..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


فوق ماضينا

عامر الفرحان

فوق ماضينا

مجرد ذكرى بين سطور أزمنتي

تؤطرأحلام الضياع

لعنة حبي العتيق تؤرقني

ولعبة شوق

مازالت تنقش فوق ذاكرتي الكسيرة

تحمل"فوق شيخوختها" اسمك المستعار ؟

بها سرقت قلبي بصمت

وحلّقت فوق الغيوم

بين النجوم ،أنكرتني

لاجدوى من الشكوى

في موسم الخيانة

لاشيء يبلغني إياك

تلك أقداري

أنا من أنا سوى جسد بالٍ.. مارثون السراب

والركض..خلف وهم ظلك البعيد- أتعبتني

لاشيء لدي سوى زهد روحي إلى عتابك ينقلني

بالسفر البعيد...التي تمطرها بألوان عذابك الأحمر

لتغسل مجددا باحة النسيان بالذكريات

من سخطك

وأوجاعك

وسوطك الذي يجلد ذاكرة المساء

يحيلها إلى تمثال يتربع فوق عرشك المتهاوي

كالجليد يزول مع اشراقة الشمس

ويكأني آخر عاشق بعد الملوح

وأنتِ آخر عامرية تقاتل بلا سلاح

يحيلني كل هذا..

طيرا وجيعا كسير الجناح

يرغمني أنتظارالموت البطيء

أواه من حلمك الأزلي

آه كم يؤنسك هذا العذاب ...

الدموع وتنهدات فجيعتي الصاخبة

والأسى  ضّاج بالهذيان حين تغرب عني

لاادري لِمَ تعشق هذا القرب والصدود

مرة تبحث عني في متاهات الدروب

ومرة تطلق سهامك --ومرة تبكي وتحترق كالكبريت

ومرة تضحك بالقهقهات..

كفى بؤسا ،شقاء،فأنت عبرت ظلم الطواغيت

بعدما كنت كالأمراء العدول ...يالمحنتي في موسم الأمطار

اذكر لم انس...

وأنت تكتب السطور الأخيرة في آثار الرحيل

وختمت عاصفة الحب في الموسم المطير

وآثارك تبتل بالماء كتبت

فوقها " امحني من الذاكرة"

هذا آخر ماقرات ...آخر ماسمعت ...آخر ما فجعت

أعطني هذاءات حلمك الوردي ،أشباحك ،قصائدك ،مكتبتك

بعيدة بها تطاردني كل يوم كل لحظة شوق وحنين

أرحل كما فعلت بآخر محطة

اغسل بأمطار الرحيل ...حطم بمعاول الصمت

نقوش الذاكرة ...

اكتب على أوراق الربيع خريفها ألآت

لتطير العصافير من أوكارها وتنسى تزقزق فوق بيتنا القديم

وشجرة الزيتون...

لتطير الحمائم وتنسى الهديل وقت الصباح والظهيرة

لتمت شقائق النعمان ...لتجف قطر الندى فوق الزهور

وليغدو حلمنا ذكرى جبل ثلجي غائر

لكن عصور جليدية تموت بهمسها في أبط وادٍ سحيق

لتمض الشموس والنسائم فوق موج مكذوب لاوجود له

لتبقى جذوة الشوق والحب العتيق مشكاة تطوق

البساتين والطيور والحدائق الخضراء

وفوق قبور العاشقين ...

فهل للحب بداية أو له نهاية لاادري

لم اكره ولم أتذكر إنني بدأت به فهو مثار جدلي ،مع نفسي ،فكل جميل منظر ،منظم ،مقاس ،عاّف ،يجتاحني يرغمني إليه واشد مافيه انه يؤذيني يغادرني

ويح قلبي من هذا الابتلاء ،ويح من كل هذا الماضي والحاضر والمستقبل المجهول.....

عامر الفرحان


التعليقات

الاسم: عامر الفرحان
التاريخ: 18/02/2013 08:44:53
الزميلة الفاضلة ---اشكر مرورك واتمنى لك التوفيق واشكر التحليل والتاويل بما يجود خاطرك الثر في الغوص في النفس التي تعودت دوما ان تغني للمسافات وجع الشباب الذي لن يكون الا حكاية من ساعات زمن كان

الاسم: الاء
التاريخ: 12/02/2013 11:10:30
لم أالفك عاشقا تنحت الوجع كلمات ، ربما عشقك للعراق ، ربما فيض من خاطر امرأة جريحة . وربما حلم ماضٍِ لم يتحقق ، لكنها كعهدي بك جميلة ، تقفز فيها الكلمات على مخيلة القاريء ليبحث عما تجود به من معان يحملها قلب الشاعر محزنة كوجعك الدفين .
تحياتي وتمنياتي لمزيد من فيض الخاطر .




5000