..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تشكيل لجنة تحقيقية

محمد حسين مخيلف

شهد العراق في العشر سنوات الماضية عمليات فساد مالي واداري ممنهجة ساهمت في وضعها القوات الاجنبية بعد اجتياحها للبلاد كما لا يخفى على احد انها اقامت عملية سياسية ضعيفة بالمعنى الحقيقي لا يكاد رجالها يتقاذفون الشتائم والاتهامات من على منصات الاعلام المختلف الاتجاهات والميول فظهر الفساد المتنوع كحشرة الارض تنخر بجسد الوطن من دون وجود مكافحة حقيقية له بل وهناك عدد كبير من الكوارث الانسانية والاخلاقية التي لاتسع الاوراق لحصرها بل المهم تسليط الضوء على الاهم والمرور على المهم كمرور الكرام . ولعل من بين المفردات التي ملئت بها افواه السادة المسؤولين بالبلد في هذه السنوات هي عبارة (تشكيل لجنة تحقيقية) وقد لا يخلو يوم واحد من ايام السنة من دون سماع هذه العبارة والامثال كثيرة على هذا الامر مع اننا على يقين ان ليس هناك لجنة واحدة من هذه اللجان وخلال هذه المدة خرجت بتوصيات مرضية ودقيقة وشخصت الاخطاء وعملت على معالجتها والغريب في الامر ان هذه الظاهرة اصبحت منهاجاً رئيسياً لأغلب الوزارات والمؤسسات والاتحادات وقد اصابت المجال الرياضي ايضاً حصة كبيرة من هذه الخطوات الغير مهنية في عملية بناء المؤسسات العراقية ومن بين هذه اللجان هي تلك اللجنة التي شكلها الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم لمتابعة ملف المدرب البرازيلي زيكو الذي استمتع بالعقد الموقع مع الاتحاد الكروي ويطالب بالعقد الجزائي من قيمة العقد !!! فهل هناك من يعلم بتوصيات هذه اللجنة ؟ والى ماذا توصلت في عملها ولكن الحقيقية غير ذلك اذ ان المدرب المحترف استطاع كيف ان يستهين بالطرف المقابل الذي وقع العقد معه الذي اتسم بالدفاع الدائم عن المدرب طيلة ايام مهنته التدريبية فعمل المدرب على شد الرحيل من دون سابق انذار بعد ان تقدم بأستقالته المجهولة الاسباب ولترحل معه اموال الشعب بعد ان وقع عقده في غرف مظلمة وخالية من ضوء الاعلام الرياضي لذلك لم يفصح عن اخر مستجدات القضية التي دخلت اروقة القضاء الرياضي بعد ان اقام السيد زيكو شكوى رسمية لدى الجهات القضائية في الاتحاد الدولي الفيفا مطالبا بتسديد قيمة العقد الجزائي من العقد المشؤوم الموقع مع الاتحاد العراقي للعبة الذي بدوره اقام دعوى مقابلة بتهمة ترك الفريق من دون مبرر وبالتالي تبقى الجماهير الرياضية بأنتظار صدور حكم القضاء بعد ان يطلع على بنود العقد الذي ظهر كأتفاقية اربيل السياسية التي تميزت بالسرية التامة ووفق معايير خاصة

محمد حسين مخيلف


التعليقات




5000