.
.
  
.......... 
هالة النور
للإبداع
.
أ. د. عبد الإله الصائغ
.
.
د.علاء الجوادي 
.
.
.
.
.
.
.
ـــــــــــــــ.

.
.
.
.
.

..
....

.

  

ملف مهرجان
النور السابع

 .....................

.

.

.

 ملف

مهرجان
النور السادس

.

 ملف

مهرجان
النور الخامس

.

تغطية قناة آشور
الفضائية

.

تغطية قناة الفيحاء
في
الناصرية
وسوق الشيوخ
والاهوار

.

تغطية قناة الديار
الفضائية
 

تغطية
الفضائية السومرية

تغطية
قناة الفيحاء في بابل 

ملف مهرجان
النور الرابع للابداع

.

صور من
مهرجان النور الرابع 
 

.

تغطية قناة
الرشيد الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

.

تغطية قناة
آشور الفضائية
لمهرجان النور
الرابع للابداع

 

تغطية قناة
الفيحاء
لمهرجان النور
في بابل

 

ملف مهرجان
النور

الثالث للابداع
2008

 

ملف
مهرجان النور
الثاني للابداع
 

            


إنتصار الشهيد ــ الجزء الأول - القسم الأول

عبدالإله الياسري

مدخل:

كتبت قصيدة "انتصار الشهيد" سنة ألف وتسعمائة وتسع وتسعين للميلاد.ولم تتهيأ لها ظروف النشر لكي تذاع.وهي تتكون من مائتين وسبعة واربعين بيتاَ.من جزئين.تربطهما وحدة المعنى والمبنى.وقد قسّمت الجزء الأول لطوله إلى أربعة أقسام،تخفيفا على القارئ.

ع.ي

صوت سيد الشهداء:

"والله لاأعطيكم بيدي إعطاء الذليل.ولا أقرّ لكم إقرار العبيد.

ما أرى الموت إلا سعادة،والحياة مع الظالمين إلا برما"

القصيدة:

ج1- ق1

إخجلي ياقـصـائـــدَ الشعــراءِ *** أيُّ شِعـر بمسـتوى الشـهــداءِ؟

إنّ بُعْدَ المدادِ عن نـزف جرحٍ *** مثل بُعْد السّراب،عن نبع ماءِ

أين أهـل الكـلامِ من أهـل فعـلٍ*** وقـوافٍ من ســاحـةٍ للفـــداءِ؟

أمســيلُ اليـراع عنـد خيـــــالٍ ***كمسـيـل النحـورعند اللقـــــاءِ؟

 

وبيــان بديعـه مـن حــــروفٍ *** كبيــانٍ بديعــه مـن دمـــــــاءِ؟5

 

ووقـوف النعاةِ وسط النــوادي *** كوقوف الفرسان في الهيجاءِ؟

 

ونفـوسٌ مغمـودةٌ بهــواهــــــا *** كـنفــوسٍ مســلولـة للعطـــاءِ؟

لايَســـدّ الأديـبُ بالقـــول دَيْنـا *** لــدم طُـــلّ، مـســتحـقّ الأداءِ

 

فاخفضِ الجنحَ للشهيـــد حيـاءً ***واطوِ هوناً قصـائــدَ الخيـــلاءِ

 

وتعلـَّـمْ من منطـق الـدم ما لــمْ *** تتعلـَّـمْ من منطق الأدبــــــاء10ِ

 

واطلب الفكرَ بالنزال صريحا ***واجتنبــه بحيطــــةٍ واتقــــــاءِ

 

شرف الوعي أن يســـير ذووه ***في طريق الشــهـادة الغـــرّاءِ

 

هكـــــذا.هكـــــذا.بصدق وجِـدّ ***لابزعــــمٍ وثـرثـراتِ ادّعـــاءِ

 

فانتفـضْ غيــرَ آبــه ٍ بقيـــــودٍ ***واتّـقـدْ غير مُذعـنٍ لانطفــــاءِ

 

لايُـزلـنَّ فيــكَ روحَ كفــــــاحٍ *** سعيُ جسم ٍ لرغبةٍ واشــتهـاءِ 15

 

ألثبـاتَ.ألثبـاتَ.لا لـنْـتَ ضعفاً *** لقوى الرعب أو قُوَى الإغراءِ

أمـلاذاً بســـاعةٍ من حيـــــاةٍ ؟ *** لذتَ فيها،أو لـم تلـذْ لانتهــــاءِ

لستَ فرعاً ــ إنْ لم تشعَّ نزيفاً *** في ظلامٍ ــ لأصلـِكَ المعطـاءِ

وجديراًــ إنْ لم يُضمِّخْكَ طيـبٌ*** من نجيــع ٍــ بمدحِه،والثنــــاءِ

أتظنّ الثـوراتِ بالقــولِ وعظاً؟*** أم تـراهـا بجُبَّـةِ الأتقيـــــاءِ؟20

 

أم تظنّ الجهـــادَ عنــد مُضـــحٍّ ***هو صنْو النفاقِ عنـد مُرائي؟

 

أم تداري جهلَ الرعـاعِ بجهــلٍ***وفـراغـاً بفكـــــرةٍ جوفــــــاءِ؟

 

أم تُسـاوي بالنعي بيـن بقــــــاءِ*** وفنـاءٍ في مجلسٍ للعـــــــزاءِ

 

ليس يَفنَى الشـهيــدُ بل هـو حيّ*** لوجـــودٍ بـذاتـِــه واكتفـــــــاءِ

 

فتبسـّـــمْ حبّاً بلا بغضــــــــــاءِ*** وترنـّـمْ وجــداً بلا برحـــــــاء25ِ

لا تُكـدِّرْ مجـدَ الحســينِ بنــوحٍ*** وبدمـعٍ مواقـــفَ الكبريـــــــاءِ

بل أَضئْ شمعةً لعـــرسِ خضيبٍ*** بنزيـفِ الجـراحِ،لا الحنـّـاءِ

 

واقتطفْ وردةً من الـــدمِ في ذكــــــراه.لا من حديقـــةٍ غـنَّــــــاءِ

 

وتذكّـــرْ بـــذلاً لـحــــــرّ ببـــذلٍ*** وإبــــــــاءً لثائــرٍ بإبـــــــاءِ

 

واندبِ النزفَ،إنْ صدقـتَ،بنزفٍ*** ونثـارَ الأشــلاء،بالأشــلاءِ30

 

لا يُـوَفـَّى دمُ الحســـين بحـزن *** بــل يُوَفـَّى بثـــورةٍ وفـدائـــي

إنَّه فــوق ما تـــرَى من جـــلالٍ *** وجمـــــالٍ وهيبــــةٍ وبهـــاءِ

 

مُكتفٍ عن نــزولِ دمـعٍ بخــــــدّ***بصعــودِ النزيـــفِ للعليــــاءِ

وغنيّ عـن مشـفقين عليـــــــــه *** بكنـوز الســــموّ،والإرتقــــاءِ

وبعيــــدٌ معنـاه عـن كــلّ معنىً***قَـرّبتْــه عواطــفُ الخطبــــاءِ35

ليـس كفؤا فـنُّ الرثــــاءِ لعمــــقٍ*** نبــويّ،ولا دعـاةُ الرثــــــاءِ:

من مُريــدٍ أجراً بأُخـراه عنـــه *** أو بدنيـــاه مطمحـاً،للثــــــراءِ

أو مُعـادٍ مـن الطغــاةِ رميمــــاً *** ومُــدار ٍ جرائــــمَ الأحيـــــاءِ

أومُنـادٍ باسـم الحسـين ودادا ***وهوأدنى لـ(الشِمْرِ)في البغضاءِ

يتمنَّى شـــهـــادةً دون حـــربٍ *** وقصـوراً في جنــــة فيحــــاء40ِ

أو مثيـرٍ من التـراثِ صراعـــاً *** رافــــعٍ فيه رايـــةً للبكــــــاءِ

مستعيدٍ ما مات في كلّ عصـرٍ*** من زمـان الأسلافِ والخلفـاءِ

 

وحواليـه،كلّ يـــوم،( يزيـــــدٌ) *** ودمـاءٌ تسـيـلُ في(كـربــلاءِ)

وانبعاثٌ لـروحِ(سـِبْط ٍ) ذبيـحٍ ***بجديـــدِ الأبــدانِ،والأسمـــــاءِ:

 

بالبنـاةِ السّقـاةِ بالوعي ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ ـ 45

 

القاموس اللغوي :ج1 ــ ق1

المداد:الحبرــ طُل الدم:هُدر ولم يُثأر له ــ غير آبه:غير ملتفت ــ غير مذعن:غير منقاد ــ النجيع من الدم:ماكان كالأسود ــ البرحاء:الأذى ــ الطفوف ج الطف:المكان الذي قتل فيه الإمام الحسين مع اهل بيته وصحبه ــ الشمر:هو شمربن ذي الجوشن.عسكري في جيش يزيد بن معاوية.اجتز راس الإمام بعد مصرعه في معركة كربلاء ــ السبط:ولد البنت والمقصود به الحسين بن فاطمة بنت النبي محمد ــ

ــــــــــ

للقصيدة تتمة قادمة قريبا في القسم الثاني من الجزء الأول

عبدالإله الياسري


التعليقات

الاسم: لمياء حميد
التاريخ: 2013-01-01 18:59:17
د نسرين الياسري
شكرا لمرورك الكريم على القصيدة ولإنطباعك المحمود عنها
دمت سالمة مع التحية
ع

الاسم: د.نسرين الياسري
التاريخ: 2013-01-01 14:12:53
حقا اخذتنا بقصيدتك الى عكاظ والمربد
منذ مدة لم اقرا قصيدة تسرق لبي كما فعلت اليوم قصيدة انتصار الشهيد 
أمـلاذاً بســـاعةٍ من حيـــــاةٍ ؟ *** لذتَ فيها،أو لـم تلـذْ لانتهــــاءِ
صدقت واحسنت

الاسم: عبدالإله الياسري
التاريخ: 2012-12-24 04:38:05
الاستاذة جنان الموسوي المحترمة
أشكر لك حضورك الدائم ودعمك الأخوي المستمر
رضاك عن القصيدة يعبر عن حسن ذائقتك الشعرية
دمت سالمة مع ودي واخائي

الاسم: عبدالإله الياسري
التاريخ: 2012-12-24 04:22:45
أخي العزيز مهند
أحيييك شاكرا لك ثناءك الجميل
أنا تلميذ كل الطيبين الشرفاء وسابقى تلميذهم اتعلم منهم الخير مادمت حيا
محبتي واعتزازي

الاسم: عبدالإله الياسري
التاريخ: 2012-12-23 17:20:36
العزيز رافد
تعليقاتك الصغيرة إشارات موحية
تحيتي

الاسم: جنان الموسوي
التاريخ: 2012-12-23 15:36:03
اقف احتراما واجلالا لهذه القصيدةالعصماء وفقكم الله والى المزيد من ابداعاتكم القيمة.

الاسم: جواد غلوم
التاريخ: 2012-12-23 11:59:08
سيدي عبد الاله الياسري
ماهذا الدفق الشعري الهائل كأني في ملاعب عكاظ او المربد مع اجدادك الشعراء العظام
أذهلتني حقا المقارنات التي لاتخلو من حكم وعبر ولكن الذي يحزّ في نفسي ان النقّاد نوّام فليستيقظوا ويروا ايّ شعر جزل هذا امام الغثّ الكثيف الذي يعمّ ساحتنا الادبية
بارك الله فيك شاعرنا الباسق ونحن بانتظار بقية القصيدة

الاسم: رافد
التاريخ: 2012-12-23 08:14:42
و باب الاقتداء بميراث الحسين مفتوح

الاسم: Muhannad S. Alyassiri
التاريخ: 2012-12-23 06:17:06
الشاعر الأستاذ عبد الله الياسري مدرسة مستقلة من الشعري الثوري المعاصر ... هو معلمي ولازلت تلميذه في الشطر الأول رغم محاولاتي للوصول للشطر الثاني ؛ وفقه الله وأبقاه ملهم للإحساس الرفيع

الاسم: عبدالإله الياسري
التاريخ: 2012-12-23 03:33:41
أخي القاص الشاعر عبد الفتاح المطلبي
سلامة ذائقتك الشعرية وعمق وعيك الإنساني يغمران بالضوء والماء بذرة روحي دائما فاخضر بربيع كلماتك الأخوية مع شعور دفين بالتقصير لعدم متابعتي نتاجاتك الجميلة باستمرار للمشاغل اليومية التافهة التي تعيق المحب عما يهوى
سلم صوتك ودام عطاؤك

الاسم: عبدالإله الياسري
التاريخ: 2012-12-23 03:22:03
السيد سعيد العذاري المحترم
وصلت تحياتك واليك تحياتي مع شكري لرسول الود مركز النور
أرجو ان اكون عند حسن الظن حتى البيت الأخير من القصيدة
مع إخائي واعتزازي

الاسم: عبد الفتاح المطلبي
التاريخ: 2012-12-22 19:19:43
قصيدة فخمة جزلة المعاني تأخذ القارئ إلى عوالم الشعر العمودي الراقي بخفة بحرها الخفيف فتطير بالأرواح إلى عوالم علوية تتناسب وموضوع القصيدة ، :
وحواليـه،كلّ يـــوم،( يزيـــــدٌ) *** ودمـاءٌ تسـيـلُ في(كـربــلاءِ)

وانبعاثٌ لـروحِ(سـِبْط ٍ) ذبيـحٍ ***بجديـــدِ الأبــدانِ،والأسمـــــاءِ:
أحيي أخي الشاعر الكبير عبد الإله الياسري وأشد على يديه

الاسم: سعيد العذاري
التاريخ: 2012-12-21 21:02:34
تحياتي
وفقك الله واثابك على هذه الابيات الرائعة الالفاظ والمعاني




5000