.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


حزن الرسول صلى الله عليه وآله

كريم حسن السماوي

ضاق صدر المصطفى

من فجيعة ماأعظمها
وإنحنى ظهره

يسيرعلى حطام السنين
ولن يجف الدمع

فقد أذرفها على الخدين
وسال منه ألماً وحرقة

ثم قهر لغيرها مهين
سوى أن الذكرى

أعز الناس عنده وليجة
وأيقن إنها في البعد

لاينقضي نشيجها والأنين

لمّا أخبره الملك جبرائيل

فأفاض الدمع عنده
وعلم أنه ملاق حذفه

محتسباً شهيداً بصدق اليقين
بل يطأ الوجد فيها

عزاً وأمتداد ولاية
ران فيها فيض العباد

قربة بلا قرين
وعاشوا هم فقده

بدموع له تجري
على الوجه التريب

في الصحراء حسين
وأصبحنّ أعضائه

بحالٍ أجل فاجعة
يحدث التأريخ بدمائه

خط أشلائه برهان
غريب يجول لنصرة بين الفلاة

وعبرة للدين قوائم
وأمه البتول تحرسه عزيزاً

تقر به الأعين
وحسن ملأ الكرم فاقته

وأرتمى حوله
شق الباب وضلع الزهراء

خلفه مرتهن
ولاذت خلف الباب للستر

والحجاب بدمها
وضلعها مكسور

وأسقطوا بغيهم محسن
وكل يوم أنادي لبيك

ياغريب كربلاء
ياصاحب الحق السليب

منه رغم المُزْن
ذكر الحسين عبرة

والعقل منها يعتبر
يعتلي القلب جزعاً

بذكر مصابه وقطع الودجين
سلب العدى عمامته والرداء

والحق مغبون
وقطع ظالم خنصره الشريف

إذ خاتمه قد بان
وقبيل وقت وجيز

ناجز الأعداء بسيفه
وأردى الآبقين للأسلام

دون اليمين
وهالت عليه شآبيل ظلمهم

تلوها القنا
ولن يسلم الجسد الكريم

منه وأصبّن العين
وصاح بأيمان صلد

هل من ناصر ينصرنا
ويعلم أنه راحل

بدم جراحاته المثخن
فألقى حجته عليهم

وبكى على ورودهم
ناراً

شيدوها بأيديهم

والعار فيهم ممتهن
وماأبشع مصيبة عمدوها

بقتل نجل الرسول
بغياً لأبيه المرتضى

أمير المؤمنين
واليوم يأتون بجزر الأضاحي

ووتر الدين الحنيف
وعميت قلوبهم عن حقٍ

بين المؤمنين متزن
وغداً كل شيعي

بدم الحسين له يأثر
والروح تندب حسيناً

والقلب في المصاب حزين
سيشهد الله بدم المقتول

ظلماً بكربلاء
وينصب له مأتماً

في الآخرة أمام العالمين

كريم حسن السماوي


التعليقات

الاسم: علي العراقي
التاريخ: 2012-12-26 15:13:46
السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
شكراً أيها المحب لله ورسوله على هذه الكلمات الأيمانية ولنا الأجر والثواب لنا ولكم ولجميع الماشين لزيارة سيد الشهداء الحسين عليه السلام.
علي العراقي

الاسم: عبدالله
التاريخ: 2012-12-26 15:08:14
جزاك الله ورسوله خيراً على هذه الكلمات النيرة وحشرنا الله وأياك والمحبين والموالين لمحمد صلى الله وآله الطيبين الطاهرين.
من الموالين




5000