..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حقوق الانسان العراقي في حوار مع حميد مراد

دجلة احمد السماوي

  ضيفنا هذه لهذا اليوم هو الاستاذ حميد مراد وعليه سيكون حوارنا معه مختلفا !  ضيف هذه الحلقة  يتمتع بحيوية العراقي الحالم  وانسانية المغترب الدؤوب ! فهو  يحمل بين ثنايا أسلوبه الرحمة والعطاء للانسان اولا !  لذلك تجده قد وهب جهده ووقته في سبيل رسم بسمة على وجوه الامهات والاطفال و مكنونات كلماته أسرار يحملها مع أعبائه وهموم يكابدها من اجل  الاخرين وحمايتهم من التعسف والظلم في زمن أحترقت فيه القيم والمبادي والعواطف كما تحترق الاشجار اليابسة ! حلم حميد مراد  ان يضيء شموع الامل في عيون الاخرين ان يغرس  البهجة المورقة في نفوس الذين خذلتهم الحياة وبدت لهم سجنا  لاقبس فيه . كما أنه يرسم لوحة جورينكا أخرى للمحنة العراقية  ملونة بالانكسار العراقي جورنيكا مختلفة عن جورنيكا بيكاسو   حين وجد خراب قريته !  . 

حوار دجلة السماوي 

 

*حوارنا سيبدأ بهاجس تشكيل جمعية حقوق الانسان ؟ الحلم البدايات التنفيذ مثلا ؟؟

الجواب.. بداءت الفكرة بتاسيس جمعية عراقية للحقوق الانسان هنا في امريكا ، في البداية شكلنا لجنة تحضرية متكونة من عدد من الناشطين ثم بعد ذلك تم عقد مؤتمر تأسيسي في شهر اكتوبر من عام 1999 في مدينة ديترويت وانتخبت اول هيئة ادارية لادارة عمل الجمعية ، وعقدت الجمعية لحد الان اربع مؤتمرات بالاضافة الى المؤتمر التاسيسي وفي كل مؤتمر يتم أنتخاب ادارة جديدة، والادارة تنتخب الرئيس والنائب وتوزيع المهام على مسؤولي  اللجان

  

·  أأنت راض عما حققته الجمعية ؟ أم ماذا ؟

·       الجواب.. نعم راضي وسعيد لما وصلت اليه، وهي اليوم معروفة لكل العراقيين والمسؤولين بسبب حياديتها ووقوفها بمسافة متساوية مع كل الاديان والمذاهب والقوميات والاحزاب العراقية.

 

* كيف يصل صوتكم الى الآخر ؟

هل تصدر الجمعية مجلة أسبوعية أو  شهرية وتبث من خلالها نشاطها ؟

الجواب.. نوصل صوتنا عن طريق وسائل الاعلام ، ولنا موقع خاص على شبكة الانترنيت ، والذي هو ( ihrsusa.com )

  وفي بداية تأسيس الجمعية كانت لنا نشرة دورية اسمها ( الانسان ) أصدرنا في وقتها ستة اعداد توقفت لاسباب مالية ، ولوجود العديد من المواقع العراقية والاجنبية يمكن الاستفادة منها لا نها تصل الى اكبر عدد من الناس وباسرع وقت.

 

* -  ماهي الفترة التي تستغرقها  الانتخابات ؟

  الجواب.. ينص النظام الداخلي على ان يعقد كل سنتين مؤتمر عام للجمعية، وتنتخب ادارة جديدة ونحن ملتزمون بذلك.

 

* هل تجد ان  وبسايت  الجمعية مفتقرا  الى المنهج   التربوي   والتعليمي  وذي الصدى الفعال الذي يحفزالقراء الى مواضيعه التي تحمل المعاني السامية من المقالات والشعر وجل  مايتعلق بحقوق الانسان   من مشاكل على نمط قصصي يثير وعي المتلقي ؟ مارأيك ؟

الجواب.. ويب سايت الجمعية مخصص لنشاطات الجمعية وتعريفها ، اي لا يكون خبري يومي ، ونأمل بتطوير الموقع وتحسينه.. علماً ان الاستاذ عقيل القفطان نائب رئيس الجمعية هو الذي يشرف علية وهو صاحب موقع الحالم بغداً افضل المعروف.

 

* -  هل يتوفر في الجمعية محام متواجد دائما للظروف الطارئة ؟

الجواب.. نعم هناك محامي للجمعية ، وهو متطوع يعمل بدون مقابل ممكن استشارته في اي وقت وفي اي قضية

 

* - عملك  رسالة أنسانية وطيف متوهج من الالوان والهموم والمتاعب؟  فما هي نصيحتك للجمعيات الشقيقة  ؟

  الجواب.. نأمل من كل المنظمات الاستمرار في العمل وادعوهم الى المزيد من النشاطات ، واتمنى ان تكون المنافسة شريفة دون اللجوء الى اساليب التسقيط او التقليل من هذا الناشط او من تلك المنظمة التي تعمل على الساحة.

 

*-  من أين أستمدت فكرة حقوق الانسان ؟ الانسان موجات متعددة أي موجة  أوحت لك بكل هذا المشروع  ؟

الجواب .. خروجت من بغداد عام 1994 .. في البداية هربت الى أقليم كردستان وكانت منطقة آمنة خارج سلطة نظام صدام ، في كردستان كنت ارى ان لي طاقة لتقديم المساعدة للاخرين وهذه النقطة موجودة مع شخصيتي منذ طفولتي ، وكنت اريد ان اعمل ضد النظام ، نشطنا مع مجموعة من الشباب وهم الان في اوربا بجهود فردية وحركة بطيئة ومحدودة بمتابعة ومساعدة القادمين من باقي المحافظات الى كردستان. في عام 1995 دخلت سوريا وانظميت الى الجمعية العراقية لحقوق الانسان فرع سوريا ، وعند وصولي الى امريكا اواخر عام 1998 ، في اول ستة اشهر من دخولي قمت بتأسيس الجمعية العراقية لحقوق الانسان في امريكا وهي مستمرة لحد الان

 

*- اتخاذ قرار او اي  نشاط  يخص الجمعية هل تفضل الاستشارة أو تتقرر كل شيء  بنفسك ؟

الجواب . .. ان اتخاذ اي قرار أو أقامت اي نشاط  يقرر في الاجتماع الدوري للهيئة الادارية للجمعية بعد دراسته ومناقشته مع الزملاء اعضاء الهيئة الادارية.

 

* - أن عملك  ذو خطورة وحساسية عميقتين ! ومسلط عليه الاضواء المبهرة هل ذلك  مما يجعلك  حذرا بقرارتك ؟

الجواب .. ان عملنا يتطلب اتخاذ قرارات تخدم مصلحة الانسان العراقي ، لاننا نتعامل مع الحكومات والمنظمات الدولية والعراقية فيجب ان تكون مهنية ودقيقة وفيها مطالب واضحة لهذا يجب ان نكون حذرين في اتخاذ قراراتنا

 

*- نحن نعيش احداثا غريبة أنا قرأت في أحدى الصحف العراقية ان إمرأة باعت طفلها من أجل لقمة العيش و لعدم توفرالمادة والعناية بشوؤن الاسر ذو الدخل المحدود أ و الدخل المعدوم ؟  كيف توجه هذا المفهوم ؟

الجواب.. يعيش العراقيون اليوم اصعب مراحله في تاريخة الحديث وكل الروايات التي نسمعها عن معانات المواطنين هي صحيحة ، نحن نحمل الحكومة كل ما يجري في بلدنا ، وتاتينا التقارير من داخل العراق من منظمات وافراد تقارير مؤلمة وصعبة، ولا يتصورها اي انسان الله يكون في عون العراقيين. ونناشد كل المسؤولين والعاملين في الدولة بتحسين اداء عملهم وتقديم افضل الخدمات وانهاء معانات المواطنين.

 

* - ماهي العثرات التي واجهت الجمعية في ظروف العراقي  الصعبة ؟ وكيف تمت معالجتها ؟

  الجواب.. هناك صعوبات كثيرة واجهت الجمعية منذ تاسيسها ولحد الان، لكن الاصرار والعمل الجماعي الجاد هو الذي حسم العديد من العثرات والمشاكل

 

* - ما تأثير الغربة ؟ الاغتراب ؟

  الجواب .. الغربة تختلف من انسان الى آخر ، لكن يجب على المغترب ان يستفيد من تجربة هذه البلدان المتقدمة ، ونقل كل ما هو ايجابي الى البلد الاصلي. والغربة تفتح ابواب جديدة للانسان ممكن ان يستفيد منها ويطور نفسه. وبالنسبة لي جعلتني الغربة أعتز بوطني واحبه واشتاق له ، واني قريب منه وملتصك به.

 

* - الاستاذة سميرة الزيادي وجه نسوي محبوب وهي رئيسة الجمعية النسوية في مشيغن وناشطة ذات أسلوب مميز بالحوار ولكن جمعيتها تلكأت  بسبب حاجتها الى المادي والمعنوي فكيف تسهم جمعيتكم في تفعيل مثل هذه القيادات النسائية ؟

  الجواب .. الناشطة سميرة الزيادي طاقة ممتازة ووجهة نسوي متميز وفاعل، وكنا معها منذ أنطلاق جمعيتها في ديترويت ، وما مرت به هي حالة طبيعية لكل المنظمات التي تعمل في الجالية بسبب كون العمل طوعي ، يحز في نفسي ضعف اي جمعية او منظمة واننا نسعى دائماً لدعم واسناد كل المنظمات وبكل الوسائل المتاحة ، وللجمعيتنا لجنة لشؤون المرأة نرغب بتفعيل هذه اللجنة وتوسيعها من خلال زج الناشطات في هذه اللجنة ودعم ناشطهم في المستقبل.

   

* - ماهو تقييمك للرجل الذي يستعمل العنف ضد المرأة ويهينها جسديا ومعنويا ؟ ليرضي فحولته ؟

  الجواب .. بطبيعتي انا ضد العنف .. وما يقوم به الرجل ضد المرأة من تصرفات غير طبيعية هذا دليل على تخلفه وانه شخص مريض يحتاج الى علاج. وفي نفس الوقت ادعو المرأة مخافة الله واكمال تعليمها ونشر رسالتها الانسانية.

 

* - هل تعتقد أن  الرجل يفقد السيطرة على نفسه وكما يفقد لغة التعامل أو الحوار مع المرأة ويتجه الى العنف والضرب وهي عملية  لاتجيزها الاخلاق ولا القوانين ولا الشرائع مهما كلف الامر؟ كيف توجه الرجل العراقي  ؟

  الجواب ..على الرجل أعادة حساباته وتحرير فكره عن المرأة . وان الكتب السماوية والقوانين ترفض هذه الاساليب المتخلفة، والمرأة اليوم ليست كما كانت في الامس.. اليوم هي مبدعة في العديد من المجالات الحياة وتحتاج الى دعم الرجل الواعي لتكمل مشوارها في الحياة

 

* - لقد أتصلت بحضرتكم من هولندا أم لطفلين  وقد أدخلا للسجن وبجهدك الشخصي خرجا من السجن بأعجوبة وقرت عيون امهما بهما  !ماذا تعبر عن هذه المشكلة الانسانية ؟

الجواب.. عند وصل مثل هذه المعاناة الى ادارة الجمعية نقوم على الفور بالاتصال بسفارة ذلك البلد وارسال رسالة تفصيلة عن المشكلة ونطالب بحلها ... ونكون سعداء عند انتهاء اي مشكلة. وان جمعيتنا قامت بمساعدة المئات من ابناء العراق مثل هذه الحالات من خلال الاتصال بسفارات الدول او مراكز اللجوء او مراكز الاعتقال

 

* - ماهو أصعب موقف تعاملت معه جمعيتكم ؟  

  الجواب .. وصلنا خبر وجود سيدة عراقية في السجن في مدينة - توليدو \ اوهايو - بعد البحث والمتابعة وزيارتها في السجن طلبوا كفالة قلنا لهم الجمعية تكفلها وطلبوا مبلغ، وكان المبلغ المطلوب كثير بعض الشئ فانحرجنا أضطررنا بعدها بمفاتحة احد الاخوان الميسورين الذي وافق مشكوراً ، وتم اخراجها من السجن وانهينا معاناتها ، وبعد ايام رجعت الى العراق.

 

·   -  زيارة السيدة الوزيرة  وجدان سالم الى الجمعية هل حققت اهدافها ؟ وماهي الافكار التي طرحت من قبلها  ؟

·        الجواب.. زيارة الوزيرة كانت ناجحة وعلى جميع الاصعدة وبشهادة جميع ابناء الجالية والمنظمات، وحققت اهدافها، وادارة الجمعية نظمت لها جولة في عموم مدن ديترويت الغاية لمعرفة حجم وثقل الجالية في مشيغان والاستماع لمشاكلهم، والتقت بالعديد من المنظمات والمراكز الدينية ووسائل الاعلام وطرحت العديد من الافكار التي تدعم وتقوي الاواصر والجسور بين ابناء الجالية والوطن وركزت على الاستماع لاراء المواطنين والحوار معهم

 

*- هل طلباتكم حققت من قبل الوزيرة وجدان سالم ؟ التي تخص المرأة والطفل ؟

  الجواب .. كان لنا العديد من الطلبات تم طرحها مع الوزيرة وجدان سالم كانت كلها تخص حقوق العراقيين ، ولا سيما الممارسات والتجاوزات التي يتعرض لها المواطن وخاصة ً( قضايا المرأة والطفل ) ووعدت بمتابعتها.

 

*- هل هناك إمدادات أو مساعدات من قبل الحكومة العراقية لهذا لمشروعكم الانساني ؟

  الجواب.. الحكومة العراقية لا تدعم المنظمات في الخارج ولا توجد اي مبادرة في هذا المجال. واني ادعوا الحكومة الى دعم المنظمات المجتمع المدني في داخل العراق لاستمرار عملها وفق شروط معينه.

 

* -  هل يوجد تواصل مع جمعيات اخرى لتبادل الافكار والخبرات والتطوير لما هو أفضل للمجتمع ؟

  الجواب.. بكل تاكيد هناك تعاون وتواصل مستمر مع المنظمات العراقية في داخل العراق وخارجه بالاضافة الى المنظمات الدولية.

 

* -  جمعية حقوق الانسان كم ندوة تقيم فى الشهر ؟

  الجواب.. جمعيتنا تقيم في السنة اربعة الى خمس ندوات تستظيف فيها المسؤولين في الحكومة والوزراء وناشطين من منظمات المجتمع المدني للتواصل مع الوطن ونشر ثقافة حقوق الانسان.

  ولا يمكن اقامت اكثر من هذا الرقم لوجود نشاطات المنظمات الاخرى الموجودة على ساحة ولاية مشيغن لاننا حريصون على المشاركة في فعالياتهم

 

* - كيف ترسم بكلمات قليلة : البحر \  الحب  \ الصداقة \   التسامح \  الوفاء  \  الخيانة  \

الجواب..

البحر \  الهدوء والعودة الى النفس ..

الحب \ أجمل شئ في الحياة ..

الصداقة \ شئ مقدس..

التسامح \ أعلى القيم الانسانية..

الوفاء \ تاتي من اصالة ومعدن الانسان 

الخيانة \ وصمت عار في جبين البشرية 

 

*- موقف ما تأثرت به ؟

  الجواب .. وجود العدد الكبير من المتسولين في شوارع العراق من الاطفال ، وانتشار الجريمة ، وقتل الابرياء.

 

* -  ما  الكتب التي تقرأها عادة   ؟

  الجواب.. كل مايخص مجال حقوق الانسان ، وتاريخ العراق.

 

* - أقامت جميعة حقوق الانسان في قاعة فلج هول محاضرة عن عيد المرأة العالمي ودعما لحقوقها المشروعة في العراق  ندوة تحت عنوان العنف - ضد المرأة في العراق  وكانت المحاضرة للدكتورة كاترين والباحثة وئام نعمو وحضر الندوة عدد غفير من الجالية العراقية وكانت المداخلات والاراء تطرح بشكل تلقائي من قبل المواطنين والمواطنات للحد  من هذه الظاهرة المستفحلة في العراق لقتل النساء دون ذنب او سابق انذار ولهذه المجازر لاالانسانية التي تحدث يوميا بشكل مربك للوضع العام وحتى على صعيد الوضع السياسي مما يدل على فشل الوضع الامني في المنطقة ؟ ماهو رايك  بواقع العراقية المزري وماهي توصلات الجمعية  لهذه المجزرة والتي تسمى المؤدة الحديثة  ؟

الجواب .. تمر المرأة اليوم في العراق بظروف استثنائية وقاهرة بسبب العرف الاجتماعي الصعب والفتاوي الدينية من المتطرفين ووجود المليشيات وضعف القانون، حيث تتعرض الى القتل والخطف والاغتصاب وأجبارها على ارتداء الحجاب والتدخل في حياتها وخصوصياتها . انه أمر في غاية الصعوبة وان جمعيتنا من ناحيتها سوف تقوم في بداية شهر نيسان بزيارة الى نيويورك ومقابلة رئيس البعثة العراقية في الامم المتحدة والمكتب الخاص بحقوق المرأة في الامم المتحدة لشرح معانات النساء في العراق ومطالبتنا بحمايتهم وتعديل القوانيين ومنحهم حقوقهم المشروعه.

 

شكرا للاستاذ حميد مراد على تجاوبه الحميم مع اسئلتي ولنا حوار آخر في مناسبة اخرى

شكرا ً.. بكل سرور واهلاً وسهلا ً في اي وقت.

 

دجلة احمد السماوي

15\3\2008

الولايات المتحدة الامريكية

 

دجلة احمد السماوي


التعليقات

الاسم: ابو رضا السماوي....شاعر
التاريخ: 09/07/2009 12:53:31
تحية طيبة محملة بامل الامن والامان للعراق والعراقيين


تحية خاصة لك ولضيفك
شاكرا جهدك الثمين الذي يدل على صدق السريرة ونهضة سبل الحياة والرفاهية في عراقنا الجريح

املا التوفيق لكم والاستمرار بهذا الابداع



لكم الود

ابو رضا السماوي

الاسم: دجلة احمد السماوي امريكا
التاريخ: 25/03/2008 14:40:58
شكرا للاستاذ والاعلامي أركان عباس السماوي
تحية طيبة
شكرا لمرورك حدائق الحوار الوردي لتسمع وتقرأ ماتجيده الايادي العراقية من منجزات في المهجر دمت للابداع والنصيحة والاستمرارفيها وانت في زمن أحترقت فيه القيم والمباديء
دجلة احمد السماوي

الاسم: اركان عباس السماوي
التاريخ: 21/03/2008 03:50:55
تحيتي العراقية
السيدة دجلة السمماوي
مجهود جيد - استمري في مجال المجتمع المدني
تمنياتي لك بالتوفيق والنجاح في المرات القادمة




5000