.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الاختباء مرة ثانية

الدكتور ناصر الاسدي

أين أخبئك ؟ 

فالليل لم يأت

والنجوم

إذ ذاك تفضح التمني 

أين أخبئك ؟

والواشون

كماء الملح يخبؤن أبصارهم

والفرات يضحك من عطش

والبدر طريد

والثريا لم تكن كعادتها

وبائعة الورد تلملم أزهارها

أين أخبئك ؟

وهذي المرايا عتيقة

وجراحك لم تندمل بعد

والطوفان على وشك

يمشي على قدم

وبغداد تسباح على مضض

والعرافة الشمطاء

تقلب الفنجان

بحثا عن حلول

ونجول

كما الرعاة

لاشيء سوى الخراف

والجناة على التل

يصفعون .....

ونحن بلا وطن

نفارق الفصول

أين أخبئك ؟

وأنت في كل

طرقة باب تهرعين

وحين الرعد يشعله البريق

تتألمين

لان الرعد لم تذخره

السهول والسدود .

ومابقيت لنا

غير مرة نعود

نحطم قيدنا

ونكتب فوق خارطة

الوطن المفارق

ظله في كل حين

وأين اخبئك ؟

وأرضك ملغومة

أطأ الارض

تتوجس

غاص القدم

المثقل كان نذيرا

نبضا

يحملني

أرفع أرفع

ينهار

يتفجر

تحت قدمي

لغم بليد

وأخر يضحك

بالتبني

وصفارة الموت

تنهي المواسم

وحتى الشتاءات المطيرة

لم تكن كافية

لتنبت

على بوابة عشتار

قرابين الالهة

فمتى نصلي ؟

لتكشف عنا لعنة اليهود والبرابرة .

الدكتور ناصر الاسدي


التعليقات

الاسم: د هناء القاضي
التاريخ: 07/05/2013 09:01:22
أحسنت والله ..قصيدة رائعة.مع التقدير

الاسم: علي الزاغيني
التاريخ: 06/05/2013 20:47:04
شاعرنا الراقي ناصر الاسدي
قصيدة رائعة ابدعت واجدت الابداع
اتمنى لكم دوام التالق

الاسم: جلال جاف / الأزرق
التاريخ: 06/05/2013 18:00:36
استاذي العزيز الاديب القدير

الدكتور ناصر الاسدي

فرحت بطلتك فقد قلقت عليك وكنت على وشك ان ارسل لك رسالة وكانك سمعتني قبل وصوله رسالتي
ارجو ان تكون بخير وعافية واهلا بك في النور بيتك
دام لك الابداع واطال عمرك
تحياتي وتقديري العالي

الاسم: عدنان قحطان كاظم
التاريخ: 06/05/2013 17:24:12
تحية طيبة ألشاعر ألوافر ناصر ألأسدي قصيدتكَ بطعم ألوطن ألذي ينام على عبيرِ جراحه وصوتُ أمنياته يعبُ ألفضاء شوقاً وتحناناً إلى أللقاء لقاء ألأحبة اللذون تشتاقهم ألمنافي كحمى ساعرة ومامن سبيل إلا ألتمني وهجير ألروح ألحرى يصعد بأنفاس ألهجير ألملتضية أشواقاً وحنيناً سلمت ألأخ ألشاعر ناصر ألأسدي ودمت بأمان الله وحفظه




5000