..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


مجلس النواب

داود الماجدي

بدورنا كاعلاميون ومثقفون ومنظمات مجتمع مدني ندعو مجلس النواب للعمل الجاد والفعال، وممارسة دوره التشريعي والرقابي، من اجل تجاوز الصعوبات التي يعيشها العراق، الان هناك كثير من القوانين المعطلة التي تحتاج الى تواصل وبذل مزيد من الجهود لتشريعها.

لان المرحلة التي يمر بها العراق، تعد من اصعب المراحل الامر الذي يتطلب من جميع مفاصل الدولة بما فيها مجلس النواب، العمل الدؤوب والفعال من اجل تجاوز الخلافات الحاصلة بين الكتل

والاشخاص ودخول في دوامة السجالات السياسية والخوض في امور لايستفيد منها المواطن"على مجلس النواب ان يمارس دوره الرقابي وعدم فسح المجال امام المفسدين والمقصرين بالعبث بامن البلد وممتلكاته".وتشريع القوانين التي تخد م الشارع العراقي وتوفر لة المتطلبات للعيش بكرامة وحرية واحترام الرائ والرائ الاخر وصيانة الحريات في التعبير

لان الشعب العراقي خلق من نسيج متجانس ولايمكن فرض راي من جة على حساب جهة اخرى لابد ان يتذكر السادة اعظاء مجلس النواب ان المنصب لايدوم ولااحد يخلد في منصبة والفترة محدود هي اربع سنوات ومن يستفيد من خدمتة الشعب سوف يبقى ومنلم يستفاد منة سيرحل والتاريخ يلاحقة مهما ابتعد عن العراق في اي من دول العالم

ويؤكد مراقبون ان المهمة الرقابية لمجلس النواب خلال الدورة الحالية خضعت للمجاملات السياسية وتعطلت بسبب الخلافات والتقاطعات التي حصلت بين مختلف القوى والكتل السياسية والقادة ، ما عرقل عمل البرلمان بصورة عامة

نذكر السادة المسؤلين في مجلس النواب بان يتحملو مسؤلياتهم الوطنية والاخلاقية تجاة هذا الشعب الصابر وان يكونوا عونا لة

لاسبب في تفاقم مشاكلة لانة لابد ان ياتي يوما ويقول قولة الفصل فيما يحصل

داود الماجدي


التعليقات




5000