..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
د.عبد الجبار العبيدي
......
عبدالغني علي يحيى
…..
 Ø­Ø³ÙŠÙ† الفنهراوي
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


هنيئا لك يامحافظ .. لقد حافظت فعلا .. لا بل اكثر

شبعاد جبار

أهنئ ابناء الناصرية الكرام  اللذين جاهدوا عقودا من الزمن  وحان الوقت ان ابارك لهم ثمرة جهودهم وتضحياتهم ليسبحوا بنعمة ما بعدها نعمة ظهرت بشائرها في شوارعهم العتيدة ونالوا جراء صبرهم وجهادهم وهاهم اليوم في اوج مراحل قطف الثمارونحن ندخل السنة الرابعة على سقوط النظام الذي عانت منه الناصرية اضعاف ما عانته المدن الاخرى ولقد توج صبرها  بالمحافظة على منجزات القائد الضرورة وهي تستحق باعتبارهاالمدينة الاولى حيث لم تتواجد مدن بعد ..خلدها معماريوها الاوائل بابدع ما تكون  العمارة فارتفعت زقورتها تحدث الاجيال  بعظمتهتا وفنها وحق لملوكها ان يحتفلوا آنذاك بانجازاتهم الرائعة على انغام لم يعرفها التاريخ من قبل ليقدم لابناء الناصرية ارثا مابعده ارث لعلهم يحافظوا على هذا الارث العظيم الذي تتمناه الشعوب لنفسها ..فهل هناك مدعاة للفخر اكثر من ان تكون حفيدا لمن علم البشر الكتابة والمدنية والعمارة والتجارة  والزراعة والموسيقى..

اهنئ الجهود الطيبة المباركة المتمثلة في المحافظ ومجلس المحافظة وكل من ساهم في تحويل مدينتا الى بندقية العراق الحاضرة ولااروع   فمنظر المياه التي تتهادى بين البيوت وتملا الشوارع لتغطي اكداس القمامة المزروعة في كل شبر تسرالخواطر  وماهي الا ايام حتى تهب عليكم الروائح العطرية  الخلابة لتعطر اماسيكم نتيجة التفسخ والتحلل وتضيف الى بهجتكم بهجة ..هنيئا لكم مآسيكم المؤطرة بالاجر الملون لتبعث في النفس شر البلية وتمزقها تمزيقا .

اخوتي اعضاء مجلس المحافظة..اخي المحافظ..لقد اثلجتم صدورنا وانتم تحافظون على مدينتكم الرائعة مصانة "مهانة" ذليلة فقيرة حقيرة  جرداء خربة سبخة ملحاء كما سلمها لكم صدام لا بل زدتم في خرابها والمها وبؤسها..ونشكر لكم جهودكم الخلاقة "ولاغرو فانتم احفاد سومر ومهندسو اور بمعابدها وزقورتها" وانتم تحافظون على مدينتنا  الصابرة منيعة ضد الاعمار.. مسورة ضد اي محاولة انتشال لها من وضعها المؤلم لرفعها ولو "باية" وجعلها في مستوى المدن البائسة الاخرى.. وابيتم الا ان تكون قصوركم محاطة بالخرائب مزينة بالازبال كما كان صدام يبني قصوره على اكوام جماجمنا..وابيتم الا ان تبدو المدينة الموغلة في الحضارة كما اراد لها صدام ان تكون لا بل يزيد.وهاانتم تحتاطون لامطارالشتاء فتركتم كل شئ وتفتق العقل السومري كما كان يفعل دوما ليستغل مابذمته من اموال "تعود لميزانيةالمدينة "في خدمة اهلها وليسطربذلك  اروع سابقة في التاريخ كما كان اجداده يفعلون ..وهاهي الاموال تخرج من" الذمم" لتصرف في العدم  فترصف شوارع تبكي من الاذى الذي منعنا الرسول من الحاقه وحثنا على اماطته..وك! نتم ممن يسبقون النظرفي ذلك فما حاجتنا الى التبليط سادتي ان كانت الشوارع ستمتلآ لاحقا بمياه المطر" وتتحول الى افرع وانهارليس مثلها شوارع البندقية " وسيصب عندها في خانة التبذير .."ان المبذرين كانوا اخوان الشياطين" صدق الله العظيم

حق لك ان تحبطوا وان تصابوا بخيبة الامل من حصتكم من الميزانية الانفجارية اذ انكم ستظطرون الى تاجيل تسيير الحافلات البخارية التي كنتم بها تاملون وانتمت تنجزون هذا المشروع السياحي المثير..ستتالمون.. وانتم تشاهدون معاناة البشر ..وستنفجرون  ان لم تكن حصتكم اكثر من حصة العام الماضي وسيفجرالبعض رؤوس الابرياء والمساكين.. كلماارتفعت صيحة هنا او صوت هناك مطالب بتوفير الخدمات للمدينة الامنة .."امنة" من قال هذا ان امثالي يجب الا يؤمنوا بان هناك امن ليكون بعده اعمار ..ولذا فان هناك دوما من تجده يتبرع لاثارة المتاعب والقيام بمناوشات وخلق ازمات من شانها السير بالمدينة الى الوضع  المريب الذي ترغبون  .. ليعم الخير على" الجميع" وتتمتع المدينة بالمنجزات وتتاطر الشوارع بالارصفة "عمركم شفتم مثل هذه الارصفة من قبل" وكلها انتصارات حتى الخسارات ..ماهي بخسارة ولايحزنون ..  مادامت الميزانية في الحفظ والصون

اما نحن ابناء مدينة الناصرية فان آمالنا قد خابت بكم وبغيركم  واننا والله لمحبطون قبل وبعد معرفتنا بالانفجارية  ..  والله يستر على ابناء مدينتنا من كل شئ به رائح انفجار حتى الميزانية  ولم يطلق عليها السيد رئيس الوزراء هذاالاسم عبثا لولا يقينينه بانها  ستنفجر وتتناثر وتتبعثر قبل ان تكون في خدمة المواطن والوطن .."يللا  خل ياكلون قابل هو ما ل ابو واحد " عجبي على ماذا  تعولون 

شبعاد جبار


التعليقات




5000