..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


الظلم التأريخي على المرأة ..ألاسباب..ألحلول

علي القطبي الحسيني

هل حقيقة إن المرأة مظلومة في المجتمع الشرقي والمجتمع العربي ؟؟ 

 الجواب : نعم وبدون تردد .!!

 الإحصاءات في الدول الإسلامية كافة تبين أن هناك أرقام كبيرة حول انتحار النساء في بعض الدول .

آخر تقرير عرضته قناة العربية عن انتحار النساء في المناطق التي يسكن فيها المجتمع الكوردي في دولة تركيا .. وسبب انتحار النساء هو سوء المعاملة من  الأزواج ومن عوائل الأزواج .

 

في باكستان تتعرض المرأة إلى أنواع الإضطهاد وغالباً ما تدفع الثمن إذا ما تنازعت العشائر في ما بينها أو تنازع بعض الأصدقاء الغرماء في التجارة أو أي خلاف آخر .

 

حتى إنا سمعنا وقرأنا وسمعنا كيف تم اغتصاب امرأة من قبل ستة رجال بالتناوب لأن شقيق هذه المراة كان صديقاً لإمرأة من أحد القبائل النافذة في أحد المدن الباكستانية , وأصدرت عشيرة هذا الرجل أمراً بالإنتقام من الشاب بهتك عرض شقيقته وبشكل جماعي .

يا للدناءة والنذالة .  

واغتصبت مختاران ماي (33 عاما) بأمر من مجلس شيوخ القرية , والمفارقة أن شقيقها كان عمره 12 عاماً حين صادق إمرأة من القبيلة ذات النفوذ .

فلم يحترم أحد براءة هذه المرأة وضعفها , وتم اغتصاب * مختاران ماي* وهي تتوسل بالقرآن الكريم الذي كان في يدها

وكانت ولا تزال مناطق كبيرة من الريف الباكستاني تخضع لمجالس شيوخ العشائر المتخلفين هؤلاء . --1-- 

 

لكن هل يمكن أن تتغير الثقافة السائدة إلى احترام للمراة ؟

في باكستان نفسها يوجد تقدير عظيم للمرأة ولعل شخصية رئيسة الوزراء السابقة بي نظير بوتو مثال واضح .

إذن عملية التغيير نحو الأفضل موجودة .

 

أفغانستان في عهد الطالبان

أما في افغانستان فحدث ولا حرج وقد بلغ قمة هذا الاضطهاد والاستهانة بالنساء في عهد الحركة المتخلف الارهابية حركة الطالبان .

حيث كانت المرأة تعتبر كائن مشبوه منحرف وخطر يستحق السجن , وعليه أن لا يرى أحد ولا يراه أحد .

أي تقصير أو تهاون في الالتزام بالحجاب (الطالباني) معناه أن يصب عليها أنواع العذاب .

كذلك ومنعوا عنها الدرس والتحصيل  ..

 ربما يعتبرون المرأة رجس من عمل الشيطان .

أي خلاف من المرأة لقررات أولئك الجهلة يستوجب أشد العقوبات.

 

الجاليات الاسلامية في أوروبا.

 في أوروبا وحيث يوجد الانفتاح الكبير والحرية الواسعة ما زالت جرائم الشرف تتواصل بين الجاليات الشرقية الاسلامية وغيرها .

وحالات القتل هذه تتم بناءاً على حالات عشائرية وغضبية ليس للدين فيها نصيب .

في حين من الممكن أن تستفيد العائلات الاسلانممية من هذه الحالات لتكون زواجاً شرعياً وتكون سبباً لدخول الاقوام الأخرى إلى الإسلام . وقد حصلت فعلاً حالات زواج بين مسلمين وغير مسلمين ومن كلا الطرفين الأولاد والبنات وكانت سبباً لدخول غير المسلمين إلى الدين الإسلامي , وكنت شاهداً وعاقداً شرعياً على بعضها.

 

عراق في زمن صدام .

في حكومة صدام تلقت المرأة العراقية من الظلم والإهانة ما لا تتحمله الجبال ..

على الرغم من فقدان أبناء والأزواج والإخوة في الحروب العبثية المتواصلة وصعوبة الحياة من غير أب وأخ وزوج كانت المرأة العراقية معرضة للإعتقال كرهينة ومعرضة للإغتصاب أمام أقاربها وأهلها لأخذ الإعترافات للنظام الصدامي .

حصل الكثير في العهد الصدامي والبعثي من القصص المفجعة مما لا يستطيع  صاحب الضمير والشرف والغيرة أن يتحمل سماعه ..

ومع شديد الأسف استمرت هذه الحال المفجعة بعد زوال النظام وإن كان بأشكال أخرى .

 

أساس الظلم وجذوره.

كانت لا تزال بعض العشائر العربية تحمل مفهوم احتقار المرأة.. بالأمس القريب كنا نسمع البعض وهو يعبر عن زوجته  : (( تكرم حرمه )). عبارة عن الاستهانة بمقامها .

 ليس الحال مقتصراً على العشائر العربية .

هذا الظلم ليس حديث عهد في المجتمعات الشرقية , بل هو قديم .

 

في العراق يتركون اللصوص يتنعمون بالمليارات من أموال الشعب المسحوق ويعاقبوا إمرأة بضرب اطراف اصابعها وتكسيرها  لأن الجوراب الذي كانت تلبسه خفيفاً ..

طبعاً هذه حالات لا تمثل المجتمع , ولا تمثل أسلوب مراجع الدين أو العلماء ... كلا وحاشا ..

أن هذه الأعمال المتخلفة الهمجية لا تمثل الدين الحقيقي بل تمثل فئات جاهلة مدفوعة الأجر , أو متدينون حمقى تعلموا بعض المسائل بعينها فأصابهم الغرور وتصورا أنهم حماة الإسلام , وأنهم يأمرون بالمعروف وينهون عن المنكر , بل إنهم بحاجة إلى أن يجلسوا في مجالس العلماء والفقهاء سنيناً طويلة ليتعلموا أحكام الدين وروحية الدين وأخلاقياته قبل أن ينصبوا أنفسهم أوصياء على الناس . من المعلوم أن الظلم من هذه الفئات لا يقتصر على النساء بل يشمل الجميع .

 

وإن كان الأساس في الفكر التكفيري والعنف المفرط هو من تنظيمات كالقاعدة والطالبان وغيرها , إلا أن هناك من المحسوبين على الشيعة من يحاول أن يسير على هذا النهج المتخلف , والاسلام والتشيع منهم براء براءة الذئب من دم يوسف .

 

المسلمون ليسوا وحدهم في هذا الشأن .

ليست بعيدة حرب البوسنة والهرسك حيث قدم الأرثوذكوس الصرب أبشع صور اضطهاد المرأة وقاموا بعمليات اغتصاب جماعية لم يسمع بها البشر من قبل ..

 وذكر رئيس الوزراء البوسني في حينها  (حارث كامل سيلافيتش) إن الميليشيات الصربية الدموية التابعة لأمرة السفاح المتوحش ميلوسوفيديتش أسرت خمسة آلاف إمرأة وفتاة وذهبوا بهن إلى العاصمة بلغراد ومن ثم قاموا باغتصابهم جميعهن في ملعب لكرة القدم وأمام أنظار المتفرجين .-2-

 وهذا مثال واحد فقط على ما قام به الصرب الأرثوذكس تجاه المرأة المسلمة في البوسنة وكوسوفو وغيرها .

 

وهؤلاء الصرب ينتمون إلى الدين المسيحي والمذهب الأرثوذكسي .

 اقول : إن نبي الله السيد المسيح وأمه العذراء الطاهرة مريم العذراء (عليهما السلام ) براء من هذه الجرائم والافعال الشائنة وهما أبعد ما يكونا عن هذا النهج .

وكذلك قبل أشهر قليلة رأى العالم فاجعة تلك البنت الإيزيدية التي ماتت تحت ضرب الحجر والعصي بلا رحمة ولا إنسانية .

 

 هذا غيض من فيض ولو شاء الباحث لملأ آلاف الصفحات في ظلم الرجل للمرأة , وأحياناً ظلم المرأة للمرأة أيضاً .

التأريخ يعيد نفسه , والجرائم المرعبة ارتكبت وما زالت بحق النساء ..

 

الظلم التأريخي للمرأة

وإن كانت الوقائع تبين ان للعرب دور في ظلم المرأة ومع هذا توجد صفحات مشرقة في التأريخ العربي وكان للمرأة احترام ومكانة كبيرة . ونظرة الى شخصيات الخنساء وخولة بنت الأزور ومن قبلهم بلقيس ملكة سبأ في أرض اليمن العربية .تبين وجود بعض الصفحات المشرقة .

 

وما زالت العرب تتغنى بأشعار الخنساء ورثائها على اخوتها . -4

يذكرني طلوع الشمس صخراً وأذكره لكل غروب شمس

ولولا كثرة الباكيـن حولي على إخوانهم لقتلت نفسي

وما يبكون على أخي، ولكن أعـزي النفس عنه بالتأسي

فلا، والله، لا أنساك حتى أفارق مهجتي ويشص رمسي

 

 

ولكن وئد البنات كان موجودأ أيضاً عند العرب , وما جرى من ظلم وتعذيب لأم الصحابي الجليل عمار بن ياسر حيث عذبت حتى الموت بسبب إشهارها اسلامها .

وكذلك في عهد الدين المجوسي وعهد الفراعنة في مصر والديانة البوذية وفي العهد العربي الجاهلي كانت هناك مظالم كبيرة للمرأة أيضاً .. ربما تعرضت لها لاحقاً .

 

ما أصل الظلم للمرأة ؟؟  هل إن ضعفها البدني نسبة للرجل هو سبب المظالم  ؟؟..

القوي دائماً ما يظلم القوي الضعيف , وكما قال الشاعر المتنبي :

 الظلم من شيم النفوس فإن *** تجد ذا عفة فلعلة لا يظلم

  

كلام صحيح .... يعلق أحد الكتاب على هذا البيت قائلاً :

(( نعم فالبشر إن لم يكن هناك ما يضبطهم ويوجههم تجد أن الظلم يسود بينهم

فكل من لا يمارس الظلم هناك علة تمنعه عن الظلم ( علة أي سبب )

فالرجل الذي يخاف الله يمنعه خوف الله من الظلم وتلك علته

وقد يكون الشخص ضعيفاً لا يستطيع الظلم فعلته هي ضعفه

وقد يكون فقيراً وعلته فقره

وهناك من علته أخلاقه العالية ومبادئه السمحة

وهكذا ... أما إذا وجد شخص لا يخاف الله وهو قوي وغني وليس له مبادئ ولا قيم فستجد الظلم هو السائد في نفسه

ستجد نفسه تتوق إلى الظلم وستجده يمارس الظلم دون أي وازع )) -5- ثبت الجنان 

 

أم إن الأديان هي سبب من أسباب ظلم المراة ..

لماذا نقرأ قول الله تعالى

 

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ (0) يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُواْ رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن نَّفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالاً كَثِيرًا وَنِسَاء وَاتَّقُواْ اللّهَ الَّذِي تَسَاءلُونَ بِهِ وَالأَرْحَامَ إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا (1) . النساء .

والكثير من الروايات تقول : إن المرأة خلقت من ضلع من أضلاع الرجل .. فهي تبع له وخارجه منه . وبقى الرجل الأصل والمرأة الفرع ..

وسمعت مرة أحد المثقفين ويحمل شهادة أكاديمية من على قناة فضائية وهو يقول : من الطبيعي أن يظلم الرجل المرأة لأنها خلقت من ظلع أعوج ..!!! 

عجيب ..

 وتوجد مثل هذه الروايات أو مثل هذه الأقوال يتداولها الناس . ومعظم هذه الروايات روايات إسرائيلية ومن كتب العهد القديم تناقلتها بعض النصوص النصرانية والتفسيرات للإنجيل نقلاً عن نصوص من التوراة .. واستلمها بعض المفسرين المسلمين أو اليهود الذي أسلموا ونقلوا تفسيرات القرآن من الكتب القديمة اليهودية إلى مجلدات وكتب المسلمين .وصار بعض هذه الروايات من المسلمات .

  

روايتان تنسبان إلى مدرسة أهل البيت ( عليهم السلام ) .

في كتاب علل الشرايع باسناده إلى على بن أبى حمزة عن أبى بصير عن أبى عبد الله (عليهم السلام) قال: سميت حوا لأنها خلقت من حى، قال الله عزوجل : (خلقكم من نفس واحدة وخلق منها زوجها).

وباسناده إلى أبى بصير عن أبي عبد الله (عليهم السلام) قال: سميت المرأة مرأة لانها خلقت من المرء .. يعنى خلقت حوا من آدم . -6-

  

 رواية أخرى تخالف هذا المعنى .

في تفسير العياشى عن عمرو بن أبى المقدام عن أبيه قال: سألت ابا جعفر عليه السلام من أى شئ خلق الله حوا؟ فقال، اى شئ يقولون هذا الخلق؟

 قلت، يقولون ان الله خلقها من ضلع من أضلاع آدم ، فقال: كذبوا , كان يعجزه أن يخلقها من غير ضلعه ؟ فقلت: جعلت فداك يابن رسول الله من أى شئ خلقها ؟ .

فقال. اخبرنى أبى عن آبائه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وآله، ان الله تبارك وتعالى قبض قبضة من طين، فخلطها بيمينه- وكلتا يديه يمين - فخلق منها آدم ، وفضلت فضلة من الطين فخلق منها حواء . -7-

  

وهذه الرواية مما تميل اليها النفس , فهي تعبر عن ان أصل الخلقة واحد , وليس هناك من هو أشرف خلقاً من الرجل والمرأة  وكيف يكون أصل الخلق تشريفا للرجل على المرأة , وإنما يلد الرجال النساء !!.

  

مرتبات النساء والرجال في السويد .

الغريب أن معلمتنا  في مدرسة تابعة الى مكتب العمل في مالمو / السويد اعلنت لنا يوما إحصائية صادة من دائرة الاحصاء السويدية بينت ان هناك فرق كبير في الرواتب والمستحقات بين النساء والرجال .. وضربت مثلاً قائلة فيه : إن مرتب مدير مدرسة ابتدائية في السويد هو أربعة وعشرون الف كرونة سويدية ومرتب المرأة هو ثمانية عشر ألف كرونة سويدية فقط  ; ورغم ان الإمكانات والمؤهلات متكافئة  .

كانت المعلمة أنا (Anna) تقول هذا بحزن واستغراب واضحين .

  

فاستغربنا جميعاً وقلنا أن السويد بلد يعتبر في القمة من ناحية احترام النساء والديمقراطية نسبة الى دول العالم , فبينت لنا (Anna) وكذلك المعلمة الأخرى(Veronika)   ;احصائية رسمية بينت فيه ان أكثر من تسعين بالمئة من الأعمال والوظائف يرتفع فيها راتب الرجل على المرأة . مع وجود التشابه والتقارب في الدراسات والشهادات وسنين العمل . - 8-

  

هل حرر الإسلام المرأة أم ظلمها ؟؟ .

 الدين الإسلامي قدم كرامة للمرأة ليس لها نظير في كل الحضارات السابقة ..

كان رسول الله محمد (ص) يكن احتراماً عميقاً وعظيماً للنساء.

إحترامه للصديقة الطاهرة فاطمة الزهراء ( عليها السلام )  حتى قال فيها أن الله يرضى لرضى فاطمة ويغضب لغضبها ..

ولا توجد كرامة أعظم من هذه الكرامة ..إمرأة مقدسة وصلت إلى المقام الإلهي الملكوتي بملكاتها الروحانية السامية والعناية الإلهية الربانية الكريمة بحيث صارت لا تخرج عن طاعة الله تعالى وأن الله تعالى يغضب له ويرضى لها .

وقال صلى الله عليه وآله  الجنة تحت اقدام الأمهات  , وكان بعض الصحابة الأجلاء يتمرغون بالتراب الذي تسير عليه أمهاتهم لأنه من تراب الجنة .

ألا يعتبر إحترام الإسلام للصديقة الطاهرة فاطمة الزهراء وخديجة الكبرى وفاطمة بنت أسد أم الامام علي وزينب الحوراء , وكذلك للخنساء الشاعرة العربية الكبيرة وعامة النساء إلا أدلة على هذا التعظيم لشأن الأم والمرأة .. وسأحاول أن أفصل في مناسبة أخرى الكثير من الاشكالات حول هذا الموضوع إن شاء الله تعالى .

 ---------------------------

  المصادر

  

-1- تقرير المرأة الباكستانية .. موقع قناة العربية .

http://www.alarabiya.net/articles/2005/06/27/14378.html

  

-2- حارث كامل سيلافيتش رئيس وزراء البوسنة والهرسك في بداية التسعينيات من القرن العشرين (الفائت).

-3- الخنساء .. هي تماضر بنت عمرو بن الحرث بن الشريد السلمية، ولدت سنة 575 للميلاد وقد أدركت الإسلام وأسلمت واستشهد أربعة من أولادها.

  

-4- الكاتب .. ثبت الجنان.. http://syria-news.com/readnews.php?sy_seq=62109

  

-5- تفسير العلامة الشيخ عبد علي بن جمعة العروسي الحويزي .. سورة النساء -

http://www.holyquran.net/cgi-bin/noor.pl?ch=4&vr=1&sp=0&sv=1

  

-6- نفس المصدر السابق العلامة الشيخ عبد علي بن جمعة العروسي الحويزي .. سورة النساء

  

-7- نقلاً عن كتاب الحق المبين للشيخ علي الكوراني .. الذي قال :

ذكر هذا الحديث المشهور صحيح البخاري وقد صحح هذا الحديث الذهبي الذي يعتبرونه أنقد نقادهم  (الإخوة أهل السنة ) للحديث، وصحح حديث: (إن الرب يرضى لرضا فاطمة ويغضب لغضب فاطمة) فالحديث عندهم في حد مقطوع الصدور عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم .    (5) 

  

-8- معهد ميرتل - Mertil - للتأهيل والتدريب  التابع لمكتب العمل في مالمو / السويد 

 

علي القطبي الحسيني


التعليقات

الاسم: علي القطبي
التاريخ: 26/02/2008 15:27:06

الفاضلة الكريمة نادية كاظم. السلام عليكم.. تحية طيبة ..
كلامكم صحيح وفي محله وهي حالة خطيرة وقد تطرقت لها في اكثر من محاضرة من محاضراتي في السويد في أيام عاشوراء هذا العام وفي مناسبات أخرى ونبهت وحذرت منها .
كما إني امتنع عن إجراء الطلاق الكاذب حيث جائتني عدة حالات وطلبت البلدية السويدية مني تأييد بعض حالات الطلاق المشكوك به ولم أكتب التأييد لقناعتي بعدم صحة بعض حالات الطلاق حيث كان الهدف منها الاستفادة المادية .. وقد سمعت وشاهدت حصول الطلاق الحقيقي بعد الطلاق الكاذب المصلحي الذي حصل بين بعض العوائل مما أدى إلى تفكك هذه العوائل مع الأسف .

الأستاذ الفاضل سلام غياض السلام عليكم... تحية طيبة .. شكراً على تواصلكم ولطفكم .
ملاحظاتكم القيمة سأتعرض لها إن ما تفضلتم به في مناسبات وحلقات أخرى مقبلة إن شاء الله تعالى لأن ما تفضلتم به هو من الأشكالات القديمة والحديثة في نفس الوقت و, دائماً ما تطرح هذه التساؤلات في المحافل العامة .

الاسم: سلام غياض
التاريخ: 25/02/2008 22:46:28
الى الشيخ الجليل علي القطبي السلام عليكم
لقد قرأت موضوعكم ولم تشر فيه الى الآيتين الكريمتين ( الرجال قوامون على النساء)و (وللذكر ضعف الانثيين)وشهادة الرجل بشهادة امرأتين .
ارجو من سماحتكم ان تبين لي ما تفسير النصوص الدينية السابقة وما احكامهاوكيف تربطها بموضوع المرأة وما ابتلت به من نقص في قيمتها في زمن السلم وفي زمن الحروب حيث التأريخ يخبرنا بمأسيهن وما يتعرضن له من سبي واغتصاب وتحويلهن من سيدات الى جاريات

ولكم منا فائق الاحترام والتقدير يا ايها الشيخ الجليل

الاسم: ناديه كاظم
التاريخ: 23/02/2008 09:49:44
الاخ علي القطبي
صباح الخير
ان كل ماذكرته عن كرامة المرأه في الاسلام رائع وجميل ولكن كيف تعامل المرأه المسلمه في الغربه؟، هنالك قانون سويدي ليس في صالح المرأه او الاسرة على العموم ،هو صرف مخصصات الطلاق والحصول على بيت اضافي للزوج في حالة طلاقه لزوجته ، ولاجل المغريات الماديه القذره ،يعمد الكثير من الازواج الى طلاق زوجاتهم رسميا ، مع الحفاظ على العقد الشرعي . يظن الرجل انه ادى بذلك خدمة الى عائلته ، والواقع اخي الفاضل أنه شرع في هدم قدسية العلاقه الطاهره ، لو ان كل سيدة فاضلة رفضت هذه اللعبة الرخيصه ،واصرت على اختيار واحدة من اثنتين فأما الزواج والقناعة بالمقسوم ،واما الطلاق لزوج يتحايل على القانون ,ليمرغ كرامتها في الوحل ،لو تم ذلك لأعطينا صورة صادقة عن الاسلام . ان ما ذكرته اخي الكريم يمارس للاسف الشديد من معظم الملتزمين دينيا
خالص التحيه اختكم
ناديه كاظم

الاسم: علي القطبي
التاريخ: 22/02/2008 22:01:08
العزيز الاستاذ الباحث والكاتب .. صباح محسن كاظم .. السلام عليكم ..من دواعي اعتزازي وافتخاري اهتمامك بما اكتب وانشر .. وهذا من محبتكم ولطفكم وتواضعكم , وحافز على التواصل .أشكركم على تذكركم إيانا ودعائكم في حرم مولانا أمير المؤمنين (عليه السلام) لي ولأخوتي وأصدقائي ونحن في دار الغربة والبعد والجفاء. .

.. الأخت تحت إسم .. قارئة.. السلام عليكم ... تمنيت في تعليقك أن يكون عشرة مثلي , وأنا أقول لك : يوجد الآلاف بل الملايين من هم مثلي وأحسن مني ولكنها الترسبات التأريخية المتخلفة التي أوصلت المظالم إلى الكائن الإنساني المضحي الذي لولاه لما استمرت الحياة .. الأم التي تتعب وتجاهد في سبيل بيتها , وهي تحمل الجنين تسعة اشهر لا يفارقها لحظة واحدة , وهي مع ذلك تكد وتجتهد في تربية الأولاد والإحسان إلى الزوج .. هذا الكائن النبيل والخلق العظيم العجيب الذي اسمه إمرأة يستحق التقدير والإحترام .. ولا يستحق الضرب والإهانة .. ما أعظم الحديث الشريف عن المعصوم (ع) في حق من يؤذي النساء ما أهانهن إلا لئيم وما أكرمهن إلا كريم .
وأنا أقول : إن الذي يضرب المرأة إنسان نذل لا يحترم الحياة ولا يحترم من أنجبه وكبره ورباه , بل ولا يحترم حتى رب العباد الذي أوصى بالرفق بالضعفاء والإحسان إلى المحسنين .

العزيز الأخ الصديق نصير الكيتب .. كلماتك الطيبة تبقى دليل المحبة والتواضع .. ومتابعتك المتواصلة هي محل اعتزازي ومودتي .. تحية ودعاء لكم ولأخوتي ..آل الكيتب الكرام الأجاويد .. .

الاسم: نصير الكيتب
التاريخ: 21/02/2008 20:12:56
الف تحية وسلام ....هكذا انتم شيخنا كل يوم بجديد المواضيع .... افيدونا مما لديكم فطالما تعلمنا منكم الكثير ... السلام على سيدتنا البتول فاطمة بضعة ابيها المصطفى ص واله

الاسم: قارئه
التاريخ: 21/02/2008 13:29:07
بارك الله فيك موضوع ممتاز ولكن سؤالي هو اذا كان في الامه الاسلاميه عشره من امثالكم ممن يحترمون المراه ويعطوها قدرها لكان حري بكم ان تغيروا شيئا من هذه الافكار السائده عند الرجال الذين كانوا اطفال الامس والذين تلقوا تربيتهم في بعض هذه البيوت التي المفروض في الرجل ان يحترم زوجته ولا يهينها امام اطفالها حتى لا يشبوا وهم معتادين على تللك المعامله وعدم التفرقه في التربيه بين الولد والبنت واعطاءهم حريه التعبير حتى لا ينشاوا مترددين وخائفين من اتخاذ قراراتهم وليكونوا بحق رجال المستقبل الذين يعتمد عليهم في التغيير ان شاء الله

الاسم: صباح محسن كاظم
التاريخ: 21/02/2008 00:00:55
لاتغيب طويلا شيخنا القطبي، أبقى أقلب الواجهة ذات اليمين وذات الشمال واعود بخف حنين.... الموضوع جدا هام ،الامة التي تكرم المرأة تنهض والامة التي تهينها تندحر وتتشرذم وتتقزم...ديننا حثنا على احترامهاوتكريمها والحنو عليها، وسيكون موضوعي القادم الزهراء والمرأة......




5000