبي

ولكن بالمعنى العسلي ،

تكلمتُ معها

فاحترتُُ من أي القوارير

يهلّ ويطلّّّ هذا العسل

فرحتُُُ لفرحها

وغادرتها متأسفاً أني لم أسألها ما هو إسمك

أو إسمي !

 

ــــــــــــــــ

صيف ـ 2013

برلين

سامي العامري


التعليقات

الاسم: الهام زكي خابط
التاريخ: 2013-09-24 19:27:55
تتخيلُ أني أحبُّها ...
أحبتكِ أفعى !
وهل أتسلَّقُ شجرةً
تتشاجرُ على غصونها الجرداء
سناجبُ الشبِق !؟

لقد ضحكت لجملة أحبتك أفعى فالعامري لا يتوانى في استخدام جميع المفردات في شعره العذب
كما واعجبني أيضا إمراة وهذا لا يعني لم أحب البقية

دام قلمت الجميل
مودتي
إلهام

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-09-24 17:31:27
أطيب التحيات والمودة للصديق علي الزاغيني
الذي طالما سررتُ بحروفه إبداعاً وتعليقاً
وعناق لبغداد

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 2013-09-24 08:42:03
تتخيلُ أني أحبُّها ...
أحبتكِ أفعى !
وهل أتسلَّقُ شجرةً
تتشاجرُ على غصونها الجرداء
سناجبُ الشبِق !؟

سلمت حروفك شاعرنا النقي
انت العسل وقارورته ايها الطائر الجميل
تحياتي من بغداد

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-09-24 06:27:46
الصديق البديع سالم إلياس مدالو
صباح المسرات
لا شك أنك تحمل في لغتك لغة أخرى من جداول وعنادل اختارتها روحك الهفهافة أو هي أتتك طوعاً
الشعر يتخلل كل ذرات الحياة وما على الشاعر إلا تحريك الغربال ــــــــ
مع الود

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-09-24 06:22:05
مرحباً بالشاعرة الأديبة راقية الروح والبوح
رفيف الفارس
للحلم سلطان على أرواحنا
وطبيعي أعني هنا أحلام اليقظة فهي ربما متنفس طيّب للأرواح الحزينة في عالم أناني مفترس !
تقبلي سروري بشذا كلماتك مع التقدير

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-09-24 06:17:27
الشاعر العميق د. بهجت عباس
تحيات من ليلك
سرني كثيراً أنك هنا

وفرحتُ وأنا أراك تتفاعل مع كلماتي بهذا الألق وهذا الصدق
البساطة لها جاذبية عجيبة أحياناً
كجاذبية الكواكب
دمتَ للأزاهير والمحار مع الشكر والتقدير

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-09-24 06:10:29
الأديب الصديق محمود داود برغل
تحيات مساء برليني من الماس والنغم
مرورك مبهج سيما مع روحك المتألقة بفعل شموس وسواقٍ ونهارات وقصائد
دامت روعتك

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-09-24 06:07:27
الأديبة القديرة نسرين اليوسفي
تحيات من صباح مشرق العبير
تعبير فلسفة بيضاء راق لي فأنا ربما لهذا السبب لا تستهويني فلسفة كانت أو هيجل أو هايديجر في الكثير من مقولاتها ــ نحن أهل الشعر نحب أن نغرق العالم ببساطة نأخذها منه ونعيدها إليه بعد أن نغرقها في قاع من النرجس والجوري
تقبل شكري وتقديري

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-09-24 06:01:21
أخي وعزيزي الحاج عطا الشاعر العريق
تحيات صباح صبوح
نعم ولكننا لسنا في الصيف وإنما على أبواب الخريف
ولكنه بالتأكيد لن يكون خريف القصيدة وخريف النبض وإنما هو غفوة كسبات بعض الأشجار وأما عن صاحبتنا هذه فهي تجمع في بوتقة هيَفها كل الفصول مع فصل خامس مني
مودتي لك مع ريحان وآس

الاسم: سالم الياس مدالو
التاريخ: 2013-09-24 05:15:52
العندليب البرليني الغريد الشاعر المبدع
سامي العامري حقا انها مقطوعات حروفها
من زمرد وياقوت حاولت من خلالهاعبور عتبة الحداثة الشعرية
تحياتي لك مع باقة نرجس عطر .

الاسم: رفيف الفارس
التاريخ: 2013-09-24 05:14:22
كلمات مستواحاه من بكر الرحيق
وفجر الفراشات
رقة وعذوبة شاعر الطبيعة تضفي اجواء النقاء والحلم

العامري شاعر الطبيعة
سلمت استاذي القدير ودمت

احترامي وخالص مودتي

الاسم: بهجت عباس
التاريخ: 2013-09-23 23:41:25
الشاعر الجميل الصديق سامي العامري
إنها مقطوعات الحكمة الساخرة أو السخرية الحكيمة! لقد أبدعت يا صديقي فأهنؤك على إبداعك هذا، فهو صادر من قلب صارع معترك الحياة.

باقات الزنابق والبنفسج وعطر الياسمين.

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-09-23 23:31:04
تحية قلبية للشاعر الجميل
حسن البصام
وكل الشكر على تألقك اللغوي النقدي هنا
ودمتَ كما ترجو وأرجو

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-09-23 23:28:40
موداتي لجميل الشاعدي الشاعر الشاعر
وقد أسمعني اليوم أبياتاً من سينية قادمة ولا أبهى ولا أرق
طابت ساعاتك ولا عدمناك شاعراً مبرزاً
مع التقدير

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-09-23 21:34:42
المبدعة الألِقة فاطمة الزهراء بولعراس
لك أطيب تحياتي
وممنون لك على هذا الإقتباس وعلى رقيق انطباعاتك
ودمت بفرح وعطاء مع التقدير

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-09-23 21:31:42
الأديب البارع عبد الفتاح المطلبي
تحيات بعطر الليمون
أضحكتني بتعبيرك :
( أظن أن الذي أنساك أن تسألها عن اسمها رعبك من تلك الشجرة ذات سناجيب الشبق ، لا حول ولاقوة إلا بالله )!!
ـــــ
شكراً وتلك حكاية أخرى
مودتي وفرحي بجميل إطلالتك

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-09-23 21:28:03
تصويب
ــــ
جاء في المقطع الأول التالي :
ولكني أذكر رعود الليلية الماضية

ــــــ
وطبعاً عنيتُ : الليلة الماضية

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-09-23 21:26:09
جمال مصطفى الأصيل شعراً ونقداً
تحية من ليل خريفي جديد وعميق
تحليلك لنصوصي هنا جاء تحليلاً ذكياً وبالفعل حاولت التقاط جزيئات متناثرة من الحياة وبث حياةٍ فيها
وأما هذا الذي يتحدث عن زيارته لباريس فهو قص واقعي !
حاولتُ إضفاء مسحة شعر عليه فقد اتصل بي تلفونياً ليخبرني بأنه أخيراً استطاع الخروج من العراق !
مودتي مع زهرة قداح

الاسم: محمود داود برغل
التاريخ: 2013-09-23 18:36:11
ماذا نقول في الفراشات والعسل والقوارير وباريس
راهب برلين الاديب الثر سامي العامري اجمل باقات الورد

الاسم: نسرين اليوسفي
التاريخ: 2013-09-23 17:57:03
رغم أنك صانعها
تبقى هي كيانا محايدا
كجزيرة معزولة ...

فلسفة بيضاء! تبعث للاكتشاف .

مقاطع انطباعية جميلة
سلمتَ استاذ سامي

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 2013-09-23 17:10:36
أخي الشاعر السكسفون السامي سامي العامري

تقولُ أنتَ: تتخيلُ أنّي اُحِبُّها ...أحبّتكِ أفعى
وأقولُ عنها:أتخيلُ أنّها تُحبّني ...فاشتهيتُها
كُمّثره.
وتقولُ:وهل أتسلّقُ شجرةً تتشاجرُ على غصونها
الجرداءِ سناجبُ الشبق .
فأقولُ: وهل في الربيعِ غير شِجارِ الغصون الخضراء تنفحُ بالعَبَق .

دُمتَ ايّها السكسفون الرائع ودامتْ نَفحاتُكَ .

الحاج عطا

الاسم: حسن البصام
التاريخ: 2013-09-23 16:31:14
الشاعر العسلي سامي العامري
في هذه القصيدةوجدتك توظف خبرتك في صناعة قصيدة بمهنية الحاذق الماهر ..ووجدت موهبتك في وجود اجنحة تحليق في فضاء الخيال .. بعض الصور غير مالوفة شعريا لكنها ارتدت على يديك ابهى الثياب ..
قارورة لشعرك الملكي ايها الصديق العزيز

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 2013-09-23 16:19:47
نصوص شعرية بلغة النثر أم قطع نثرية نفخ فيها الشاعر من روحه فاستحالت إلى شعر .. مهما يكن الأمر , فهي شذرات طافحة بالعذوبة والحكمة, وتدعو إلى التأمل

الشاعر البهي سامي العامري أبدعت حقّا
محياتي مع الود

الاسم: فاطمة الزهراء بولعراس
التاريخ: 2013-09-23 16:18:58
الأستاذ المبدع سامي العامري
جميلة هذه المقاطع التي لم يكن عسلها في قارورة..بل كان يتدفق بين الكلمات


إمراة

مشيتُها كما ترفُّ نحلة

لا بالمعنى السلبي

ولكن بالمعنى العسلي ،

تكلمتُ معها

فاحترتُُ من أي القوارير

يهلّ ويطلّّّ هذا العسل

فرحتُُُ لفرحها

وغادرتها متأسفاً أني لم أسألها ما هو إسمك

أو إسمي
كلمات ولا أجمل
احترامي الكبير

الاسم: عبد الفتاح المطلبي
التاريخ: 2013-09-23 15:32:45
العامري الجميل : يا للعسل الهاطل من هذه المقاطع
حقا أنها مقاطع عسلية وخصوصا هذه الأخيرة ولكن يا عامري أظن أن الذي أنساك أن تسألها عن اسمها رعبك من تلك الشجرة ذات سناجيب الشبق ، لا حول ولاقوة إلا بالله
دمت صديقي الشاعر الكبير بخير كثير ورحمة الله وبركاته

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 2013-09-23 15:15:51
يا العامري

ودا ودا

ليس هذا شعرا فقط , هنا كل شيئ استحال الى شعر

ولاسيما مجريات اليومي التي تشعرنت فغاب عنها ما

هو نثري بمعنى اللاشعري وبقي فيها نعناعيات تدغدغ

حواس القارىء بجناح فراشة عامرية تغطي الحواس الخمس

ولا تنسى السادسة .




5000