.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ملتقى النور السادس تحت شعار (أيتام العراق ... مواهب وطاقات)

سحر الطائي

على قاعة جمعية الثقافة للجميع اقامة مؤسسة النور للثقافة والاعلام ملتقاها السادس وتحت شعار (أيتام العراق ... مواهب وطاقات) يوم السبت 6/7/2013 برعاية شركة المستقبل السعيد للمقاولات احتفالية خاصة لايتام البيت العراقي الآمن الأهلي ويأتي هذا النشاط ضمن سلسلة خطوات في بناء المجتمع العراقي ثقافيا وحضاريا من خلال ربط الثقافة والمثقف بواقع المجمتع العراقي وما تعانيه بعض الشرائح المنسية ومن جراء الاحداث التي تعصف في البلاد بين حين واخر.

وبهذا اليوم وقفت النور مع كوكبة من الابداع والتميز ومواهب خلاقة خلقت من الالم والمعاناة سفينة النجاة للابحار بمستقبل زاهر وناجح ورسمت أجمل لوحات الصبر مطرزة بالتفاؤل والأمل وقد شاركنا هذه الاحتفالية عدد من الشخصيات البرلمانية والفنية والاعلامية منهم مستشارة رئيس البرلمان العراقي الدكتورة عذراء والدكتورة بتول الموسوي مستشارة العراق الثقافية في السويد سابقا والسيد سعد المطلبي والسيد (أمير علي الحسون ) مدير عام دائرة العلاقات والإعلام في وزارة البيئة والسيد ( نوفل أبو رغيف ) مدير المسرح الوطني وكذلك قامت بعض القنوات الفضائية بالتغطية الاعلامية والمباشرة وتخلل المنهاج افتتاح المعرض الفني لرسومات فناني الدار وكلمة الافتتاح لمؤسسة النور للثقافة والاعلام متفضلة بقراءتها الست امال مديرة مكتب النور في بغداد وكلمة دار العراق الآمن للايتام متفضل بقراءتها السيد هشام الذهبي مدير الدار وبعد تم عرض فلم عن اليتيم العراقي من عمل اولاد الدار وكان للدكتور حسين الساهر حضور وتميز في العزف على العود وكان لبعض الفنانين والمثقفين وقفة في حادثة هزمتها ولم تهزمني مواقف مؤثرة وصعبة في حياتهم اعطت الدافع للاستمرار والنجاح وقد وجدوا من أبداع واصرار اولاد الدار للتألق والنجاح حافز اقوى  من كل ما مر بهم وللشعر نصيب في الاحتفالية وقد ابدعت شاعرات النور زينب العابدي وايمان الوائلي بالالقاء والاختيار الجميل للقصائد وشاركنا ايضا الشاعر ماهر عياذ من مصر.

وقد استعرض السيد هشام الذهبي مدير الدار لبعض مواهب وطاقات وفن وابداع اولاد الدار وايضا تم طرح معاناة الاولاد في استخراج مستمسك يثبت هويتهم العراقية التي فقدوها بموت الوالدين وتخلي الاقارب والأهل عنهم.

وقبل ختام الاحتفالية وتكريم بعض الجهات الراعية والداعمة كانت احتفالية الاولاد بعيد ميلادهم المشترك الذي يصادف 7/7 وعلى أنغام اغاني الميلاد والافراح تم أطفاء الشموع ورسم فرحة حب وأمل وتفائل بالمستقبل القادم لهؤلاء الاولاد وبعدها تم توزيع الهدايا على الاولاد من مؤسسة النور والجهة الراعية للاحتفالية ومن عدة شخصيات

نبذة عن الدار العراقي الآمن للايتام : تأسس الدار سنة /2004 ويضم حاليا (33) يتميا تحت رعاية واشراف مدير الدار السيد هشام الذهبي ولرعاية مدير الدار الاثر البالغ والكبير في تكوين شخصية ودعم مواهبهم تستحق الثناء والشكر ومن نشاطات الدار تكوين فريق كرة القدم الذي حصد العديد من المداليات وفرقة للتمثيل التي وضعت بصماتها في الكثير من الدول من خلال عرضها هناك والدار عبارة عن ورش للابداع والتميز فاللريشة مرسم وللنحت والكمبيوتر والخياطة والحلاقة والموسيقى عالم متكامل من المواهب والطاقات تحتاج رعاية واهتمام من جميع فئات المجتمع وبما فيها الدولة العنصر الاساسي في ذلك ولابد من تعميم هكذا تجارب خلائقه وابداعية ومن هنا نوجه دعوة للجميع سواء كان منظمات مجتمع مدني أو منظمات حقوق الانسان أو الدولة بالاشراف وتقديم يد المساعدة لهذه الشريحة المهمة والحيوية من المجتمع فهم اللبنة الاساسية في بناء المستقبل فحاجتهم هوية عراقية وعيش كريم.

نتمنى قد رسمنا فرحة على وجوه هؤلاء الاولاد واوصلنا صوتهم عبر هذه الاحتفالية البسيطة إلى بعض المسؤولين ومن بيدهم القرار في منحهم اثبات الوجود ولا ننسى الله منحنهم الحياة وانتم امنحوهم سبل مواصلة هذه الحياة ولنا تواصل ان شاء الله مع بعض الجهات التي وعدت بالعمل على رفدهم بالإثبات....

 

  

سحر الطائي


التعليقات

الاسم: سحر الطائي
التاريخ: 2013-07-31 21:53:54
عزيزتي الدكتورة بتول الموسوي هذه الشريحة تحتاج للانصاف ومد يد العون من جميع فئات المجتمع لتنشئ سوية وتحت ظروف طبيعية ولا تشعر بالنقص والظلم ونتائجة تكون امراض وعقد نفسية احيانا وليس جميع الايتام يجدون البيئة الصالحة للعيش والنشئة الطبيعية تحياااتي وتقديري

الاسم: سحر الطائي
التاريخ: 2013-07-31 21:44:37
الدكتور حامد تقريبا بيوت العراقيين لا تخلو من يتيم نتيجة ما يمر على بلدنا من حروب واختلافات سياسية ادت إلى وجود الارهاب والضحايا الشعب الفقير والايتام في ازدياد مستمر وفي الغالب الاقارب لا يتحملون وجودهم وعلى الدولة ومنظمات المجتمع المدني وحقوق الانسان ان تجد مخرج لهؤلاء وضمان للعيش الكريمممتنة لوجودك وما عطرت به الموضوع تحياااتي واحترامي

الاسم: ا.م.د.بتول الموسوي
التاريخ: 2013-07-16 21:07:34
جهود رائعة ومبادرة مباركة من مركز النور ..نتمنى ان تنتشر مثل هذه المبادرات لانصاف هذه الشريحة الكبيرة من اطفال العراق...بوركت جهودكم..وبوركت اياديكم البيضاء.

الاسم: د. حامد جاسم حمادي الفهداوي
التاريخ: 2013-07-16 19:57:11
حث الله سبحانهوتعالى المسلمين القادرين من أهل البر والصدقات على كفالة اليتيم والإحسان إليه والعطف عليه، وجعل كفالتهم لليتيم من الأدوية التي تعالج أمراض النفس البشرية.
وتعتبر كفالة اليتيم من أعظم أبواب البر التي حثت عليه الشريعة الإسلامية، قال تعالى :-( فاما اليتيم فلا تقهر ).. وورد في صحيح البخاري عن سهل رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "وأنا وكافل اليتيم في الجنة هكذا، وأشار بالسبابة والوسطى وفوج بينهما شيئا..." .
- وعن مالك بن الحرث رضي الله عنه أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول: "من ضم يتيما بين أبوين مسلمين إلى إطعامه وشرابه حتى يستغنى عنه وجنبت له الجنة البتة" .
- قال صلى الله عليه وسلم: "خير بيت في المسلمين فيه يتيم يحسن إليه، وشر بيت في المسلمين يبيت فيه يتيم يساء إليه" .


لذلك نبارك جهودكم الخيره في هذا المجال وجزاكم الله خير الجزاء .




5000