.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


افكار الى (القاعدة) ان نفعت الافكار

كميل شحادة

هي اقتراحات وتوضيحات نقدية جذرية .. هي توسيع وتعميق وانسنة للقاعدة .. فالقاعدة قاعدة ابن لادن ، قامت وبرزت في جوهرها كرد فعل على  واقع متطرف .. فليس تطرفها وعنفها الا رد فعل نشأ في اجواء معقدة ، وواضحة في آن ، حيال الصراعات والقضايا الوجودية والحضارية والسياسية .. الثقافات التي تداخلت وتشابكت في كل بيت عربي ومسلم كما في كل بيت آخر في العالم ، هي علة التعقيد الفكري النفسي في حياة كل  فرد، قد اضحى عرضة لضربات الامواج الغربية الثقافية المتلاحقة المنفتحة على كل شيء ( حلال وحرام ) هو ما جعل هذه الفئة - القاعدة - ان ترجع للوراء تاريخيا ( للفطرة والبساطة ) وللعقيدة في نشأتها الاؤولى وفي اثواب اتباعها القدامى فكريا وحسيا ..

هذا من الناحية الاجتماعية ، ومن الناحية السياسية كان يكفي من الوضوح لكي تتخذ هذه الفئة موقفها وسلوكها الجهادي ، ان تستمع كل صباح للاخبار التي تبثها وترسلها محطات مختلف الدول بالصوت والصورة ، عما يجري في المنطقة وفي العالم ، وما يتعرض له العالمين العربي والاسلامي من قبل الغرب ..

ودوري هنا ان اقول التالي : لا يوجد في نظري اي اختلال واي جور في السياسة وفي السلوك السياسي ، وفي اي شيء .. في الاعلام ، في الفن في الاقتصاد الخ الا وعلته الاساسية في الاخلاق .. الاخلاق والطبائع الخلقية - اذا صح - هي التي تدفع الى هذا السلوك او ذاك .. ولا تصح عقيدة  - سواء دينية ، فنية ثقافية ايديلوجية سياسيه فلسفية وما تشاء - الا بأخلاق سليمة ، بغض النظر عن امور اخرى كالمفاهيم الميتافيزيقية والاعتبارات اللاهوتية والالهية .. والقاعدة إذ انطلقت لتحارب الفساد وتعيد الاسلام لاصوله الحنيفة السليمة ، قبل كل شيء ،هي عمليا وجوهريا  لا تفعل ذلك للمسلمين فقط ، فالانحلال والجور والشر ( الغربي) يصيب العالم ويطغى على الجميع ، وكلنا ضحاياه شرقا وغربا في الواقع .. لكن  واذ تقصر القاعدة نضالها حتى ليس لكل المسلمين عقائديا بل لجماعتها ،وان صرحت غير ذلك احيانا وذكرت فلسطين في ادبياتها، فسلوكها يدينها  ، وهي مستعدة لمحاربة حتى اطفال فلسطين اذا اقتضى ( حفاظا على نقاء العقيدة واصولها وتعاليمها ) .. واذ هي تنحصر في فكرها وفي نضالها الى هذا الحد ، هي تستعدي حتى المسلمين المعتدلين عليها وهم الكثرة ربما .. ولو نشأت القاعدة لتحارب الفساد الاخلاقي ، الذي هو مرض يصيب البشرية جمعاء .. اولا كانت تخلت عن فكرة الجهاد المسلح ،لان العمل على التغيير الاخلاقي كأساس للتغيير السياسي ، لا يمكن ولا  يجوز ولا يصح بقوة السلاح العسكري ، ثم لكانت بادرت في اقامة شركة اعلامية وميدانية تنويرية روحية مع كل متنوري الشعوب والاديان  لمحاربة الفساد والانحراف الحضاري العالمي الحاصل .. هكذا كانت اكتسبت قاعدة انسانية وسيعة ، وتأييدا جارفا من مختلف الاطياف والجهات والمجتمعات . فالمشاكل التي تصيب العالم كله ، تحتاج الى رد عالمي يمثل الجميع لا فئة محددة ..

نقول هذا فيما يتعلق ب"القاعدة" دون ان نغض عما يتعرض له الشعب المصري " الاخوان" تحديدا اليوم من اضطهاد ( عربي عربي اسلامي اسلامي ،بنوايا وخفايا خبيثة غربية ) وباسم الاصلاح والدّمَقرَطة الاجتماعية . وفي هذا حديث آخر ..

كميل شحادة


التعليقات




5000