هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الانتخابات وعود بلا حدود

داود الماجدي

بعد اقرار قانون مجالس المحافظات قامت المفوضية العليا للانتخابات بتدقيق اسماء المرشحين واكمال كافة الاستعدادات اللوجستية لهذا الغرض واطلق حق المرشحين بالدعاية الانتخابية

وهذا الحدث يضاف للممارسات الديمقراطية في البلاد واختيار الافضل والاكفأ لقيادة المجتمع والنهوض في المحافظات لتقديم الخدمات الضرورية للناخبين .

ومن هنا بدأ المرشحين بتقديم برامجهم الى المواطن وتكثيف انتشار البوستر آت والصور لتعريف المواطنين  على الاسماء وارقام القوائم التي انضووا تحتها والى الاحزاب الذين يمثلوها

في سبيل الحصول على الاصوات التي تؤهلهم للفوز بمقاعد مجالس المحافظات ومن ضمن الوعود التي وعد المواطن بها هي البناء والاعمار وتدعيم البطاقة التموينية والعمل على راحة المواطن في توفير الخدمات الضرورية والعيش الرغيد والقضاء على البطاله والمطالبه في حقوق المواطن .

وكما هو الحال في الدعايات الانتخابية السابقة والوعود التي قطعوها فتبقى هي مجرد دعاية والاسم يدل على المسمى للحصول على الاصوات .

ولاترى المسؤل المكلف الا من خلال شاشات التلفاز او من خلال الصور الموجودة على المباني ويكون اصعب شيء هو الوصول الى ذلك المسؤل الذي بدى في بداية الحملة الانتخابية يطوف في كافة المناطق والشوارع والازقة وبعد الحصول على الاصوات التي اوصلته الى ذلك الكرسي المشؤم الذي سوف يكون وبالا عليه

في يوم من الايام وسوف يكون مسؤلا امام الله والمجتمع وعندما سالنا بعض المواطنين - هل ستذهب الى الانتخابات ؟ فاجاب ان الانتخابات حق كفلة الدستور للمواطن وسوف امارس حقي كبقية الناخبين لاختار الاصلح والاكفأ .. فنحن من نوصل المسؤل الى كرسي المسؤلية .وبدوري اناشد كل الاخوة ولا خوات للخروج والادلاء باصواتهم حتى لاتجير لصالح اخر ويذهب صوته

ومنهم من قال انه سوف لن يخرج والسبب ان المسؤل عندما يصبح بالسلطه فانه يحتظن اقاربة واصدقائة ويتناسى من انتخبه

وهذا يعني لاوجود منصف للفقير فنذكر ان نفعت الذكرى.

                                            داود الماجدي

داود الماجدي


التعليقات




5000