..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


تذكروا رزكار الحلبجاوي

كريم عبد مطلك

من سفر الطغاة..   

تذكروا رزكار الحلبجاوي

التقيته في مجلس دارت فيه شتى الاحاديث وما ان عرف مهنتي حتى عرفني باسمه قائلا" :انا يقين الواسطي واطلب منك نشر قصتي مع رزكار الحلبجاوي فوعدته بذلك  وها انا اكتبها بمداد من الدموع وفاءاَ ليقين الواسطي واخيه رزكار ، يقول يقين : جمعني واياه اكثر من عامل مشترك ، فكلانا عراقيان وكلانا عسكريان مكلفان بخدمة العلم يومها ، وكلانا نحمل نفس الهموم ايام حكم الطاغية ، انه العزيز رزكار احد الناجين من مجزرة حلبجة والذي تعرفت عليه في احد الايام عام 1991 عندما كنت اتجول في انحاء المعسكر تنفيسا عما بداخلي من هموم وآلام تركها في قلبي اعدام سته من ابناء عمومتي لانتمائهم لحزب الدعوة ، واذا بي اسمع صوت غناء كردي شجي اثار شجوني فصرت ابحث عن مصدره واذا بشاب يتوسط مجموعة من ابناء قوميته شاديا بهذا الصوت وما ان رآني حتى توقف عن الغناء فسألته ما أسمك ؟ قال : رزكار قلت له : ماذا كنت تقول وانت تغني ؟ قال بلهجة محبوبة خلط بها بين العربية والكردية " كاكه هذا (التور ) يشبه (تور) سلمان المنكوب عندكم " قلت له حبيبي رزكار بالله عليك ان تحكي لي قصتك ، فحدثني قائلا : لقد قتل ابي في الحرب العراقية الايرانية وضربت مدينتي حلبجة بالكيمياوي فاستشهد جميع افراد عائلتي ونجوت انا وامي بقدرة قادر ، قلت له : تعال يارزكار لننفرد ببعضنا فانا واياك غريبان ها هنا وكل غريب للغريب حبيب ، فاجاب طلبي بطريقة عجيبة وكأن قلبه عرف ما في قلبي ، فرحنا نتمشى وسرحت انا بافكاري مغرورق العينين وقطعت صمتينا كلماته متسائلا (( احجي كاكه ليش سكتت )) فتمالكت نفسي وحبست دموعي ثم سألته (( كاكه رزكار ارى على يديك وشما لصليب المسيح وحرفان انكليزيان (R,S) ، ما قصة هذا الوشم ؟ فهطلت الدموع من عيون رزكار وتمنيت ساعتها لم اساله هذا السؤال فقد احسست انني اصبت منه موجعا ورحت امسح دموعه بيدي قائلا له : تماسك يا اخي ، الم اقل لك اننا غريبان ها هنا ، فاجابني متجالدا (( كاكه هذان الحرفان اول حرفين من اسمي واسم حبيبتي ، اما الصليب فهو يرمز لديانتها المسيحية وقد استشهدت حبيبتي في الضربة الكيمياوية لحلبجة )) ، يصمت رزكار لحظات فاحسست بان غصة الم شقت صدره ثم عاود الحديث قائلا (( كاكه لم يحزنني استشهادها بقدر ما احزنني حرماني من زيارة قبرها فهي مدفونة في المنطقة المحرمة )) فسالته وماذا تعني بالمنطقة المحرمة قال : انها المنطقة التي لا يمكن ان يقترب منها انسان او حيوان ولا ينبت فيها زرع تلك التي شملتها الضربة الكيمياوية فنظرت مليا وقلت له : حبيبي رزكار سيأتي اليوم الذي احكي فيه قصتك لكل الناس ، وعندما اكمل يقين الواسطي حديثه لي  قلت له : وانا ساكتبها لتكون شاهد ادانة للهمجية التي لم تدع انسانا مهما كانت قوميته وديانته ومذهبه ومعتقده مثلما لم تدع حيوانا ولا نباتا الا اهلكته ، تلك هي خسة الرعاع الذين ذاقوا خزي الدنيا وسيرون خزي الاخرة ، ان الله شديد العقاب

كريم عبد مطلك


التعليقات




5000