..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


وجه اخر للسيد مطر

قاسم محمد الياسري

مطر --- مطر --- مطر --- رائعة بدر شاكر السياب نرددها عند هطول المطر بلا متعه للقصيده 0 والمطر ليس قليلا بل فيض من المياه التي حولت شوارعنا إلى بحيرات وأنهار، وجعلتها مصدرا لكل التعليقات والنكات الممكنة --- حقا إن شر البلية ما يضحك 0 0 0 أمانة بغداد تتهم شركات المياه , مياهنا المسؤولة عما حدث ، وشركات المياة ترد بقوة وتعيد الاتهام للأمانة بتحدٍ واضح 0 وفي المحافظات البلديات والمجاري يتهمون المواطنين بكثرة استخدامات المياه والتبذير 0 استمع إلى إحدى الإذاعات المحلية، التي تقدم بثا مباشرا، وتتلقى اتصالات المواطنين وشكاواهم --- بل وغزلهم في الوضع الراهن -- وعن جمال الجو والبرد وأنت تجلس في المنزل مع الأطفال بلا كهرباء واقتصادا للنفط  بلا مدفأه ، ومع هؤلاء الصغار في المدرسه بلا تدفئه لازمه لاستيعابهم لدروسهم  0 0 0 إحدى المتصلات قالت أن الماء فاض وغمر منزل جيرانها الذين يسكنون في التجاوز وأن هؤلاء اضطروا لإخلاء المنزل --- لا نعلم إلى أين -- ومع ذلك واصلت المذيعة  اللطيفة  الحديث عن جمال الطقس والنكات في المنزل --- لم نتساءل أين ذهبت تلك العائلة ولا ما حل بها --- ومثلها عائلات كثيرة 0 0 0 لم يتحدث أحد عن مأساة أولئك الذين غرقت بيوتهم بمياه المطر ولا مكان يذهبون إليه، لم يرد ذكر لمن يقيمون في منازل لا تدفع حرا ولا تقي بردا، لم ترد ولا إشارة واحدة لبيوت لا تملك ثمن قنينة غاز أو قطرة نفط --- بيوت يُعتبر التصاق الصغار ببعضهم الوسيلة الوحيدة للحصول على شيء من الدفء --- ولا يخرج الصغار للعب لأنهم يخشون على حذائهم الوحيد نصف البالي 0 0 0 هل حاول واحد من المذيعين --- واحد فقط، أن يتخيل، مجرد تخيل، بيتا فيه خمسة أطفال ولا وسيلة للتدفئة، وفوق هذا يغرق البيت بمياه المطر، هل تصور ما يفعله الأب والأم -- هل من مكان للاستمتاع بالجو والأب يغوص حتى ركبتيه بالمياه محاولا تصريفها والأم تحاول المساعدة وإبعاد الصغار وحمايتهم من البرد والمطر 0 هل تخيل أحدهم، أو إحداهن، بيتا لا يملك سوى بعض الشاي والخبز لإطعام الصغار في هذا البرد القارس ؟ وللسيد مطر وجه آخر، وجه حزين ومؤلم... وبعيد تماما عن تلك الرومانسية البلهاء ... وها نحن على ابواب الربيع ومطر ميسان قريب سيكون اهون لانه بلا برد ...

قاسم محمد الياسري


التعليقات

الاسم: قاسم محمد الياسري
التاريخ: 08/06/2013 21:06:33
استاذي انت الرائع وانت المبد شكرا لهذا الاطراء الجميل -- انت الاساس دمت لي اخا وسديقا رائعا بكل ماتحمله الكلمه من معنى

الاسم: عبد عون النصراوي
التاريخ: 06/03/2013 08:15:01
الله الله كم أنت رائع ومبدع سيدنا وأستاذنا
الباحث والناقد قاسم محمد الياسري
وهذه أحد روائعك التي لا تعد
دمت مبدعاً ومنتجاً
تحياتي
عبد عون النصراوي
كربلاء الشهادة والتضحية / كربلاء الحسين




5000