.............
..........
هالة النور للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
..... 
.
مواضيع تستحق وقفة
  .
 حسن حاتم المذكور 

سيرك الدين والدولة...

الكاتب حسن حاتم المذكور

.

في حضرة المعلم مع
الدكتور السيد علاء الجوادي

 د.علاء الجوادي

حوار علي السيد وساف

.
 رفيف الفارس

رسالة الينا نحن غير المشاركين في واقع ثورة شعبنا البطل

الكاتبة رفيف الفارس

.

.

.
....
.......
 
...…
ـــــــــــــــ
.
.
 svenska
.
مؤسسة آمنة لرعاية الايتام

.

.

..............
 
.
 ................... 


 

....................
جمعية الصداقة العراقية السويدية 
...................

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

فيلم عن
د عبد الرضا علي

  




................


خدمات ترجمة 
 في مؤسسة النور

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


محاربة الأسلام والمسلمين

رافد الأزيرجاوي

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ومرة أخرى ومن جديد وبعين صلفة وبأيدي قذرة وقلوب طبع الله عليها بالكفر والطغيان
يقوم الذين لم ولن ينتهوا عن محاربة الأسلام والمسلمين وعلى رأسنا رسولنا الأكرم محمد(ص)
والنيل من هذا الدين الحنيف ورسوله الأعظم
وذلك بنشر الرسوم الكاركاتيرية في نفس الجريدة الدنماركية في يوم 13/2/2008
ولكن يأبى الله الا ان يتم نوره ولو كره الكافرون
وكما قالت سيدتنا ومولاتنا بطلة كربلاء زينب الحوراء (ع) للملعون الطاغية يزيد بن معاوية عليه لعنة الله
( الا فالعجب كل العجب، لقتل حزب الله النجباء، بحزب الشيطان الطلقاء، فهذه الأيدي تنطف من دمائنا، والأفواه تتحلب من لحومنا وتلك الجثث الطواهر الزواكي تنتابها العواسل، وتعفرها أمهات الفراعل ولئن اتخذتنا مغنما، لنجدنا وشيكاً مغرماً، حين لا تجد الا ما قدمت يداك وما ربك بظلام للعبيد، والى الله المشتكى وعليه المعول.
فكد كيدك، واسع سعيك، وناصب جهدك، فوالله لا تمحو ذكرنا، ولا تميت وحينا، ولا يرحض عنك عارها، وهل رأيك الا فند وايامك الا عدد، وجمعك الا بدد، يوم ينادي المنادي الا لعنة الله على الظالمين.)
نعم والله لقد حاولوا النيل من ديننا بالقضاء على قادتنا وأئمتنا بقتلهم واحدا تلو الآخر سواء كان قتل بسيف أو دس السم اليهم
وهم يظنون أنهم سيقضون على الأسلام بأفعالهم هذه الدنيئة
فلم يأخذوا من ذلك العبرة وعادوا من جديد للنيل من شخص الرسول (ص) بالأستهزاء به
في صحفهم وكتاباتهم ظانين أن هذا سينزل من قدره ولكننا نقول لهم لا والله
فكلما تزيدون علينا يزداد حبنا وتمسكنا برسولنا
وأنظروا الى من قبلكم فقد قتلوا قادتنا ولكن ما هي النتيجة
النتيجة هي أنهم أزدادوا سموا ورفعة وهذه قبورهم تناطح السحاب
وهؤلاء محبيهم ومريديهم ومواليهم يفدونهم بأنفسهم لأجلهم ولأجل رضاهم
وهذه محاسنهم وسيرتهم تنتشر في كل بقاع الأرض
وهذه ذكراهم تتردد في جميع أرجاء المعمورة من شمال أمريكا الى جنوبها
ومن شمال أوربا الى جنوب أفريقيا
ومن شمال أسيا الى أستراليا
كلها تنادي
لبيك يا رسول الله
لبيك يا علي
لبيك يا فاطمة
لبيك يا حسن
لبيك يا حسين
وأنا أقول لهم أنكم والله بعملكم هذا تزيدون من تماسكنا وأصرارنا على الثبات على ولائهم
ولو كنتم حقا تدعون حقوق الأنسان فهؤلاء المسلمين ما يقاربون المليار والنصف في كل أرجاء العالم
فلماذا لا تضمنون حقوقهم بالحفاظ على سيرة قائدهم وقدوتهم
ولماذا لا تحترمون مقدساتهم كما تطالبونهم بأحترام قوانينكم( الوضعية) المقدسة لديكم
ولو كنتم حقا تدعون الفكر والثقافة فأظهروا ما لديكم من نقد فكري لخط رسول الله(ص)
وناقشوا السلبيات(هذا أذا كانت هناك سلبيات) لكي تجدوا الرد مقنعا لكل أتباعكم
لكن لا والله فأنتم أضعف من أن تجدوا ولو ذرة من نقص عند رسولنا الكريم وحاشاه
ولهذا لجأتم للأستهزاء والنيل من شخصه بأساليب همجية وحشية رجعية
كما كان أشباهكم من قبل يستهزأون بالرسول فيدعون بأنه ساحر و كذاب و مجنون
لأنهم وبكل بساطة ليس لديهم الحجة الكافية لمواجهته بالفكر وبالعقل والدليل
ولأجل نصرة رسول الله (ص) لما قام به هؤلاء الرجعيين
ولأدخال السرور على قلب رسول الله وأهل بيته(ع)
فلنكن يدا بيد ونقاتل في سبيل الله صفا كالبنيان المرصوص
ونقاطع بضائعهم ولا نقربها وهذا أبسط عمل نقوم به
ولا تستمعوا لمن يعوي خارج السرب بأن هذا عمل جريدة وأفراد وليس عمل الدولة
لأنهم غفلوا أو أغفلوا أنفسهم بأن الشعب والدولة مؤيدون لذلك
ولو كانوا غير ذلك لرفضوا أو أستنكروا هذا العمل غير الأخلاقي
وبأمكانهم وبكل بساطة تغيير دستورهم (الذي يحتجون بأنه يضمن الحرية لهؤلاء)
عن طريق التصويت العام(الأستفتاء) أو عن طريق تصويت البرلمان لدورتين متتاليتين كما هو مثبت في قانونهم
لكنهم رضوا بذلك وفرحوا به وأن أنكرته السنتهم
فألى الله المشتكى ولعمل كل على شاكلته أن الله عليم بما تعملون

 

رافد الأزيرجاوي


التعليقات

الاسم: رافد الأزيرجاوي
التاريخ: 26/03/2008 22:10:09
أحسنت أخي سيف البطبوطي وبارك الله فيك هذه الروح الأيمانية
وأنا أضم صوتي الى صوتك بأن المسلمين قد أساءوا فعلا للرسول الأكرم ص
ولكن
هذا لا يعني أننا نشجب ونستنكر كل من يسيء لحبيبنا ونبينا
سواء كان المسلمون ام الدنماركيون ام غيرهم
وأرجوا ان تعلم أخي سيف أن الدنماركيون او الجريدة التي نشرت هذه الرسوم بالخصوص غافلون عن شخص الرسول ص وعن خلقه وسيرته الطيبة
ولا أنهم عرفوا الأسلام من المسلمين المسيئون للرسول ص
صدقني يا أخي هم يقرأون ويعرفون عن الرسول محمد ص الكثير
ولو أنهم فقط يقرأون ما كتبه علمائهم أمثال أنيشتاين ونيتشة وبرناردشو وغاندي وغيرهم كثير لعلموا شخص الرسول
فهم يا أخي ليسوا بهذه السذاجة والغفلة عن قائد الأسلام والعالم
بل هناك مخطط مدروس وخطوات محسوبة نعلم اولها ولا نعلم آحرها ولكن
يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين

الاسم: سيف البطبوطي
التاريخ: 26/03/2008 08:12:25
بسمه تعالى
في بادى الامر احببت ان اوضح امرأ خفى على من حاول الدفاع عن رسول الله بادق التفاصيل

ايها الاحبه
لاذا نتظاهر ونتشجب ونستنكر الاسائة الى الرسول
ونجن من اساء اولا للرسول
نعم
اول من اساءة للرسول هو صحيح مسلم وصحيحح البخاري في افتراءاتهم واكاذيبهم

يقفول صحيح البخاري (ان عمر رأى ذات مرة الرسول محمد يتبول وهو واقف ))

اهذة ليست بالاساءة
هذة هي عين الاسائة الى رسول الله
وناهيك عن ماذا عرفنا به محمد
عرفنا محمد رجل يحب القتال ورجل حرب

ولم نعرف محمد رجل انسانيه ورجل سماحة ورجل حب وسلام الى كل البشريه

انني لا الم الدنمارك عندما تسئي الى الرسول لان اسائتها للرسول بسبب تصرفاتنا وافعالنا التي تمثلت بالقتل والذبح والتشريد باسم محمد وهذا منهج القاعدة اخزاهم الله

اذن نحن من اساءة لمحمد قبل غعيرنا وهذا ما اقتنع به شيخنا اليعقوبي حينمات قال في بيان اصدرة مكتبه ان الاساءة الى الرسول العظم لم تحدث باكرا بل هي من قبل زمان

ان الصحابه هم من اسائوا الى رسول الله في عدم طاعتهم لوصيتة بامير المؤمنين علي (عليه سلام الله)
ووصيتة ببضعتة فاطمة الزهراء (عليها السلام)

لكن توجد كلمة في داخلي اهتزتني واثارت غضبي واحببت ان ارددها باعلى الاصوات ان يسمعها الدنمارك واوربا وامريكا

باخلاقنا نفديك يا رسول الله

بفكرنا نفديك يا رسول الله
بعلمنا نفديك يا رسول الله

لبيك يا محمد
لبيك يا محمد

لبيك يا زهراء
لبيك يا زهراء

لبيك يا حسن
لبيك يا حسين

مع شكري واعتزازي بكتاباتك يا استاذنا الفاضل الاخ رافد الازيرجاوي

اخوك من بغداد
سيف العراقي

الاسم: عبدالكريم خليفة
التاريخ: 18/02/2008 20:54:52
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ رافد المحترم .. السلام عليكم
احسنت اخي وجزاك الله تعالى خيرا على هذه المقالة التي تدل على دفاعك عن رسول الرحمة واهل بيته عليهم الصلاة والسلام . والمفروض اخي بجميع من لهم احتكاك بالأجانب ان يوصلوا لهم صورة الاسلام الحقيقة وليس اسلام القاعدة الذي ادى بالناس ان يفهموا ديننا على انه دين قتل ويسيؤوا لرسولنا صلى الله عليه وآله وسلم. ولسماحة المرجع اليعقوبي دعوة صادقة للمغتربين تبين هذا المفهوم .

الاسم: رافد الأزيرجاوي
التاريخ: 18/02/2008 12:56:46
أحسنتم أخوتي وأشكر مروركم وقراءتكم لموضوعي المتواضع
أم ما ذكرتماه أخوي هو عين الصواب فالسبب هو من الذين شوهوا صورة نبي الرحمة الخاتم محمد صلى الله عليه وآله وسلم لكن
علينا بشجب كلا المخطئين وليس جهة واحدة
فالمسلمين أمثال الملعون أسامة بن لادن هم سبب أكيد
والجهلة الذين يستهزأون بالخاتم ص ولم يطلعوا على سيرته وخلقه الذي وصفه الخالق عز وجل وأنك لعلى خلق عظيم
فهم غير معذورون بعملهم الشنيع هذا حتى وأن كان هناك مسلمين شوهوا صورة نبينا ص
ولكن يبشرنا الله بأنه هو من سيتكفل بهؤلاء الذين يستهزؤون بنبيه ص
حيث يقول
وأنا كفيناك المستهزئين
وسترون ذلك بأعينكم عاجلا أم آجلا

الاسم: نصير الكيتب
التاريخ: 18/02/2008 10:50:58
افضل الصلاة وازكى السلام على سيد الكون النبي المصطفى محمد واله الطاهرين ... واللعن الدائم على اعدائه وممن يجرمون باسمه...شكرا للاخ رافد على هذه الالتفاتة القيمة ولكن ليسمح لي ان اقول ما لدي.. ان ما صدر من هولاء وكل ما سيصدر لاحقا ما هو الا انعكاس لواقعنا المرير نحن المسلمون في بقاع العالم فانظر اخي العزيز ما يحصل في العراق الجريح من يقتل من ؟؟؟ اليس القتل على الهوية والمناطقيةوالقاتل( مسلم) يقتل لينال رضا رسول الله ص ودليل رضاه هو تناول الوجبة معه وحسب الوقت وهذا يدل على ان الرسول يامرهم بهذا(حاشا رسول الله ص)أو ليس هذا هو الاسلام الذي يرونه هولاء من يرسم ويكتب ووووالخ انا اقول ساعد الله قلبك يا سيدي يا رسول الله كيف عشت بين هولاء الجلاف...انا اطالب العلماء والمفكرين الاسلاميين المتنورين المعتدلين اكثار اللقائات مع غير المسلمين لافهامهم الاسلام الصحيح اسلام المحبة والتسامح لا اسلام بن لادن والشرمذة من امثاله ممن يؤمنون بالسيف والمفخخات وتفجير الانفاق والقطارات... الصلاة والسلام عليك يا سيدي يا رسول الله ...

الاسم: جابر الاسدي
التاريخ: 17/02/2008 23:32:19
لايغير الله مافي قوم حتى يغيروا ما بانفسهم
المسلمون كما قلت مليار ونصف ولكنهم رقم فقط سلبتهم الدنيا والاطماع والفرقةذواتهم الحقيقية وابدلوها باخرى خاوية فارغة المحتوى والتاثير نتيجةتسطيح الفكر من قبل الحاكم والداعية على السواء
وحين نطالب الغربي بتبديل دستوره فهل طالب اليهود بذلك وهم الاقلية جدا في العالم وكلنا يعلم ما مكانة العقيدة والعرق اليهودية وكيف هي مصانة
وفي النهاية ان من لايصنع كرامة لنفسه فلا يستجديها من الاخرين ولنكن نسير حقا بفكر وسيرة ال بيت الرسول كي نبني ذواتنا المهزوزه والجبانة




5000