..... 
.
......
.....
مواضيع تحتاج وقفة
.
زكي رضا

 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــ

استمارة
تسجيل الناخبين
في خارج العراق

......
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 
  
............. 
بيت العراقيين في الدنمارك 
   .......
  
   
 ..............

.................


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


جائزة النور الخامسة للابداع /قصيدة التفعيلة - الفائز الاول

خالد الحسن

النص الفائز بالمركز الاول

جائزة النور للابداع دورة الدكتور عبد الرضا علي 

2013

هكذا تقومُ قيامتي في اورشليم

( 1 )


تموتُ الاغاني
فيصحو المجازُ على شمسِ بوحِ العناءِ المقدسِ في اورشليم
اخافُ الشوارعَ
لاني بعينِ الغيومِ كقفرٍ و صوتي جفاف
اخافُ المدينةَ
صوتي يؤرشفُ صمتَ المكانِ بحنجرةِ الارضِ
وحدي اغني
وامسكُ اطرافَ هذي الرؤى
اخافُ المدينةَ
لاني يقينٌ ينام بشكٍ
سأعرجُ منها الى الغيبِ وحدي
واحملُ لحنَ الملاكِ على ظهرِ ايامي القاحلةْ
اخافُ البلادَ لاني غريبٌ بلا اصدقاءٍ اقاسمهم حفنةً من بكاء
هنا امنياتُ الربيعِ تجرُ الفصولَ الى دفترِ الوقتِ
هذا دمي كنبيٍ قديمٍ بهذي الدروب
وحيداً جلستُ على سطرِ ضوءٍ بتوراة قلبي
وصوتُ دمي مايزالُ يفسرُ حرفاً بقرأن روحي
و ( داوودُ ) حين يغني برأسي
يجرُ وريدي الى نجمةٍ في سماءِ الغناء
وبوحُ المزاميرِ ينبضُ في صدرِ ذاك المكان
تموتُ الاغاني
فوجهُ المدنيةِ سجنٌ كبير
وجدارنُ هذي القصيدةِ اعلى من الاغنيات
اعيشُ وحيداً على غصنِ حرفٍ سيمحو التفرقَ بين البشرْ
و يطفئُ نارَ الحروبِ بماءِ الحياة الذي ينكسرْ
وحيداً اغني لأجلِ اللغةْ 
( لغتي تموتُ على ضفافِ الياسمين هناك من قلقِ الكلامِ
الصبحُ عبريٌ يغني للحياة
والامنياتُ تموتُ خلف يقيني الفضي
امشي ها هنا
عبريةٌ لغتي برغمِ عروبتي
والضادُ ينزفني
فأولدُ من ظلالِ الحرفِ شمساً من امانٍ داكنٍ
انا ها هنا
تستيقظُ الامطارُ من شفتي
وصوتي غائبٌ تحت الركام
انا ها هنا
للان تعشقني المجرةُ في سماءِ القلبِ
 وحدي ها هنا
كمدينةٍ قد مزقتْ كلماتها
والحرفُ تاهَ على رصيفِ السطرِ
وحدي لا اموتُ
فيستديرُ الربُ كي يهبَ السلامَ الى ظلالِ العالمِ المكسور من نايِ المدى
يتناحرُ التاريخ في دمي المؤجل
ثم تنكسرُ المجرةَ في ذرى مدنٍ تشيخُ على ضفافِ العمر
وحدي صاعداً فوق البراقِ
اجرُ اخرَ ما تبقى من ظلالِ الغيبِ نحو الارضِ
اسبحُ في الفضاءِ الخارجي
وامسكُ القمرَ المريضَ و اصعدُ )

( 2 )

تموتُ الاغاني
فتصحو الشوارعُ
والناسُ تسعى لرزقٍ جديدٍ
وقلبي بها كمسيحٍ قديمٍ  ينام بقربِ الصليبِ
وصمتي يرى
( اشقراً يمسحُ الدمعَ عن خدِ مئذنةٍ تبكي
وانا بكاملِ سمرتي
اهدهد طفلَ حروفِ الكنيسةِ بــحضني كي ينام

واشاطره
حلمَ نجمةٍ تفزُ من صوتِ فتيةٍ يلعبون لعبةَ الضياعِ بشارعٍ ضيقٍ
قلبي يرى
اجراساً تعبتْ من الغناء
وملائكةً يحرسون المدينةَ من نفسها
و دمعةً على خدِ البيوت
وصلواتٍ تطيرُ الى ....

                  .........الله
و الشمسُ
تحترقُ في جهنمِ صدري
و عيني ما تزال تحاولُ الدخول الى قلبهم )
انا ساحلُ الروحِ
ابكي عبابَ الكلامِ الاخيرِ
واصحو كأني مسيحٌ جديدْ
و امي تراقبُ
كيفَ اغيبُ
عن السردِ في قصةٍ ماتَ فيها الكلام

وحيداً
سأصلبُ
عند تلالِ المساءِ
وأمحو ذنوبَ العبادِ بموتي
اموتُ حزيناً
لان الحياة
ستبقى كحربٍ تترجمُ غيمَ السلام بنارِ الهلاك
وتزرعُ بذرةَ حقدٍ جديدٍ بأرضِ الكلامِ

( 3 )


تموتُ الاغاني
فيصحو المكانُ
تشيخُ
الشوارعُ عند المطر
ونثرُ شيبَ الازقةِ فوق رؤوسِ النواطير 
( هناك
قبعاتٌ
تُمسكُ بكفِّ الهواءِ
و تمشي كغمامةٍ سوداءٍ الى حائطِ المبكى
ودعاءٌ يسافرُ نحو بريدِ الغيبِ
و خوفٌ يرسمُ ما تبقى من ارتعاشةِ شيخٍ اكلتْ الحربُ اقدامَه
و انثى تستلقي على ضفة نهر الحنين كي تثمرَ الوردةُ بين نهديها
هناك
طفلٌ خائفٌ
و رجلٌ يخافُ العبورَ الى شارعِ الذاكرة
فالحربُ تنامُ برأسه
وتخدش بـأنيابها جدارَ الزمن
والسلامُ
مقتولٌ مغدور )
هنا
دولةٌ من غبارٍ كثيفٍ
وصوتي
يئن كدمعٍ يموتُ على خدِ توراةِ حزني الاخير
وصمتي وحيداً يلملمُ ظلَ الليالي بكفِ السحابِ
هنا
دولةٌ من مطرْ
تفيضُ غناءً الى عالمٍ من خراب
هنا
دولةٌ من بشرْ
يموتُ السلامُ على ارضها
هنا
دولةٌ من فصولِ الحكايا
يمرُ الخريفُ بها كالربيعِ
هنا
دولةٌ من ظلامْ
وعشقي بها قد انارَ السماء  

( 4 )

تموتُ الاغاني
 فيصحو الكلامُ بقلبي المهاجرِ نحو السلام
اغني وحيداً بشرفةِ روحي
فتولدُ ( رونيتُ ) من نبرتي
اغني وحيداً و ( رونيتُ ) تبكي
فـ (رونيت) عزفٌ يمكيجُ جرحي بظلِ الوتر
وتحكي الي بحزنٍ يمرُ على بابِ قلبي
(يا ايها الشرقي اينك؟
انني لغةٌ تموتُ من الغناءِ
والشرقُ قِبلةُ دمعتي
والان انت خريطتي
وبي المجازُ يخطُ اخرَ بسمةٍ للعيدِ ماتتْ قربَ مبكى الياسمين
يا ايها الشرقي انت بدايتي  
والان صوتك في ممراتِ الحياةِ يدقُ بابَ القلبِ
انتَ نهايتي
فأنا اريدُ الموتَ في ارضٍ تغني للحصاد
وانا اليك فلا تفكرُ بالمدينةِ والخلافات العقيمة ها هنا
الحبُ يرسمُ هامةَ الاشجارِ في قفرِ القلوبِ الميتة
اني احبكَ انت انت
فلا تفكرُ باختلافِ القلبِ والدمِ والمقدسِ
لا تفكرُ بالغيومِ الهاربة
اني احبكَ
قد بكيتُ على تساقطِ دمعِ اطفالِ الكلامِ بعينِ صبرا
صبرا تموتُ على دمي
صبرا غناءٌ في فمي
صبرا  كوشمِ الضوءِ في جسدِ الملاك
صبرا حبيبةُ دمعتي صبرا الهلاك
اني احبكَ لا تفكر دائماً
بظلالِ احزاني التي للان في قلبي يؤرشفها الغناء
اني احبكَ لا تفكرُ في ابي عند الصلاةِ
ولا تفكر بالمكانِ او الزمان
الحبُ
    يجمعنا
           وينزفنا
                    ويحرقنا
وان شئنا سيقتلنا
انا لا اخافُ من المدينةِ حين تكفرُ في دمي المصلوب
لكني اخافُ من الحروبِ على ظلالِ الحبِ
ها اني أُحبّكَ لا تخاف )
فتمطرُ غيمةُ روحي على ارضها
فيخضرُ صوتُ الليالي
ويُفتحُ بابُ السلامِ الى طفلةٍ خائفةْ
 

( 5 )

تموتُ الاغاني
فيحيى العناءُ على ساحلي
وقلبي يمرُ الى معبدٍ من نهارٍ لينسى دمي عن رفِّ المساءِ
وشمسي ستُشرقُ عند انجلاءِ دخانِ الكلام
واقمارُ عشقي
ستنثرُ بوحَ الضياءِ على بيتِ شعرٍ
وظلي سيمتدُ نحو نبيٍ تعثرَ في سدرةِ المنتهى
و ( رونيتُ ) معنى حروفِ الصباح
وطفلةُ حزني
واخرُ قريةُ طينٍ تنام بصدري
( رونيتُ تبكي من غنائي المستمر  
ودمي كصوتِ الناي ينزفُ بالمدى احزانه
و يؤطرُ اللغةَ القديمةَ بالحداثةِ والتشظي
ويعالج النزفَ المقدسَ فوق جرحِ منصةٍ للامنيات
و انا و رونيتُ اجتمعنا في ضفافِ الحبِ
ضعنا في تفاصيلَ الكلامِ ولم تعدْ
و لربما
نزفَ الكمانُ غيومَه في لحظةٍ
وتساقطتْ لغةُ البكاءِ بهاجسِ الوترِ المسافرِ في اقاصي الروحِ
اني داخلٌ
في رغبةِ الحلمِ المسجى في عيونِ حبيبتي
انا خارجٌ
من هذه الصحراءِ نحو جنانِ سيدتي اغني ثم ينكسرُ الكلام على ظلالِ اللحنِ في شمسِ المدينةِ
وحدنا لا نعرفُ الموتَ القريب
ولا نقدسُ
ابجدياتِ المسدسِ والرصاصِ
و وحدنا جئنا من الطينِ المقدسِ
لا اختلافٌ يقتل الكلمات فينا
لا غيابٌ يشنقُ الرغباتِ في دمنا بحبلٍ حياءٍ
لا نهارٌ اخرسٌ يمشي على الصوتِ المبعثرِ في شوارعَ اورشليم
الحبُ
    يجمعنا
           وينزفنا
                 ويحرقنا
وان شئنا سيقتلنا
انا لا اخافُ من المدينةِ حين تكفرُ في دمي المصلوب
لكني اخافُ من الحروبِ على ظلالِ الحبِ
ها اني أُحبّكِ لا تخافي)

( 6 )

تعيشُ الاغاني
فيصحو الغناء
امرُ بهذي المدينةِ مثل نبيٍ تشاركُ حسرتَه الاغنياتُ
و يرسمُ طفلَ السلامِ على حائطِ العالمِ المنهدم

تعيشُ الاغاني
بصوتِ الشجر 
وحين يغني النهارُ الى طفلةٍ في عيونِ الزقاق
سأبكي شموعاً على حالِ ارضي  

وتلك السماءُ تخافُ البقاءَ كخيمةِ حبٍ لبوحِ الحياة

( العمر : نجمةٌ سقطتْ سهواً من كتفِ الحرب
الجنرال : طفلٌ معتوه
الحرب : مومسٌ محترفة
الجنود : بيادقُ بيدِ عزرائيل
الاطفال : عطرٌ الهي
و رونيت : بسمةُ نهارٍ بوجهِ الكارثة )



  

*المقاطع بين الاقواس تعني انها مقاطع نثرية او خروج مقصود لوزن اخر ولا تعني  انها مقتبسة   

خالد الحسن


التعليقات

الاسم: محمود رياض عبد الواحد
التاريخ: 30/05/2017 20:28:04
مبارك لك هذه الحروف المائزة .

الاسم: سوسو تخطوط
التاريخ: 08/11/2016 09:34:22
مبررروك

الاسم: رؤى البصري
التاريخ: 30/06/2013 17:23:26
فيض من غيض

عزف في مهب اللغة الفاتنة والمؤثرة وخطاب شعري جدير ب التألق والفوز

الاسم: سعيدة ال ثاني
التاريخ: 06/06/2013 17:28:25
مبروك الفوز وان جاء متأخرا ودائما في المركز الاول أختك saida al thani

الاسم: فـــــــراس حمــــــــــودي الحـــــــــــربي
التاريخ: 28/04/2013 07:49:14
تعيشُ الاغاني
بصوتِ الشجر
وحين يغني النهارُ الى طفلةٍ في عيونِ الزقاق
سأبكي شموعاً على حالِ ارضي

......................... ///// خالد الحسن
مبارك لك الابداع جميل ما خطت الأنامل من الرقي والإبداع والتألق الحقيقي


تحياتـــــــــي فـــــــراس حمــــــــــودي الحـــــــــــربي ........................... سفير النـــــــــــــوايا الحسنـــــــــــــــــــة

الاسم: سعيد سالم المطيري
التاريخ: 27/04/2013 20:18:07

شاعر متمكن
وقصيدة تستحق ان تكون الأولى بجدارة

خالد الحسن انت شاعر رائع

الاسم: عبدالكريم رجب الياسري
التاريخ: 27/04/2013 10:00:05
اهنئك اخي خالد الحسن
ومزيد من النجاح
تحياتي

الاسم: سامي العامري
التاريخ: 27/04/2013 06:06:24
مبروك لك فوزك
ومبروك هذه القصيدة الغنية

الاسم: جلال جاف \ الازرق
التاريخ: 26/04/2013 20:13:21
الف مبروك صديقي الشاعر المتالق

خالد الحسن

تقديري واحترامي




5000