..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الانتخابات المحلية المقبلة ودعم الشباب .

عزيز الخيكاني

 تقترب الانتخابات المحلية في العراق التي تم اقرار موعدها في شهر نيسان المقبل وهنا لابد لنا ان نقف عند العديد من النقاط المهمة التي ينبغي لنا نضعها امام الناخبين لغرض انجاح هذا الحدث المهم الذي ربما سيؤدي الى تغيير في الخارطة السياسية المحلية وتحديدا مجالس المحافظات التي لم تؤدي ماعليها خلال السنين الاربع الماضية ومنها مايصب في مصلحة المواطن مثل الخدمات وكيفية ايصال هذا الملف المهم المرتبط بحياة المواطن اليومية وغيرها من الملفات التي نعتقد ان العديد من مجالس المحافظات قد فشلت في تحقيق ادنى مايحتاجه المواطن من خدمات فضلا عن مواضيع مهمة علينا ان نضعها امام المرشحين للانتخابات المقبلة .

وقبل هذا وذاك لابد لي ان اتحدث عن قضية جوهرية كوني ناشطا  في مجال المجتمع المدني وهي قضية المرشح ودوره في كسب اصوات الناخبين وهذا يحتاج الى حزمة من الاعمال الواضحة والرسائل التي ينبغي ايصالها الى الناخب وهي اختيار البرنامج العام للجهة التي يمثلها فضلا عن برنامجه الشخصي الذي من خلاله بامكانه حصد الاصوات والحصول عليها وتطبيق هذا البرنامج في حال انتخابه واختياره كعضو في مجلس المحافظة وهنا لابد ان يعمل ضمن التخصص الذي يرسل من خلاله رسالته الانتخابية .

الحديث عن الانتخابات كثير ومتشعب ولكن اجد في نفسي ان اتعرض الى فئة مهمة تسعى الى تحقيق طموحاتها من خلال اختيارها وانتخابها لتكون ضمن مجالس المحافظات هذه الفئة هي فئة الشباب والشابات وهنا لابد ان اتحدث عن مرشحي تجمع الامل المنضوي تحت كتلة المواطن ، هذا التجمع الشبابي الذي اخذ بيده سماحة السيد عمار الحكيم ويحتضنه بقوة وهو يسهم في دعمه كونه يمثل احدى الشرائح المهمة التي تسعى الى بناء البلد دون النظر الى الكسب الشخصي وهذا مالمسناه عند الحركة الدؤوبة للمسؤولين على هذا التجمع الذي سيكون له دور كبير في مستقبل الايام ولكن يحتاج الى ان قياداته الشابة تنظر الى التأني في العمل والاستمرار في تغذية الشباب بروح المواطنة والتقرب من المواطن وملامسة الواقع الذي يعيشه العراقي بكل فئاته والابتعاد عن الشعارات التي اخذت الكثير من هذا المواطن والتركيز على الاحتياجات البسيطة التي تؤمن له الحياة الكريمة مع متابعة دقيقة من القيادات في هذا التيار وقيادات تجمع الامل للمرشحين بعد ان يتم انتخابهم مع ايجاد الوسائل الكفيلة لغرض دعمهم معنويا للعمل بقوة ونشاط لتحقيق مطالب الناخبين وهذا بالتأكيد ينعكس ايجابا على الخطط الموضوعة لتجمع الامل لتطوير قابلياته وكسب الشارع العراقي ومنهم فئة الشباب والنساء واكرر تأكيدي على الخطط والبرامج المدروسة النابعة من صلب الحاجات التي يطالب بها المواطن مع تشخيص الخلل في أي موضع من المواضيع التي ينبغي تشخيصها لغرض ايجاد الحلول الكفيلة والناجعة لها وهذه مسؤولية قيادة التجمع التي يمكن ان تحقق النجاح المرجو اذا وضعت في افقها الخطوات الثابتة للتطوير والتركيز على مراحل النمو لهذا التجمع دون العجلة في الحصول على المكاسب السريعة التي ربما يتم الحصول عليها ولكن دون دراسة وتشخيص وبالتالي يحصل التراجع وهذا ماينبغي دراسته جيدا

اتطلع كوني مراقبا واعلاميا ان ينظر الناخبون الى الشباب المندفع لتحقيق انجازات تسهم في بناء البلد وتحقيق الامنيات في خدمة المحافظات التي تحتاج الى الطاقات والكفاءات لخدمتها .

عزيز الخيكاني


التعليقات




5000