هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


أشواق من هاوية

سامي العامري

من بين الأشياء الكثيرة الحميمة

التي أحتفظُ بها عن ماضينا معاً

صورةٌ شمسية لقلبي

وهو يقف إلى جوار القمر

***

يالهذا الكرم منك ومَّمن ارتكبَ خَلقك الجميل
صباح من النافذة
وصباح في القلب
فكم اخشى زعل المساءات حين
ت
مر
قالت بابتسام : بل ستقول لك كل مرة :

عانقْني وسيسقط الصباح

وشاحاً من على كتفي ،

وتصبح على خير !

***

هذه الحياة

خلعتُ أثوابها قطعةً قطعةً

كما أخلع الآن أوراق الخس

فلم أرَ في النهاية إلا فراغها

فيا للمحنة حين يُطلَب من الشاعر

ملءُ الفراغات !

***

شربوا جسد الأنهار والجداول

وأكلوا رزق الناس وأفراحهم

لأنحني على الأقدار

بحرارةٍ

وأطبعَ على خدها

صرخة !

***

الوردة جرحٌ مُتنكِّر بعطر !

***

مسحتُ العرقَ عن جبيني
فتساقطتْ من الجبين
قُبلاتٌ لم تكن صادقة .....
آهٍ كم أشعر الآن بالتحرر والنشاط !

***

الكثيرون لا يستحقون حتى الموت
لأنَّ الموت فعلٌ جليلٌ مقدَّس
وهُمْ طفيلياتٌ باهتة
تخدشُ هذا الوجودَ المُحيِّر

***

نعم

النغمات التي تَرْشح من غُصيناتٍ متمايلة

لا بد وأنَّ وراءها صفَّ فراشاتٍ

تتقدمه فراشةٌ فردٌ

وأما عصا المايسترو فخرطومها !

***

هذا الصباح لا أدري بمَ بلَّلني

ولكني أذكر رعود الليلة الماضية

والتي أشعلتني وسيجارتي تحت المطر

وهذا الصباح

وليد تلك الذكرى الرعدية ...

واهٍ كم مضى عليها من قرون استشعار !؟

***

عشقتك بعمقٍٍ ،

عشقتك بحواسي الخمس
فذهبتِِ بها كلّها
واليومَ أطالبك بأن تعيدي لي
ولو حاسةً واحدةً
ولتكنْ حاسةَ اللمس
كي أتلمَّسَ طريقي نحو الهاوية

مُذلِِِِّلاً أعماقَها

بمفردي

أو بجمعي ،

أو بجمعك ،

جمعك المؤنث الحالم !

ــــــــــ

برلين

حزيران ـ 2013

سامي العامري


التعليقات

الاسم: خليل مزهر الغالبي
التاريخ: 2013-06-22 11:37:12
فيها ألماس طيب في إبداعه يذكرني ويحضر لي عزيزي - سامي العامري ...مو صحيح يا سامي العامري -- فحينما اقرأ لك تجملني الكلمات --ها ها اقولها بلا مجاملة لأني اخشى الحرام الادبي خاصة في الشعر

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-13 06:44:09
صباح محسن جاسم الأديب الناقد النافذ
تحيات من أقاح
نعتقد بين الحين والحين بأن الكون بما هو كون لا يدل على أنه ناجز بل هو مستمر بالتجريب أو التحول والإ فيم الألم ولمَ المعاناة ؟ هذا إذا افترضنا أن الغاية هي السعادة ، والمحنة هي أن تختار الطبيعة أرق ما نسجته من أرواح لتحمّله أكبر أثقالها وكما نحمِّل الفراشة كل أشواق الحقل وهواجسه ، والسنجاب جميع صبوات شجرة البلوط وقد عبر السياب مرة عن هذه المعادلة الغرائبية عبر طرح يائس أو مستنكِر بالقول : لستُ أباً للجميع !
صباح الوردة
الحديث معك يحلو
تقبل تقديري ومحبتي

الاسم: صباح محسن جاسم
التاريخ: 2013-06-12 22:30:33
سامي العامري .. فنار القادم للسفين .. الواعد بجمال يستحق الانتباه .
كيف اخترت تلكم الوردة ومنحتها خلقا آخر على غير ما هو معتاد؟!
بتصوري - وآمل ان اكون مبالغا- ان الشاعر الحقيقي هو تجسيد لجزء من روح الرب - ولن اجرؤ القول الله - رغبة منه في التطواف من على كوكب خلقه مانحا شخص الشاعر محاولة التنبيه اولا من ثم اعادة صياغة ما تفنن في صنعه.. فهو كما الرسام حين يتأمل لوحته ويعاود تشذيب ما يمكن عملا في الإفصاح عن جمال تلكم الأشياء التي لا بد وان نقف ازاءها دون ان نغتالها بكل وحشية ونمضي..
ذلك بحق تكريم خص به الشاعر اولا ..

محبتي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-12 21:45:44
علي الزاغيني الصديق النقي
مودة وتقدير
ومن خلالك باقات شوق إلى وطننا الجميل الحزين !

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-12 21:44:21
إلهام زكي خابط المبدعة الرقيقة
تحية من سماء برلين المنعشة برذاذٍ صيفي
أضحكني تعبيرك
ولو إلى روما ...
نعم فالهاوية واحدة !!
تمنياتي الحلوة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-12 21:41:34
شكراً للصديق وائل مهدي
على زيارته المبهجة
وابق للمحبة وللجمال

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 2013-06-12 19:48:27
شاعر الغربة والوطن سامي العامري
اهديك من الوطن باقت ورد بيضاء كصفاء قلبك
محبتي

الاسم: إلهام زكي خابط
التاريخ: 2013-06-12 16:04:38
عشقتك بعمقٍٍ ،

عشقتك بحواسي الخمس
فذهبتِِ بها كلّها
واليومَ أطالبك بأن تعيدي لي
ولو حاسةً واحدةً
ولتكنْ حاسةَ اللمس
كي أتلمَّسَ طريقي نحو الهاوية

شاعرنا الملهم
أنت لست بحاجة إلى تلك الحاسة ، معها أو بدونها الطريق واحد إن كان إلى الهاوية أو إلى الحياة أو إلى روما
تحية وردية من سماء السويد إلى شاعرنا المتجدد دوما
مودتي
إلهام

الاسم: وائل
التاريخ: 2013-06-12 13:57:30
عزيزي استاذ سامي الطيب .. تحية لجمالك .

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-12 08:49:41
المبدع الأستاذ
زهير كاطع الحسيني
أطيب تحياتي وجل امتناني على بهاء مرورك
وجميل بالنص الشعري أو الأدبي أن يطرح أسئلة فكرية على أن تكون عفوية ومتجانسة مع السياق
وهذا ما سعيتُ إليه بتلقائية ...
تقبل أحلى امنياتي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-12 08:43:13
تحية شكر ومحبة للشاعر الأريحي البديع
الحاج عطا الحاج يوسف منصور
ما تفضلتَ به صحيح جداً غير أني أردتُ جمع مساء بكشله المألوف وهو عاميٌّ
وتصور إذا جمعتُها فقلتُ : أَمسية ... فإن القارىء سينصرف ذهنه مباشرة إلى مفردة أُمسية بضم الهمزة على الألف لأنه غير معتاد على جمع المساء بأمسية بالفتحة على وزن أدوية وأبنية ثم أن جمع المساء بـ مساءات هو الغالب في عربية اليوم رغم عدم صوابيته فأنا أدخلتُ مفردة مساءات في غوغل وياهوو فوجدتها ملحمة !! فليس هناك جمع مساء باعتباره أَمسية إلا في القاموس تقريباً ودعني أخبرك بما هو أكثر عجباً فهناك ديوان يبدأ عنوانه بكلمة مساءات وكذلك مجموعة قصصية ،
وفي الوقت الذي أحيِّيك من الصميم لحرصك على العربية وتمكنك منها أحب أن أضيف بأن الأسم الذي ينتهي بهمزة ويكون على وزن فِعال ليس شرطاً أن يكون جمعه على وزن أفعلة مثل أمسية وأدوية فكلمة سماء مثلاً وهي تنطوي على ذات الوزن ، جمعها سماوات وغيرها ...
مع الريحان وتمر هندي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-12 08:27:09
الأستاذ العزيز كريم مرزة الأسدي
تحية صباح بهيج
ابتسمتُ لتعبيرك اللطيف :
( وانقلبت البطة إلى عصة ) !!
جميعنا نخطىء في الطباعة وهذا يحصل كثيراً
تقبل تقديري ومودتي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-12 08:23:48
د. بهجت عباس
الشاعر والمترجم والكاتب الرفيع
تحيات من أقاح الصيف
نعم فالأسى يخترم حياتنا،
وصمتُ أهلنا على هذا الهوان يزيد من الأمر تعقيداً
فإنه دون شك ذلك المخدِر الرهيب الذي صحتْ منه الكثير من الشعوب فازدهرت وتطورت
تقبل عميق امتناني

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-12 08:17:54
تحية مضمخة بندى الصيف
للشاعرة والمترجمة القديرة أروى الشريف
هناك بعض السر في تذمرنا من صنف من البشر
ولا شك أننا نسأل عن الحكمة في خلق أناس نحتار بهم فلا هم أهلٌ للحياة ولا الموت !!
تقديري وعاطر أمنياتي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-12 08:06:14
كل الود للشاعر الأصيل عبد الفتاح المطلبي
لا أشك أننا أحياناً نصادف في حياتنا
أناساً صغار الروح ، باهتي العقل وحقيري السلوك
فنسأل عن سر خلقهم !!
مرورك الحاني أضفى على نصوصي رونقاً
مع التقدير

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-12 08:01:33
سنية عبد عون القاصة الكبيرة
تحايا من عبير
نظرتك لنصوصي هنا ، هذه النظرة المختلفة تزيدني ثقة بأن ما أكتب ينطوي على حياة وديمومة
ويجلب فرحة ما لقراء أودهم وأقدرهم
مع التقدير وابقي بفرح دوماً

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-12 07:56:21
الشاعر الألِق : الأزرق / جلال جاف
تحية قلبية
مرورك العبيري يعني لروحي الكثير
لك مني باقة أمنيات كأزاهر بر
مع التقدير

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-12 07:52:17
مرحباً بالشاعرة والناقدة فاتن نور
كلماتك تركت صدىً عبقاً في روحي
ومن المؤكد نحن كثيراً ما نبحث عن سر الحياة
تقبلي أطب التمنيات

الاسم: زهير كاطع الحسيني
التاريخ: 2013-06-12 04:50:14
الكثيرون لا يستحقون حتى الموت
لأنَّ الموت فعلٌ جليلٌ مقدَّس
وهُمْ طفيلياتٌ باهتة
تخدشُ هذا الوجودَ المُحيِّر

شكرا لك على هذه الومضات الطافحة بالشاعرية والمفعمة بالحياة..وما الموت الا فعل جليل مقدس باعث للحياة...
ودمت شاعرا مجددا

زهير كاطع الحسيني

الاسم: الحاج عطا الحاج يوسف منصور
التاريخ: 2013-06-11 23:05:02
أخي الشاعر السكسفون السامي سامي العامري

هذه الترانيم هي سنفونيه عامريه نقشتها الحروف
أشواقاً تنسكبُ من هاويه ، إلا أنّه استوقفني جمعكَ
للمساء [ مساءات ] فلماذا هذا الجمع الذي لا يتطابق
مع منهجكَ اللغوي العالي وأنتَ تعلم أنّ جمع المساء
أمسيه وفي اللغة الدارجه يجمعونه بأماسي فهل جاءت
هذه المفرده كي تُسيأني بها أيها السكسفون الفصيح ؟

خالص مودّتي لكَ مع أطيب الاماني و ستكان شاي عراقي
تعدل به مزاجك وتصبح على خير .

الحاج عطا

الاسم: كريم مرزة الاسدي
التاريخ: 2013-06-11 22:30:48
السامي العامري الطيب
أعتذر ، وأنت قطعا لا تفوتك :
من ذا يكافئ زهرة فواحة
سقطت (ذا) ، وانقلبت البطة إلى عصة ، والكسرة أقوى الحركات ، ثم انزياحات هذه لغتكم كما تفضلت ، لكي أقول لك أن القصيدة ليست بتفعيلة ، احتراماتي .

الاسم: بهجت عباس
التاريخ: 2013-06-11 22:08:16
لآلئُ متناثرة محبوكة لا تفريق بينها ولكنّ :

شربوا جسد الأنهار والجداول

وأكلوا رزق الناس وأفراحهم

لأنحني على الأقدار

بحرارةٍ

وأطبعَ على خدها

صرخة !

يصف حزن الحياة والبشر وعََـثـرة القدر الذي أتحفه الشاعر بصرخة أليمة ، ولكن هل أفاقَ ؟

تحياتي إلى الشاغر الباهر الرقيق سامي العامري مع باقات
الورود بأنواعها.

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-11 22:02:00
معذرة للصديق العزيز ضحاك الورد فقد أردتُ :
ممنون لرقيِّ مشاعرك

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-11 21:52:47
الفنان والشاعر العذب
د. السيد علاء الجوادي
تحيات من زنابق وشقائق
لا أجد سراً في استهلالك لكلامك الجميل بالقيثارة إلا لأن أشعارك تحتفي بالغناء واللحون الباذخة
فكم سرني تأؤيلك الراقي لنصوصي الصغيرة كالجداء هنا ...
دام بهاء حروفك وابق بصحة ومسرة

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-11 21:41:29
الشاعر والناقد الأصيل
كريم مرزة الأسدي
تحية من ليلك وجلنار
فرحي كبير برضاك عما أسميتموه انزياحات
وهذه لغتي حين أشرع بهذا اللون من الكتابة
أمّا مناصرتك للوردة
فهي مو بكيفك فأنا أشوفها جرح
أي قابل كَوَّه !! أمازحك
تقبل مني شذا وردياً ودمت بإبداع وعافية

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-11 21:32:44
الصديق الغالي ضحاك الورد
تلك برلينية من عبق وحبق
ممنوع لرقيِ مشاعرك
مودتي

الاسم: اروى الشريف
التاريخ: 2013-06-11 21:18:17
الشاعر القدير سامي العامري.

نص طافح الشعرية بدلالاته التي تتفجر صورا راقية وعميقةالنظرة الانسانية لاشياء.

الكثيرون لا يستحقون حتى الموت
لأنَّ الموت فعلٌ جليلٌ مقدَّس
وهُمْ طفيلياتٌ باهتة
تخدشُ هذا الوجودَ المُحيِّر


دمت للشعر ودام ابداعك .
تقديري العميق واحترامي .

الاسم: عبد الفتاح المطلبي
التاريخ: 2013-06-11 21:13:45
صياد لؤلؤ وكان قبل ذلك غواص ماهر ليتحقق الصيد أما البحر فهو اللغة وأما العدة فهي الروح الجميلة التي يحملها الشاعر :
هذه الحياة

خلعتُ أثوابها قطعةً قطعةً

كما أخلع الآن أوراق الخس

فلم أرَ في النهاية إلا فراغها

فيا للمحنة حين يُطلَب من الشاعر

ملءُ الفراغات !
أحييك مع المودةالأستاذ الشاعر الجميل سامي العامري

الاسم: سنية عبد عون رشو
التاريخ: 2013-06-11 20:30:08
هذه الحياة

خلعتُ أثوابها قطعةً قطعةً

كما أخلع الآن أوراق الخس

فلم أرَ في النهاية إلا فراغها

فيا للمحنة حين يُطلَب من الشاعر

ملءُ الفراغات !
..........................
تبقى دائما الشاعر الكبير المعبرعن النفس الانسانية السامية بجلال تفاءلها وخوفها واقدامها واحجامها ....وهذا شعور الانسان العربي الذي يعيش مظطربا بين نفسه وطموحاتها وبين واقع متهريء ...ليس طموحات فردية فقط لكنها مشكلة ....وطن

الاسم: الأزرق / جلال جاف
التاريخ: 2013-06-11 20:29:32
الوردة جرحٌ مُتنكِّر بعطر
---------
الراهب البهي العامري

تحية الحرف لقلمك السامق
دمت بالف شعر
محبتي واحترامي

الاسم: فاتن نور
التاريخ: 2013-06-11 20:18:39
توجعات بصور غائية الجمال..
اشعر انها تشبه لحد ما،
توجعات تطور الصراع من أجل البقاء..

تحية الود والمطر للشاعر الرقيق سامي العامري
كونوا بخير دائما.

الاسم: الدكتور السيد علاء الجوادي
التاريخ: 2013-06-11 20:15:43
عزيزي الشاعر الاديب سامي العامري
المتقطر من عطور القداح العراقي

رائع انت يا قيثارة الشدو الاصيل

الكثيرون لا يستحقون حتى الموت
لأنَّ الموت فعلٌ جليلٌ مقدَّس
وهُمْ طفيلياتٌ باهتة
تخدشُ هذا الوجودَ المُحيِّر


والمجد للانسان
روع فصيدة في الوجود المتموج
مع لحن الخلود على الوتر الاعظم....

سيد علاء

الاسم: كريم مرزة الاسدي
التاريخ: 2013-06-11 19:47:12
الشاعر السامي العالي سامي العامري الرائع
اسلام عليكم مع باقات من الورود المعطرة بالصدق
***


الوردة جرحٌ مُتنكِّر بعطر !


***
مسحتُ العرقَ عن جبيني
فتساقطتْ من الجبين
قُبلاتٌ لم تكن صادقة .....
ولكن ياعزيزي هذه الوردة المسكينة لم تكافأ

من يكافأ زهرة فواحة
أو من يثيب البلبل المترنما
الحال يا سيدي من بعضه ، أتفهم انزاحيات كلماتك
احتراماتي .

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-11 18:02:21
سلام لسلوى فرح
التي تُفرح بعذوبة تعبيراتها
دمت لعطر الصيف

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 2013-06-11 17:59:37
تحية لهيافة روحك يا جمال
ـــــــ
الحاسة السابعة الكبيسة نشيطة

متيقظة كخفر السواحل
ـــــ
ما أرق هذا التشبيه !
تقبل ورداتي

الاسم: ضحاك الورد
التاريخ: 2013-06-11 17:54:41
يا لقلبك الجميل يا سامي مشتاقلك حبي

الاسم: سلوى فرح
التاريخ: 2013-06-11 15:55:27
الكثيرون لا يستحقون حتى الموت
لأنَّ الموت فعلٌ جليلٌ مقدَّس

القدير سامي العامري..صدقت برائعتك الموشاة بالحكمة..وكم يحتاجون الى الموت للتطهير والصعود الى مراحل الارتقاء.دمت لروعة الحرف الباذخ..تحياتي.

الاسم: جمال مصطفى
التاريخ: 2013-06-11 15:06:45
تصفو اللغة

تصفو

تحت اصابع العامري صائد اللؤلؤ

فيغط اصابعه منتشلا ما يتلألأ في القاع

من أحجار كريمة

حتى اذا جمع ما يكفي لصياغة قلادة

انصرف دون ان يعكر صفو اللغة

في الليالي التي يكون فيها القمر

بدرا والحاسة السابعة الكبيسة نشيطة

متيقظة كخفر السواحل

محبة




5000