..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تظاهرات الغاء رواتب البرلمان

داود الماجدي

شهدت معظم المدن العراقية تظاهرات كبيرة مطالبة بالغاء رواتب أعضاء مجلس النواب والوزراء التقاعدية وسط توقعات باستجابة البرلمان لها. تظاهر مئات الاف العراقيين في العاصمة بغداد ومعظم المحافظات مطالبين بإلغاء الرواتب التقاعدية لاعضاء مجلس النواب العراقي.وأعلن رئيس الوزراء نوري المالكي صباح اليوم مساندته لمطالب المتظاهرين الذين منعت وزارة الداخلية الترخيص لتظاهرتهم في ساحة الفردوس وسط بغداد بسبب تردي الوضع الامني، وفق ما ورد في تبرير سبب الرفض، وطالبت الوزارة المشرفين على التظاهرة بتأجيل موعدها "لان الارهاب يريد استثمار كل شيء من اجل زيادة الانقسامات السياسية".

 

لكن التظاهرات التي جرى التحضير لها منذ أسابيع والاعلان عنها بشكل متكرر عبر مواقع التواصل الاجتماعي وبعض الفضائيات العراقية انطلقت في وقت مبكر من صباح اليوم، حيث انتشرت قوات الامن في مناطق عدة وقطعت بعض الشوارع الرئيسة والجسور.

 

غير أن المئات من المواطنين تمكنوا من الوصول الى ساحة الأندلس وسط العاصمة بغداد، بعد منع وصولهم إلى ساحتي التحرير والفردوس، واتهموا القوات الأمنية باستخدام كلمات نابية بحقهم والتهديد بـ"سحلهم" في الشوارع إذ أصروا على موقفهم، فيما هددوا بتحويل التظاهرة إلى اعتصام مفتوح حتى تحقيق جميع مطالبهم خاصة "إلغاء" الرواتب التقاعدية للنواب.

 

مصدر رفيع في وزارة الداخلية كان قد أعلن في وقت متأخر من ليل الجمعة تحدث عن توجيه القوات الأمنية لحماية المتظاهرين.

 

وقال المصدر ان "التظاهرة على الرغم من كونها غير مرخصة الا ان الوزارة تتوقع خروج اعداد كبيرة من المواطنين وهذا يجعلها امام مسؤولية كبيرة لحمايتهم".

 

واضاف ان "القوات لن تسمح باستمرار التظاهرة لما بعد الظهيرة باعتبار انه تجمع كبير يثير غريزة الارهابيين لاستهدافه".

وكانت حدة المطالب الشعبية بإلغاء الرواتب التقاعدية للبرلمانيين والوزراء والدرجات الخاصة، ازدادت مؤخرا بعد فشل البرلمان في زيادة الرواتب التقاعدية للموظفين بسبب زيادة عدد العاطلين عن العمل مع ارتفاع هائل لرواتب النواب والوزراء والمدراء العامين حيث يصل راتب عضو البرلمان العراقي الى أكثر من 30 الف دولار شهريا خلال وجوده في المجلس لمدة اربع سنوات ويتقاضى مانسبته 80% منه مدى الحياة بعد انتهاء الدورة البرلمانية.

ويبدو ان زيادة المطالبات بالغاء الرواتب التقاعدية والتهديد بالتظاهرات والاعتصامات مع اقتراب موعد الانتخابات التشريعية سيجبر البرلمان والكتل السياسية على الاستجابة لمطالب المتظاهرين، حيث تسابق عدد من النواب لإعلان تخليه علنا عن راتبه التقاعدي

داود الماجدي


التعليقات




5000