..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
.
.
رفيف الفارس
.......

 
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الى صاحب برج العذراء في ليلة زفافه

جميل حسين الساعدي

برج العذراء هو برج النقاء والطهارة ومعظم الشعراء الكبار

والملحنين العظام ينتمون الى هذا البرج ومنهم الشاعر العظيم

غوتة. تقبل مني هديتي المتواضعة أيها النقي الشفاف يا صاحب

برج العذراء

 

عذرا ً إذا عجـــزَ الفتى أن ينطــــقا

أو أنــهُ فيما يُغالــــبُ أخفقــــــا

لا تعتبـــــنّ إذا تلجلــــــج منطــــقي

غلبَ السرورُ فلمْ يدعْ ليَ منطقا

يا صاحبي ولألفُ معنى ً هاهنــــــا

يرجو بحرفٍ عاجـز ٍ أن يشرقا

ولأنــــتَ أدرى بالقوافــي انّـــــــها

قيدٌ وكنت َ بها الأديبَ الأسبقــا

ماذا تخــــطّ من الحروفِ يراعـــةٌ

والحرفُ كانَ وما يزالُ الأضيقا

نفثـــــاتُ هذا القلــبِ أوسـعُ مسلكــا ً

فيــما تضـــمّنُ منْ كلامٍ زوّقـــا

إنّ السواقي في اتّســــــاعِ شعابـهــا

لا تحبسُ السيلَ الجروفَ المُغرقا

يا محفــــلا ً هفتِ النفوسُ لسحـــرهِ

في ليــلة ٍ فيــها الصفــاءُ تألّقـــــا

في ليلــــةٍ حفلــتْ بطلعـــــــةِ سادة ٍ

زادوا جوانبــــها المضيئة رونقا

لقيـتْ بهـــا الأرواحُ كــــلّ مســرّة ٍ

وتلمّسـتْ وقتــا ً جميلا ً شوقــــا

وتنشّقـتْ عطــرَ التقــــاربِ فائحا ً

فــي كلّ زاويــة ٍ يضـوعُ محلّقا

عرْسٌ وكــمْ كُنَــا نؤمّــلُ أنْ نــرى

يومـــا َ لـهذا العرْس ِ أنْ يتحققا

حتّى تحقّقَ فهْــو َ روضٌ مُزْهـــــرٌ

كادَ الفــؤادُ يطيرُ فيـــــهِ تشوّقـا

تهــــوي المشاعرُ عنـدهُ دفّــــــاقة ً

شوقا ً كما يهوي الحيا مُتدفقا(1)

ويكــادُ قلبُ الشاعرِ الحسّــاسِ في

خلجــاته ِ بالهمْسِ أنْ يتعلّقــــــا

***

يا صاحبي ولأنتَ أطهرُ مقــــولا ً

وأعفّ قلبــا ً من غيــورٍ صُدّقا(2)

إنّــي وجدتُكَ ثابتـــــا ً لــمْ تَرْتَعــدْ

فَــرَقـا ً ولا كُنت َ الفتى المتملّقا (3)

ولِم َ التأسّــفُ إنّــهُ الحســــدُ الذي

ما زال َ ينخرُ في النفوسِ تعمَقــــا

لا لنْ يضيــروا منك َ قلبا ً نابضـا ً

بالصدْق والإيمــان ِ طُرّا ً طوّقــا

وبدايةُ الأشياءِ نــــــارٌ تلتظــــــي

ثمّ انطفــاء ٌ لا يطيقُ تحرَقـــــــــا

عجبــي لراكــبِ زورق ٍ متجبـرٍ

ترك َ النجاة َ على الضفاف ِ فأُغرقا

***

يا صاحبــي إنّ التقــاليـدَ التـــــي

لا ترتضي للعــــدْل ِ أنْ يتطبّقــــــا

هــيَ مِنْ بقـايا أعصـر ٍ منكــودةٍ

جوفـــاء قدْ تاهتْ بليل ٍ أطبقــــــــا

تذكي لظاهـــا في الســـــلامِ تباهيا ً

وتنـــامُ إنْ غيمُ المخاطــرِ أبـــــرقا

تدعـو الى الصفّ الرصيـنِ حروفُها

وتضيــعُ عندَ الحادثــات ِ تفرّقـــا

هذي التقــاليدُ التــي مــازال مِــــنْ

أعبائهـــــا ظهــرُ المفكّــرِ مُرْهقا

كمْ حطّمــوا قلبا ً وكمْ قد أقبـــروا

رأيا ً وكمْ كسروا يراعــا ً مُحـرقا

آراؤهُمْ تقضــي علــى القلبينِ فـي

عُمْـقِ الصَفــا عمْـدأ ً بأنْ يتفــرقا

ويتاجــرون َ بكــــــلّ بنتٍ بضّــة ٍ

وينالُــها منْ كانَ فظّــا ً احْمَقــــــا

الأفضليّـــةُ للـــــذي فـي كفّــــــــه ِ

مالٌ يظلُّ بــهِ لهــمْ مُتصدّقـــــــــا

سوقُ المــزاداتِ الذي لــمْ ينقرضْ

يحظـــى بــهِ مَنْ زادَ فيمـــا أنفقــا

سنظلّ نفتحُ ألف َ باب ٍ زائـــــــف ٍ

ويظلّ باب ٌ للحقيقــــــة ِ مُغلقـــــا

ويزيدُ هذي النــارَ نارا جــاهـــل ٌ

يختـــالُ فــي كلمـــــاتهِ مُتمنطقــا

لمْ يدرِ وهـــوَ يتيهُ في ألفاظـــــهِ

مَنْ قدْ تمنطقَ فــي الإلــه ِ تزندقـا

ولمــن يحــاولُ غيرَ مــا في نفســه ِ

مِنْ فطـــرة ٍ يبقى يحاولُ مُرْهقــا

ولمن يرى إثبــات َ ربٍّ واحــد ٍ

فيمــــا يجمّــعُ مِــنْ كلام ٍ فُرّقــا

أو أن يفلسف َ ربّــهُ فــي واجب ٍ

أوْمُمكـــن ٍ فيـــهِ لمحتَمـــلٍ رقى

أو أن يجسّــدهُ بسيــــنٍ أُتْبِعــتْ

صــادا ويدعــوهُ إلهــا ً مُطلقــــا

فلقــدْ أضــاع َ النهجَ لمْ يعــرفْ اذا ً

معنـــى الإلــهِ ولمْ يرِدْ ورد التقى

إني لأعجــبُ من دعـاوى جاهــل ٍ

كيف َ استجـــاب َ لوهمــه وتعلّقـا

وهو الذي ما زال َ يجهــلُ نفســهُ

ويـــرى بها ســـرّا خفيّا ً مُغلقــــا

تلك التي جاشتْ بألفِ حقيقــــــــة ٍ

صمّاء تقلقُـــهُ فتخرسُ منْطقــــــا

والنفسُ مِنْ صُنْع الإلــهِ فكيفَ قـــدْ

وصَـفَ الإلـه َ ولمْ يصِفْ مـا أقلقَا

 

لا تعجبـــــــنَّ فعـــالــمٌ مُسْتَبعـــدٌ

أبـــدا ً سيبقـــى يرتــدي ما لفّقــــــا

فالنــاسُ نفسُ الناسِ لمْ يتغيّـــروا

ولقدْ تفانـــوا فــي السخافة ِ مُسْبَقا

واللهُ أكبــرُ مِنْ خيــالِ مُفلســـفٍ

مـــا زالَ يوقنُ انّــــــه قد أخفقــــا

 

الحيا : المطـــر

المقول: اللســان

فرَقا: خوفا

جميل حسين الساعدي


التعليقات

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 28/06/2013 23:37:51
الأخ العزيز الشاعر الرائع الحاج عطا يوسف منصور

خرج اليوم سامي العامري من المستشفى وهو معافى وقد حصل أحد الأخوان على تلفونه وهو كالآتي:
الإتصال به من الخارج كالآتي:
004915257877449

خالص تحياتي مع التقدير

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 27/06/2013 22:22:32
أعزائي قرّاء النور
تحيّة عطرة
حدث مع الأسف خطأ طباعي
في عجز البيت التالي
وتلمسّت وقتاً جميلا شيّقا
الصحيح شّوقا: أي بعث على الشوق
لأنّ الشيق: معناه المشتاق
تقديري لكم ولصحيفة النور

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 27/06/2013 20:32:53
القاص والشاعر المتألق دوما عبد الفتاح المطلبي
أشعر بالفخر كلما تمر بقصائدي وتتحفها بدرر الكلام
يا ابن الكرام.. كل تعليق لكم مهم بالنسبة لي , لما له من مصداقية بيّنة

دمت في سماء الأبداع كوكبا زاهرا

أجمل التحايا مع كل الإحترام والتقدير

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 27/06/2013 13:13:20
الأديبة المبدعة د. هناء القاضي
شكرا لمرورك الكريم, وما أدليت به صحيح ومؤكد
أتمنى لك الموفقية
ودمت للكلمة المبدعة

تحياتي مع التقدير

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 27/06/2013 13:09:47
الصديق الغالي الشاعرجمال عباس الكناني المتميز بصوره الشعرية, المتفرد بأسلوبه الحداثي
لقد أحسست بصدق الأحاسيس ورقي الذوق الفني في كلماتك, التي زينت قصيدتي بأجمل حلية.
لقد أعدت إرسال التعليق بعد إضافة اسمك الكريم, حيث إني نسيت ذكره سهوا

دمت محبا يستحق كل المحبة والتقدير والإحترام

الاسم: عبد الفتاح المطلبي
التاريخ: 27/06/2013 11:56:30
الشاعر الكبير جميل الساعدي كغيمه مثقلة بالشعر لا تمر على قارئ حتى تمطره بصيّبٍ من مطر الشعر فلا نغدو إلا مبللين بمائها الشعري :
سنظلّ نفتحُ ألف َ باب ٍ زائـــــــف ٍ

ويظلّ باب ٌ للحقيقــــــة ِ مُغلقـــــا

ويزيدُ هذي النــارَ نارا جــاهـــل ٌ

يختـــالُ فــي كلمـــــاتهِ مُتمنطقــا
شكرا لهذا الألق ودمت بخير

الاسم: د هناء القاضي
التاريخ: 27/06/2013 08:09:50
الابراج تعطي صورة عن شخصية المولود ، وفعلا من يولد في نهاية فترة وبداية أخرى يكتسب صفاته من الاثنين . أتمنى لك حياة سعيدة ودوام التألق

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 27/06/2013 05:01:40
الصديق الغالي الشاعر المتميز بصوره الشعرية, المتفرد بأسلوبه الحداثي
لقد أحسست بصدق الأحاسيس ورقي الذوق الفني في كلماتك, التي زينت قصيدتي بأجمل حلية

دمت محبا يستحق كل المحبة والتقدير والإحترام

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 27/06/2013 04:34:27
أخي العزيز الشاعر والناقد المتألق جمال مصطفى
أشكر لك هذا الكرم الحاتمي, الذي أغدقته علي, كلي
أمل أن أكون بمستوى هذ الكرم.

فلك مني كلّ الحبّ
ودمت بخير أيها المتميز شعرا ونقدا

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 27/06/2013 04:24:53
الأستاذ الشاعر والأديب العلم فخر لغة الضاد كريم مرزة
الأسدي
أشكر لك إطلالتك السنية.. لقد فاتني أن أعلق على مقالتكم حول حياة الشاعر أبو نواس بسبب ظروف طارئة.. وأنا ربما سأنقطع عن الكتابة أو التعليق لفترة معينة بسبب ظروف خاصة,فأحببت أن أحيطكم علما بذلك فأنت حاضر دوما في ذهني, وأعتز بك أديبا موسوعيا وأريحيّا ثرا جوادا .. إسما على مسمى ..

تحياتي مع كل التقدير

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 27/06/2013 04:12:30
عزيزي الشاعر الأروع الحاج عطا الحاج يوسف منصور
تحية عطرة
أخي الفاضل كان تلفون الأخ سامي العامري معي لكنه اختفى
من تلفوني الموبايل بسبب تغيير الكارت هو أخبرني آخر مرة أنه سيرقد يومين في مستشفى لغرض إجراء عملية في الكلى, فلا تقلق إنها مجرد عملية, لا تترتب عليها نتائج خطرة
أشكرك على مرورك الكريم وأقول لك:
نورُ المحبّة في القوافي أشرقا
أكرمْ بشخصـــكِ شاعرا متألقا
مهما تغيّرت الفصولُ أخي عطا
ستظلّ دوما مثــل روضٍ مورقا
لن يستغيثَ من الجفافِ أو الظما
منْ كانَ يسقى من ينابيع التقى
أجمل التحايا مع خالص الود

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 27/06/2013 01:23:15
الشاعرة الرائعة الشفافة سلوى فرح
حضورك بعد غياب طويل أعادني من جديد الى تلك الأجواء الرومانسية الجميلة.. أنا أيضا من برج العذراء فأنا أنتمي الى ثلثه الأخير , أي على الحدود الفاصلة بين برج العذراء والميزان, فيوم ميلادي هوآخر يوم في برج العذراء, بمعنى آخر يمثل يوم ميلادي بوابة العبور من برج العذراء الى الميزان, فسلوكي متأثر بالبرجين, فصفاتي هي مزيج من تأثير البرجين على قدر متفاوت
تحياتي مع زهور البنفسج

الاسم: جمال عباس الكناني
التاريخ: 26/06/2013 20:45:30
الشاعر المتألق جميل الساعدي الغالي

تختزن طاقة محلقة صداحة وعلى درجة عالية من الشفافية .

اتمنى ان تكون بخير .

محبتي .

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 26/06/2013 19:09:08
أخي الشاعر العذب جميل الساعدي

ودا ودا

مرحبا بأطلالتك بعد غياب

اطلالة رائعة وقصيدة تليق بغوتة حقا

( هذي التقاليد التي مازال من
أعبائها ظهر المفكر مرهقا )

محبة أكيدة

الاسم: كريم مرزة الاسدي
التاريخ: 26/06/2013 18:35:54
الشاعر الكبير الأصيل جميل حسين الساعدي المحترم
سلام من الله عليك ورحمات
بديع منك أن تطل على غوته بهذه الإكلالة البهية ، وكنت رائعا في قولك إكبارا له أي إكبار ، ولا ريب يستحقه ، أيما استحقاق :

ولأنــــتَ أدرى بالقوافــي انّـــــــها

قيدٌ وكنت َ بها الأديبَ الأسبقــا

ماذا تخــــطّ من الحروفِ يراعـــةٌ

والحرفُ كانَ وما يزالُ الأضيقا
تقبل احتراماتي ومودتي .

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 26/06/2013 16:54:10
أخي الشاعر الجميل جميل الساعدي

برجُ العَذارى يا جميلُ له هَفَتْ
كلُّ القلوبِ وما أقولُ تَملّقا

فإذا تريدُ على المقالِ شواهداً
خيرُالشواهدِ أنتَ يا رجُلَ التُقى

عزيزي قرأتُ في مركزنا النور عن أخينا سامي ووضعه الصحي
ولمّا كنتَ أنتَ أقرب شخصٍ له بحكم تجاوركما فأرجوأن تزودني
برقم هاتفه الشخصي أو هاتفه في المستشفى إذا أمكنكَ ذلك
لأتصل به وإذا تعذر فأبلغه تحياتي وتحيات أخونا جمال أبو نديم وهذا لطفٌ منكَ وعمل أخوي .

خالص تحياتي المُعطرة بالودِّ مع أطيب المُنى .

الحاج عطا

الاسم: سلوى فرح
التاريخ: 26/06/2013 15:49:30
يا صاحبــي إنّ التقــاليـدَ التـــــي

لا ترتضي للعــــدْل ِ أنْ يتطبّقــــــا

هــيَ مِنْ بقـايا أعصـر ٍ منكــودةٍ

جوفـــاء قدْ تاهتْ بليل ٍ أطبقــــــــا

الشاعر المرهف جميل حسين الساعدي..يالها من قصيدة موشحة بالحكمة والوفاء ومابين السطور تقطر الفلسفة الرائعة. لقد شدني ماكتبته عن برج العذراء حيث أنا من برج العذراء ههههه
شكراً لروحك التي تختار الأجمل,, مع رقائق الياسمين دمت بألق.




5000