..... 
....
......
مواضيع تستحق وقفة 
.
......
امجد الدهامات
.......
د.عبد الجبار العبيدي
......
كريم مرزة الاسدي
.

 
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

 

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................


اطلاق
اسم الشاعر الكبير
 (يحيى السماوي)
على مهرجان النور
الثامن
 

يحيى السماوي  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


ارتجالات: الضوء والثلج....كونراد أيكن ...ترجمة

كونراد أيكن - ارتجالات: الضوء والثلج

ترجمة: عادل صالح الزبيدي
يتم رفع الصورة

كونراد أيكن (1889- 1973 (شاعر وقاص وروائي وناقد أميركي من مواليد سفانا بولاية جورجيا. تلقى تعليمه في هارفرد حيث كان من بين زملائه في الدراسة ت. س. اليوت وعزرا باوند والفيلسوف جورج سانتايانا الذي كان لأفكاره الأثر الكبير في شعراء الحداثة بما فيهم كونراد أيكن.
          بدأ أيكن النشر مبكرا فأصدر أول مجموعة شعرية له وهو في الرابعة والعشرين بعنوان ((الأرض المنتصرة)) عام 1914 توالت بعدها مؤلفاته العديدة التي بلغت خمسا وثلاثين مجموعة شعرية وخمس روايات وخمس مجموعات قصصية فضلا عن سيرة ذاتية فريدة نشرها عام  1950  تلقي الكثير من الضوء على الحداثة الشعرية وأبرز روادها. نال شعر أيكن العديد من الجوائز المهمة مثل جائزة البوليتزر وجائزة الكتاب الوطني وغيرها.
قصيدة "ارتجالات: الضوء والثلج" تتألف من 15 ارتجالا نترجم الارتجالات الخمسة الأولى منها هنا.

 

ارتجالات: الضوء والثلج

1

الفتاة في الغرفة تحت

قبل أن تأوي الى الفراش

تداعب أوتار ماندولين

لتعزف الألحان الثلاثة البسيطة التي تعرفها.

كم لا تفي هذه الألحان بالتعبير عما يجيش في قلبها!

عندما تنتهي منها بضع مرات

تنقر على الأوتار بأظافرها دونما هدف

وتبتسم، وتفكر فرحة في أشياء عديدة.

 

2

وقفت طويلا قبالة نافذة متجر

أنظر الى الفراشات الزرقاء المطرزة على حرير أسمر مصفر.

البناية كانت برجا أمامي،

الزمن صاخب خلفي،

الشمس مرت على قمم المنازل والأشجار المغبرة؛

و ها هي  ذي متلألئة، متألقة، ساكنة،

درزتها في سماء ذهبية

أناملُ صفراء صبورة استحالت ترابا منذ وقت طويل.

 

3

الجرس الأول فضي،

وإذ أتنفس الظلام لا أفكر إلا في منجل الزمن الطويل.

الجرس الثاني قرمزي،

الدكتور عادل صالح الزبيدي


التعليقات

الاسم: عادل صالح الزبيدي
التاريخ: 31/12/2012 13:01:26
الأستاذ الفاضل جلال زنكبادي
أشكر لك مرورك الكريم وتهنئتك بمناسبة العام الجديد ويسرني ان اتقدم لك بأفضل التهاني والتبريكات
متمنيا لك عاما جديدا ملؤه السعادة والمحبة والسلام
عاما زاخرا بالابداع
وكل عام وانت بخير.

بخصوص النشر الورقي
فأنا ياصديقي حاولت بضع مرات ان أنشر
مجموعة من القصائد لدى ناشر في سوريا فلم يتم
ذلك بسبب الثورة السورية
ثم ارسلت المجموعة الى دار نشر عراقية
فشعرت بالاحباط واكتفيت بقرائي على النت
الذين يقدرون الابداع
أصدقك القول:
انني يكفيني قارئ واع واحد مثل الأستاذ جلال زنكبادي(ولا مجاملة)لأنه يغنيني عن آلاف قد يقتنون كتابي ولا يقرؤونه.
مع ذلك فسوف أحاول ان اجد منفذا آخر للنشر.
تحياتي وتقديري

الاسم: جلال زنكَابادي
التاريخ: 30/12/2012 22:53:16
أخي الفاضل د. عادل الزبيدي
أنتهز حلول العام الجديد
لأزف إليك أزكى التهاني والتبريكات
وكل يوم وأنت بعطاءئك الإبداعي المعهود

وأتمنى أن تحتضن دفات الكتب الورقية
ترجماتك الشعرية الغزيرة البديعة
حفظك الباري تعالى رسولاً
تتحفنا بكل جميل

كاكه جلال




5000