هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


هّمْسُ الغيوبْ

فائق الربيعي

سمعتُ نداء الذكرِّ مِنْ رُسل الهدى

هُتافاً وقلبي رُكْنَ مَنْ سَمِعَ الندا

 

ولبْيتُ فيهِ الأمرَ طوعاً وإنني

خطوتُ إلى هَمْسِ الغيوبِ تهجدا

 

وواليت بالصمت المبلل ظلـَهُ

شموساً ووجهي للسكون تـَقيـَدا

 

ولاقيتُ كفَّ الغدر أولَ قاتل ٍ

رماني بجوف الدهر حتى تسيدا

 

وأحنى ضلوعَ الذاتِ مني كأنما

طويتُ بها روحي فزادتْ توقدا

 

وما تلكَ إلا لوعة ٌ لو تصعَّدتْ

تشقُ جبالَ النفسِ طـُراً بما بدا

 

وتأخـُذني حزناً إليك وعبرتي

مَداها على خدِّ الضريح تـَجْدَدا

 

وَتنصبُ للذكرى جفونَ لواعجي

لِتـُدمي بسيل الدمع طرفاً ومشهدا

 

وَتـَنـْعى حَماماتُ الجروحِ مواجعي

وَتـُفرِدَ مِنْ جُنـْحِ النحورِ مُخلدا

 

وجبريلُ مِنْ برقِ السماءِ بقربهِ

يُلملمُ وجهَ الطفِّ نوراً وفرقدا

 

ومدتْ سماءُ العرش نعشَ أنينها

ذبيحاً من الإشراقِ دراً وعسجدا

وطافَ بسعفاتِ الفراتِ نسيمُهُ

فناحَ يمامُ الكون في سحبِ الندى

 

أيا حاملاً رأس الحسين على القنا

فهاكَ شفاهَ الروحِ قبـَّلْ محمدا

 

وَقـَبـِّلْ جبينَ الحقِّ مَنْ نطق الهدى

وصلى بلا رأسٍ وأوفى تشهدا

 

سلاماً أبا الاحرارِ أيُّ مُصِيبة ٍ

أصابتْ علياً والداً ومحمدا

 

وأجريتُ دمعي والبلادُ قصية ٌ

فما أبْعَدَتْ بيني وبينـَكَ مَشهدا

 

تمنيتُ لو أطوي العصورَ بلحظةٍ

وأرمقُ.. مِنْ توقي إليكَ مُمهدا

 

لِتـُرجِعَ أنفاسََ الطفوفِ بنهضةٍ

وتـُسعفَ إيقاظ َ الضميرِ مجددا

 

وتسمو بتحرير النفوس كرامة ً

من الجَورِ إنساناً وفكراًً ومقصدا

 

وتجتابُ أرتالَ الفسادِ من الورى

لتـُنقـذ َ مظلوماً وتأوي مُشردا

 

إمامٌ بكَ الرحمنُ أشهرَ سيفهُ

ليبقى لهُ في الكون ذكراً ومسجدا

 

ولولا فيوضُ الخلق عترة ُأحمدٍ

لكانَ جبينُ الناس في هوَّةِ الردى

 

ولولا بريقُ الطهر ما برزَ الهدى

ولولا سناءُ الطفِّ ما كانَ مرشدا

 

سلامٌ على الجسم التريبِ بكربلا

سلامٌ على القرآن فيكَ تجسدا

 

سلامٌ على العباس مني هدية ٌ

سلامٌ بهِ الشوقُ الذي جاوز المدى

 

سلامٌ على الصبر المقدس إسمُهُ

شعاعٌ بهِ عزٌ ومجدٌ كما بدا

 

وذي راية ُالعباس راية ُ أحمدٍ

تراها من الآياتِ ظلاً ومقصدا

 

وذي راية ُالعباس فيضُ كرامةٍ

تـُطرزُ صدرَ العاملين بما هدى

 

كمِأذنةِ الأمجاد عُدَّتْ مفاخراً

يشارُ إليها بالبنانِ تفردا

 

وصارتْ وشاحَ النورِ تشرقُ كالضحى

بياضاً وإعزازاً ومجداً مُعمَّدا

 

وأُقسمُ حتى يعلمُ الناسُ أنني

مُقيمٌ لها نبضي أريجاً ومفتدى

 

وأعطيتُ عهدي للحسين وآلهِ

وعهدي وفاءٌ لا يشطُّ تعددا

 

وأني رأيتُ القلبَ يخشعُ باكياً

ويحنو على قبرِ الحسينِ موحدا

 

وصلتْ على خدِّ الضريح قصائدي

وأبكتْ قوافي الشعرِ مَنْ كانَ جلمدا

 

ألقيت القصيدة في احتفالية الراية الذي أقامته مؤسسة النور للثقافة والاعلام بمناسبة تكريم الهيئات الحسينية

 

2013-01-26

فائق الربيعي


التعليقات

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2013-01-28 07:21:27

استاذنا الأديب الشاعر الفذ كريم مرزة الأسدي رعاك الله بعنايته ولطفه

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

استاذي الجليل و الكريم إن الذي رأيتهُ في قصيدتي أقرأهُ ثراءَ معناُ ومبناً في قصائدكَ الكبيرة ونفحاتِ كتاباتك النقدية
فأنتَ بحرٌ يفيض من كنوز الأدب والعلم والإبداع ومرورك وقراءتك لقصيدتي شرف لأبجديتي
فأي لسان شكر أستطيع أن أبوح به عن غبطتي بشذا تعليقك المتزامن مع استنشاقي لراحة هطول المطر
فالشكر بأكمله والإمتنان بأتمه لكم
مع خالص دعائي ووافر تقديري وأطيب تحياتي

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2013-01-28 07:08:22


سماحة السيد الجليل والخطيب المفوه النبيل صديقي وأخي علي الحسني

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لفضل حضورك وشذا كلماتك ما ينعش نفسي ويزيد لفظي بهجة ورونقا
وقد شهدتُ ذلك في تفاعلك المباشر مع قصيدتي أثناء ألقها
في الإحتفالية المباركة وكان قلبك مَنْ يُنطق قبل لسناك
حينها أيها السيد النبيل
فلكم الشكر والإمتنان والتقدير والدعاء

الاسم: كريم مرزة الاسدي
التاريخ: 2013-01-28 03:03:16
الشاعر الكبير فائق الربيعي المحترم
السلام عليكم مع أطيب الأمنيات


ولاقيتُ كفَّ الغدر أولَ قاتل ٍ

رماني بجوف الدهر حتى تسيدا



وأحنى ضلوعَ الذاتِ مني كأنما

طويتُ بها روحي فزادتْ توقدا
قصيدة بليغة رزينة شامخة , مليئة بمعاني الفداء والتضحية والخلود والوفاء , أحسنت , وأجدت , وأبدعت ...احتراماتي وتقديري

الاسم: علي الحسني
التاريخ: 2013-01-28 00:09:20
سلامٌ على الصبر المقدس إسمُهُ

شعاعٌ بهِ عزٌ ومجدٌ كما بدا

سلام عليك أخي أبا الحوراء وانت تنعش الروح بألفاظك ألعذبه المموسقه
مزيدا من الألق مع الود أخوكم الحسني

الاسم: فائق الربيعي
التاريخ: 2013-01-27 23:16:46



شاعرنا الكبير أخي الاستاذ جميل حسين الساعدي

بجميل قولكَ وسداد رأيكَ تكتملُ روح القصيدة
ويكون لها أجنحة البهجة والغبطة وتزهو بهما
في فضاءات المودة الاخوية فالشكر كل الشكر لهذا المرور العاطر
ايها القلب البهي بالمحبة
وتقبل من اخيك التحية والتقدير والدعاء

الاسم: جميل حسين الساعدي
التاريخ: 2013-01-27 16:06:20
قصيدة طافحة بروح الحبّ والولاء لرموز كبيرة في تاريخنا المجيد, جسّدت خير تجسيد معاني التضحية والفداء من أجل قيم الخير والحق والعدالة.
أخي الشاعر المبدع فائق الربيعي
بورك يراعك الرهيف

مع خالص الودّ والتقدير




5000