..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
د.عبد الجبار العبيدي
.
رفيف الفارس
امجد الدهامات
.......

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


صفقة مشبوهة مررت بصمت مطبق

حمدان التميمي

 وسط صمت وبلا ضجيج أعلامي وسياسي  على غير عادة ما يحدث بالعراق،تم تنفيذ أتفاق بين رئيس الهيئة الأدارية لنادي الكرخ الرياضي"شرار حيدر"من جهة ووزير التربية من جهة ثانية ،وبمقتضى الأتفاقية ستقوم وزارة التربية بمنح مبالغ مالية من ميزانيتها بشكل دائم للنادي ،وبالمقابل لا يكون النادي تابع للوزارة أدارياً ،وهذا يعني أن رئيس النادي تخلص من عبئ خواء الميزانية وسوف لن يكون مضطراً لبذل جهود لجلب الأستثمارات والدعم الخاص لناديه مثلما يفعل كل نظرائه بباقي دول العالم ،فالمعروف أن في دول العالم يكون رؤساء الأندية من الداعمين لا ان يكونوا مجرد موظفين يستفيدون مادياً من عملهم بالأندية،وليت الوزارة معنية بالنادي لنعطيهم العذر بل أنها لا تملك أي سبب يدعوها لدعم هذا النادي "دون سواه "من أندية البلد ليس ذلك فحسب بل أن الاخطر أنه نشر على أحد اشهر مواقع الرياضة العربية،خبر على لسان نائب رئيس النادي تصريح بأن موظفة في الوزارة تعرقل الأتفاقية ،وذلك بأمتناعها عن التوقيع على المعاملة ،وأتهمها بالتعطيل لمشاريع أعمار النادي وكأنها مسئولة عن نادية وقطاع الرياضة ،متناسياً أن نادي الكرخ يمتلك ميزانية كبيرة ومحلات تجارية مهمة وموقع ومنشئات ممكن أستثمارها بشكل جيد،نعود لحكاية الموظفة فبعد يومين تقريباً من هذا التصريح تمت الموافقة وتم الصرف،وقد علمت من مصادري الخاصة أن الموظفة قد تم تهديدها بالنقل خارج الوزارة لو أصرت على موقفها،وهذا يفسر سرعت الموافقة منها وهي التي رفضت قبلها بشدة وأستغربت من هكذا أتفاقية غريبة ،وهي تعلم ان مدارس في الأرياف والقرى بعموم البلد يجلس تلامذتها على الأرض،ناهيك عن مدارس "الدوام المزدوج" فكيف ستقطع من ميزانية وزارتها اموال مخصصة لهم وتوهب لنادي مرتبط بوزارة الشباب والرياضة؟ والطريف والمخجل بنفس الوقت ،هو أن للوزارة نادي رياضي خاص بها بائس ولا تهتم به،ولا نعلم تحت أي بند قانوني أدرجت هذه الأتفاقية  الغريبة؟ للمعلومة لست هنا أتهم أحد أو أشكك بالذمم،كما لا يدعي من يدعي بأن ذلك يعود بالنفع على النادي والرياضة ككل،فللنادي طرق أخرى لتوفير الأموال ولو كان رئيس النادي وأدارته عاجزين عن ذلك ليفسحوا المجال لغيرهم،وحتى لو كان المال الحكومي مطلوب مزيد منه لناديهم فلماذا يكون من تخصيصات قطاع التعليم "المتهالك" ولماذا هم دون باقي الأندية الأخرى وبالذات الفقيرة؟؟

حمدان التميمي


التعليقات




5000